 أقلام حرة

تقرير الاذاعة البريطانية عن المتعة في العراق فاشل فاشل

حسين ابوسعودتخوف الكثيرون من الشيعة من عزم الإذاعة البريطانيةBBC  على بث تقرير عن المتعة  في العراق وطالبوا اتباعهم بالتوقيع على حملات احتجاج لمنع بث هذا التقرير ولكن الBBC لم ترضخ لهذه النداءات والمناشدات والاحتجاجات وبثت التقرير في موعده ولم يحدث له أي صدى وكان تقريرا فاشلا بامتياز لأنه لم يكن عن الدعارة السرية ولم يكن عن المتعة، وانما كان محاولة يائسة بائسة لتشويه سمعة الشيعة، ثم ان موضوع المتعة تم تناوله وانتقاد بعض تفاصيله من كثيرين من الشيعة انفسهم قبل السنة، ولا علاقة له بالدعارة الا عند ضعاف النفوس، وتجارة الجنس رائجة منذ القدم في جميع انحاء العالم وتجارة ابتزاز الأطفال موجودة في كل المجتمعات والقوادة مهنة اقدم من التشيع والتسنن والتهود والتنصر.

ان التهويل والخوف من تحقيق صحفي يراد منه الشهرة وقد يراد منه حقوق الانسان اتضح انه خوف لا مبرر له ورب ضارة نافعة حيث خدم التقرير الشيعة خاصة بعد ان قامت ال BBC بعرض ما توصلت اليه من انتهاكات على اعلى مقام شيعي وهو مكتب السيد السيستاني وكان الرد واضحا وهو استنكار كل أنواع الاستغلال الجنسي والتنديد بكل أشكال سوء استخدام الدين من قبل ضعاف النفوس.

استغرق اعداد التقرير عاما كاملا  في ثلاث اكبر مدن شيعية وهي الكاظمية وكربلاء والنجف ولم يعثروا طوال هذه الفترة الا على ثلاثة اشخاص احدهم شيخ معمم والأخر خادم عتبة والأخير رجل عادي بملابس عادية لا يمثل الا نفسه، واما خدام العتبة ليس من الضروري ان يكونوا من رجال العلم .واما الشيخ المعمم فهو واحد من الاف المعممين فضلا عن انه مجهول لم يشتهر بين الناس و ان كان في كلامه أي إساءة فهي ليست ملزمة لاحد، وجميل ان لا يكون في كل هذه المحافظات سوى ثلاثة يسيئون استخدام الدين، وقد وضع مكتب السيد السيستاني النقاط على الحروف وبشكل واضح في نهاية التقرير وهذا موضع تقدير ان ذهبت ال BBC الى مكتب رسمي يمثل المذهب بعد ذهابها الى الشارع لرصد ما فيه وأفاد المكتب بان هذه جرائم يعاقب عليها القانون.

كان التقرير يركز بين الفقرات على مشاهد للعتبات والأسواق والمحلات والشوارع ولا علاقة لها بالزواج المنقطع او الدائم، وما علاقة المذهب بتلاعب البعض وسوء استخدامهم للدين؟ وما علاقة المذهب بشخص يبتز واحدة ويصورها ويتاجر بها؟ اليس هذا يحدث لدى كل الأديان والمجتمعات؟ ألا يحصل هذا في أمريكا او الهند وسريلانكا؟ وما علاقة التقرير (53 دقيقة) بزيارة الأربعين؟

اسم التقرير هو (تجارة الجنس السرية في العراق) والتركيز على ثلاث مدن شيعية متجاورة يعكس النية الفاسدة لصاحبة التقرير والا فان العراق فيه شمال وجنوب ووسط فاين التحقيق من باقي المدن العراقية، وتكرار اظهار صور الاضرحة والعلماء هي حيلة صحفية ماكرة لشد الانتباه.

ان أكثر الأمور التي ظهرت في التقرير مثل المحاكم ومشاكل الناس ونزاعاتهم وتقاضي مبلغ معين مقابل اجراء العقد واستغلال الارامل والمطلقات كلها أمور عادية موجودة في كل المجتمعات في العالم ولا علاقة لها بالتشيع ولا بالمرجعية ابدا.

المتعة او الزواج المنقطع امر واقع وموجود في ادبيات وكتب المذهب وهو امر غير مسموح به قانونا حتى في معاقل الشيعة أنفسهم كالنجف وكربلاء ويتجه الناس نحو الزواج الدائم لأنه يوفر لهم الاستقرار العاطفي المطلوب.

لا شك في وجوب تقنين المتعة لمنع ضعاف النفوس من سوء استخدامه وحذف الفقرات المتعلقة بعمر الفتاة من الرسائل العملية الحديثة كما فعل السيد السيستاني وهذا هو الاجتهاد وهي خطوة موضوعية خاصة وان الزمن قد تغير ونحن مع التخلص من كل ما يسيئ الى المذهب من فتاوى قابعة في بطون الكتب القديمة وشكرا لمراسلة الإذاعة البريطانية لأنها ختمت التقرير بتوضيح موقف الشيعة على لسان اكبر مراجعها بان هكذا أمور غير قانونية ومستنكرة ومدانة وانه لا يجوز استخدام الزواج الموقت للاستغلال  اللاإنساني وان الممارسات الغير مشروعة التي يقوم بها البعض سببها ضعف هيبة القانون .

وعليه فقد انقشعت السحابة السوداء وانتهى الامر.

 

حسين أبو سعود

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (6)

This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ العزيز الدكتور حسين أحسن الله إليك

مكتب المرجع الاعلى يرد على سؤال وجهته هيئة الإذاعة البريطانية "BBC" بهذا الشأن الأربعاء 9 أكتوبر 2019 - 15:17
رد مكتب المرجع الأعلى، السيد علي السيستاني، اليوم الاربعاء، رسالة تضمنت رداً على سؤال وجهته هيئة الإذاعة البريطانية "BBC" عن زواج المتعة. وكانت بي بي سي قد عرضت ٨ أكتوبر الجاري تقريراً استقصائياً تحت عنوان "تجارة الجنس السرية في العراق" زعمت فيه وجود مكاتب علنية لزواج المتعة. وفي ما يلي النص الكامل للرسالة:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ج ١: إن هذه الممارسات إن كان لها واقعا كما ذكرتم فهي مدانة ومستنكرة بكل تأكيد، ومن هو من أتباع المرجعية الدينية حقا لا يقوم بها، والزواج الموقت الذي يجوز في مذهب الأمامية ـ وكذلك ما يشبهه من الزواج الدائم المبني على اسقاط الحقوق الزوجية عدا حق المضاجعة - لا يسوغ أن يتخذ وسيلة للمتاجرة بالجنس بالطريقة المذكورة التي تمتهن كرامة المرأة وانسانيتها، ولا يتبعها الا ضعاف النفوس الذين لا يتورعون عن استغلال الدين وسيلة للوصول الى اهدافهم غير المشروعة. ان الدين الاسلامي الحنيف ولاسيما على مذهب أهل البيت (عليهم السلام) يعتني بقيم العفاف والاحتشام والمحافظة على كرامة كل من الرجل والمرأة على حد سواء، ويهتم بصيانة الاسرة والمحافظة عليها كنواة أساسية لسلامة المجتمع، مع عدم إغفاله تأمين الحاجات الطبيعية للإنسان، ولا يجوز ان يستغل اي تشريع ديني بما ينافي هذه الأهداف العالية والقيم الأساسية. ومن هنا يتعين على السلطات المعنية اتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة عن هذه التصرفات المشينة أينما كانت، ولكن الملاحظ - للأسف ـ أن ضعف هيبة القانون في البلد فسح المجال امام البعض للقيام بالعديد من الممارسات غير المشروعة، حتى بلغت انشاء بيوت العارة والترويج لها!!
٢: هذا مدان أيضا، ويجري عليه ما تقدم في أعلاه. ونؤكد على ضرورة أن تلاحق السلطات المعنية من يظهر في زي رجال الدين ويمارس هذه الافعال ويروج لممارسات لها تبعات بالغة السوء على المجتمع وموقع الدين في نفوس الناس.
ج ٢: كان زواج الصغار ـ أي زواج غير البالغة من غير البالغ - أمرأ متداولا في العديد من المجتمعات الشرقية الى وقت قريب، ومن هنا تضمنت الرسالة الفتوائية في طبعاتها السابقة بعض احكامه، ولكن لوحظ انحساره في الزمن الراهن فتم حذف جانب منه من الطبعات الأخيرة، وما نريد التأكيد عليه هو: أنه ليس لولي الفتاة تزويجها الا وفقا لمصلحتها، ولا مصلحة لها غالبا في الزواج الا بعد بلوغها النضج الجسمي والاستعداد النفسي للممارسة الجنسية، كما لا مصلحة لها في الزواج خلافا".

صالح الطائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاخ الدكتور المحقق صالح الطائي دامت توفيقاته
كل الشكر والامتنان على الإضافة القيمة بإيراد النص الكامل لجواب المرجعية على أسئلة آلبي بي سي
وهو جواب شافي كافي وافي
تحياتي سيدي واحترامي

حسين ابو سعود
This comment was minimized by the moderator on the site

احسنتم التوضيح جزاكم الله خيرا

السيد حميد الموسوي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاخ الاستاذ حميد الموسوي حفظه الله
احسن الله إليكم واشكر مروركم الكريم تحياتي

حسين ابو سعود
This comment was minimized by the moderator on the site

أحسنت دكتور حسين، ولو ان الاستماع الى الراديو أصبح شبه معدوم لكن حصر التقرير على هذه المدن الثلاث وراءه غايات ونوايا سيئة وخيرا فعلت المرجعية انها ادانت هذه الممارسات اللا قانونية واللاشرعية

حمودي الكناني
This comment was minimized by the moderator on the site

الاخ الاديب حمودي الكناني اشكر مرورك الكريم على المقال والحق ان الإذاعة يقصد بها التلفزيون هنا والامر كما تفضلتم واضح وانه لا يخلو من مغالطة وتشويه
تحياتي اخي الكريم

حسين ابو سعود
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4793 المصادف: 2019-10-20 00:40:06