 أقلام حرة

ينابيع المعرفة تجربة جديدة

محمد صالح الجبوريالتعليم الحكومي يعاني من مشاكل عديدة، أدت إلى تدهوره، ومنها عدم توفر الملاك التعليمي، وعدم توفر البنايات المدرسية، وعدم استيعاب المدارس للتلاميذ، وعدم توفر المستلزمات المدرسية، وغيرها، وهذه المشاكل بحاجة إلى حلول وإذا أُهملت سوف يعاني التعليم من أزمة تُؤثر عليه، التعليم الأهلي ظهير للتعليم الحكومي، وهي تجربة ناجحة إذا توفرت فيها المعايير الدراسية ومسلتزمات الدراسة، مجموعة من المدرسات أقدمت على إنشاء مدرسة أهلية ابتدائية، في ناحية الشورة محافظة نينوى بعد حصول الموافقات الرسمية من وزارة التربية، لفتح مدرسة (ينابيع المعرفة الأبتدائية)، يُدرس فيها إضافة إلى المنهج الحكومي، اللغة الفرنسية والحاسوب والمكتبة، تم افتتاحها من قبل معاون مدير الناحية، وبحضور وكيل مدير التعليم الأهلي، وجمهور من الأهالي، وملاك المدرسة، يوم الأربعاء 21/8/2019، مديرة المدرسة الأستاذة مروة حازم محمد أعلنت عن البدء بتسجيل التلاميذ، وتحدثت عن تجربتها في التعليم الأهلي، وإمتلاك ملاك المدرسة الخبرة والتجربة والكفاءة، في التدريس والسعي إلى تطوير التعليم نحو الأفضل، بناية المدرسة ضمن مواصفات جيدة، والمستلزمات المدرسية من النوع الجيد، يوجد مختبر ومكتبة ضمن بناية المدرسة، الرسوم التوضيحية زينت جدران المدرسة، التجربة بحاجة إلى دعم اهلي، ودعم حكومي لتذليل العقبات، هذه التجربة إذا نجحت ستكون بداية لمبادرات ناجحة في التعليم، المطلوب تظافر جميع الجهود لتحقيق أهداف هذه التجربة، ومن سار على الدرب وصل، ويبقى العلم نور و الجهل ظلام، وبالعلم نرتقي نحو الأفضل، وتحقيق الأهداف، وكاد المعلم أن يكون رسولا. والف مبارك مع الأماني بالموفقية والنجاح للجميع.

 

محمد صالح ياسين الجبوري

كاتب وصحفي

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4734 المصادف: 2019-08-22 15:45:01