 أقلام ثقافية

أمثال يابانية مترجمة عن الروسية (4)

diaa nafie2الترجمة الحرفية – الصقر القوي يخفي مخالبه.

التعليق – لا يحتاج القوي الى استعراض عضلاته ولا الى التبجح بقوته . ما احوج قادة عالمنا العربي الى استيعاب هذا المثل الياباني العميق.

+++++

الترجمة الحرفية – الهاربون لا يختارون الطريق .

التعليق – مثل صحيح ودقيق، ف (للضرورة أحكام) كما يقول مثلنا العربي.

+++++

الترجمة الحرفية – الانهار القديمة لا تجفّ.

التعليق – ما أجمل هذا المثل الياباني وما أعمق رمزيته، اذ ان الانهار القديمة لا تجف فعلا، ولا الحضارات القديمة تموت، ولا الحب القديم يختفي من قلب الانسان، ولا الذكريات وووو، اذ ان (المادة لا تفنى ولا تستحدث .. !)

+++++

الترجمة الحرفية – الذي تجده بسهولة تفقده بسهولة .

التعليق – كل شئ في الحياة يتطلب جهدا وثمنا، وكما يقول المثل باللهجة العراقية – (بلاش ما ينحاش) (بلاش – مجانا / ينحاش – يمكن حصده)، ويحرص الانسان على كل ما حصل عليه بجهد وصعوبة حرصا شديدا، ولا يبذل الانسان نفس هذا الحرص اذا كان حصوله عليه سهلا .

+++++

الترجمة الحرفية – من اجل ان تسبح يجب ان ترمي نفسك بالنهر.

التعليق –المثل الاغريقي يقول – النظرية بلا تطبيق ميّتة، والمثل الياباني هنا يؤكد ذلك المعنى وبشكل بسيط وواضح، ف (نظرية) السباحة لا معنى لها دون (ان ترمي نفسك بالنهر) .

+++++

الترجمة الحرفية – الحيّة العمياء لا تخاف من اي شئ .

التعليق – لانها لا ترى مكامن الخطر باشكاله المختلفة، ولهذا لا تخاف من اي شئ . المثل الياباني يدعو الانسان - طبعا- الى تجنّب تلك المكامن كي لا يكون مثل (الحيّة العمياء).

+++++

الترجمة الحرفية – التفاحة (المتفحة) تمدح نفسها بنفسها .

التعليق – ويقول المثل العالمي بصيغته الروسية، ان (البضاعة الجيدة تمدح نفسها بنفسها).

+++++

الترجمة الحرفية – لا يوجد عدو اخطر من الاحمق.

التعليق- يقول المثل العربي – عدو عاقل خير من صديق جاهل، (وهو مثل عالمي يرد بمختلف الاشكال)، فكيف اذا كان عدو واحمق في نفس الوقت !

+++++

الترجمة الحرفية – لا أحد يعثر وهو مضطجع على السرير.

التعليق – مثل عالمي، وقد استقر بالعربية كما يأتي – (من لا يعمل لا يخطئ) . الصورة الفنيّة طريفة جدا في هذا المثل الياباني، اذ كيف يمكن للانسان ان يعثر وهو مضطجع على السرير؟ .

+++++

الترجمة الحرفية – بالنار لا يمكن اطفاء النار.

التعليق – ولا يمكن اخماد الحرب بالحرب ولا الاساءة بالاساءة ولا النميمة بالنميمة ....، بل يجب اخماد الحرب بالسلم، والاساءة و غيرها بالتسامح والعفو .....، ولنتذكّر - (العفو عند المقدرة).

+++++

الترجمة الحرفية – الحلاق لا يحلق نفسه.

التعليق – مثل طريف ودقيق فعلا، يضرب في ان الانسان يحتاج الى التعاون مع الاخرين مهما كان، اذ ان (اليد الواحدة لا تصفق) كما يقول المثل المعروف.

+++++

الترجمة الحرفية – ضروري مثل المروحة اليدوية (المهفّة) في الشتاء.

التعليق – مثل ساخر وطريف، وهو واضح المعنى طبعا، وما أكثر هؤلاء (البشر – الضرورة!!!) في حياتنا .

+++++

أ.د. ضياء نافع

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4052 المصادف: 2017-10-09 02:15:18