 أقلام ثقافية

انطونيو ماتشادو في قصيدته "الأحلام الشريرة"

اتسم شعر الاسباني انطونيو ماتشادو ببساطته ورصانته وإنسانيته، مما جعله قريبا ومحببا من قبل فئات المجتمع التي وجدت في ماتشادو شاعرا مبدعا يسعى في شعره إلى الوصول إلى الطبقات الاجتماعية بكافة مستوياتها، على الرغم من كونه احد كبار شعراء اسبانيا في العصر الحديث واحد أعمدة شعراء جيل 98.

يمتاز أسلوب شاعرنا باقتصاده باستخدام التعبيرات الشعرية، على الرغم من كونها تعبيرات غنية بالإيحاءات الصورية، وهذا مانراه جليا في قصيدته "أحلام شريرة" التي نتعرض لترجمتها في أدناه. فهي قصيدة لا تحوي الكثير من التعبيرات، إلا أنها في الوقت ذاته تعرض لنا لصورة اليأس والخمول وانعدام الأمل في المستقبل القريب.

الأحلام الشريرة

الساحة مظلمة،

النهار قد تلاشى.

الأجراس تدق بعيدا.

زجاج النوافذ والشرفات يُستضاء

ببريق خافت يشبه العظام الشاحبة

والجماجم البالية.

وعلى امتداد المساء يسطع

نور لكابوس.

الشمس في مرحلة الغروب.

يظهر صدى خطواتي.

- أ انك أنت؟ لقد كنت انتظركِ...

- لستِ أنتِ من كنتُ ابحث عنه.

 

د. وسيم حميد صنكور

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4146 المصادف: 2018-01-11 00:09:12