 أقلام ثقافية

فنُ الإخراج

لِكوامن البعض بحارٌ لُجيّة تتلألأ كسيلٍ عارمٍ من الياقوت المُندفع مع شلّالات الأفكار المُنبثقة من الإبداع النّابع من عُمُقٍ مُتأصّلٍ لفنٍّ ما. الإبداع الّذي يتولّد من نقطة مُستقرّة هُناك عندَ جزءٍ خفيّ محفوظ بشغافٍ غنيّ يَتَفجّر بمجرّد ملامسته لتلك الرّقيقة النّاعمة النّابعة من مكوّن الشيء ذاته. لتتفجّر ينابيعٌ لامعة وتُعطي ذاك التميّز الفريد لتُضفي وهجاً يُلامسُ أرواح العاشقين للفنّ ذاته.

يبدأ الأمر من ذاك الجزء المخفيّ في ذات المرء مارّاً بملامسته وتفجيره إبداعاً مُنتهياً بإخراجه من عالم الخيال إلى عالم الوجود ليأسر عاشقيه . يتوهّج بمُخرَجِ حرفٍ لتتصاعدُ منهُ حروف ثُمّ كلمات ثُمّ عالمٌ آخر، متنوّع في جوانبه البرّاقة ليأسر كُل جانبٍ منهُ فئة خاصة من مُعجبيه. أو يتوهّج بمُخرَج موسيقيّ ليصنع نوتات بأصوات تأسر المسامع بمختلفها وتنشِدُ بعضها أرواحاً تهفو إليها لتُمجّدها كَفَنّ يسدُّ جانباً مفقوداً من جوانب الرّوح أو توّقد شمعةً فيها، تُهيّئها لتنظر إلى إشراقات الحياة لتخفيف اعبائها المتراكمة. أو يتوهّجُ بمخرَجِ عملٍ خطّتهُ أيدٍ بارعة نتاجاً لأفكارٍ عميقة كوّنت عالمها بشخوصه وأجوائه فتتلقّفها أيدٍ مُبدعة تُحوّل حروفه إلى موجود حقيقيّ بتأثيراتٍ مُتقَنة وفنيّة بمُنتَج يجعلُ ثُلّةً من القلوب تتعايش مع عالمها وتتطاير في أجوائه الخياليّة السّاحرة تلك. أو الاجتماعيّة بواقعها الأخّاذ برسائل بعضها مُلهم ومُغذٍ لأرواحٍ تستشعره.

أو يتوهّجُ بمُخرَجٍ شاعريّ أخّاذ يُلامس شغافاً قلوبٍ قد اكتوت بنيران الفراق أو أعياها المَطَلْ وأمضّها طول الانتظار، متوّقدة على آمال واعدة مقرونةً بربٍ كريم. أو يتوهجُ بمُخرَجٍ على هيئة لوحات خُطّت على بياضها ينابيع ملوّنة بألوانٍ زاهية رُسمت بأيدٍ فنيةٍ بارعة وبأرواحٍ مُحلّقة وقلوبٍ مُرهفة لتُخرج لوحاتٍ بعضها تُحاكي خيالاً واسعاً برموزها. فتكوّن منه عالماً خاصّا وبعضها تُحاكي واقعاً قد أخذَ جانباً ليسَ يسيراً من حياةٍ امتلأت بالصّعاب لتُخرج من صعابها أناملُ مَدٍ بعِرض البحار عطاءً، وبنَدرةِ الماسِ وجوداً، وبسطوع الشّمسِ بقاءً، وبشموخ النّجمِ تألُقا

 

بقلم سجى الجزائري/العراق

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4157 المصادف: 2018-01-22 01:52:30