 أقلام ثقافية

شوارع موسكو باسماء الادباء الروس

ضياء نافعسألتني فلانة فلانوفنا الروسيّة في باريس – ما أخبار شارع تفيرسكايا في موسكو؟ وفلانة فلانوفنا كانت ممثلة شابة في مسرح موسكو الفني (الذي يرتبط باسم ستانسلافسكي) قبل ثورة اكتوبر 1917 في روسيا (وكانت تفتخر دائما انها عاصرت اولغا كنيبر- تشيخوفا أرملة الكاتب الروسي الشهير تشيخوف)، وتركت روسيا بعد الثورة مثل الكثير من المثقفين الروس، والتقيتها انا في باريس نهاية الستينات من القرن العشرين، ضمن مجاميع اللاجئين الروس هناك، والذين كانوا يسمونهم (الروس البيض) تمييزا عن (الروس الحمر) (انظر مقالتنا بعنوان – مع اللاجئين الروس في باريس) . سألتني فلانه فلانوفنا ذلك السؤال عندما عرفت اني درست في موسكو . نظرت اليها بتعجب وقلت لها – لا أعرف شارعا في موسكو بهذا الاسم يا فلانة فلانوفنا . تعجبت هي ايضا من اجابتي، وقالت لي – كيف يمكن لشخص درس في موسكو طوال سنين ولا يعرف الشارع الرئيسي فيها، قلت لها، ان الشارع الرئيسي في موسكو هو شارع غوركي، فقهقت وقالت، انه شارع تفيرسكايا يا عزيزي منذ قرون طويلة، وان البلاشفة هم الذين غيّروا اسمه التاريخي واطلقوا عليه تسمية - شارع غوركي، فقهقت أنا ايضا، وقلت لها - انه شارع تفيرسكايا بالنسبة لك ولكنه شارع غوركي بالنسبة لي، وان البلاشفة حافظوا على رونقه وروعته وزادوها جمالا ورشاقة وازدهارا، رغم انهم غيّروا اسمه (لم نكن نحن الطلبة العرب والاجانب في موسكو نعرف عندها بشكل عام كل تلك الوقائع الدقيقة وتفاصيلها في التاريخ الروسي الطويل والعريق). تذكرت هذه الحادثة الطريفة قبل ايام، عندما كنت أسير في شارع تفيرسكايا بموسكو، اذ أعادت روسيا الاتحادية لهذا الشارع اسمه القديم منذ تسعينيات القرن الماضي، وقلت بيني وبين نفسي – نامي بهدوء في قبرك بضواحي باريس يا فلانة فلانوفنا، فقد عاد اسم شارعك الحبيب الى الحياة كما توقعت عندئذ عندما دردشنا آنذاك معا ! نعم، لم يعد هناك شارع يحمل اسم غوركي في موسكو بعد هذا التغيير الذي حدث آنذاك، غير ان متنزه الثقافة الكبير في موسكو (بارك كولتوري) لازال يحمل اسم غوركي، والمتنزه هذا هو الرئة التي تتنفس بها العاصمة الروسية،

لكن شوارع موسكو تحمل اسماء الادباء الروس الآخرين في كل انحاء المدينة، وقد قال لي مرّة أحد الطلبة العرب ضاحكا، انه يمكن دراسة الادب الروسي بكافة مراحله وانت تتنزه في شوارع موسكو، وهي ملاحظة طريفة حقا وصحيحة فعلا، فهناك شوارع تحمل اسماء ادباء القرن الثامن عشر، وشوارع تحمل اسماء ادباء القرن التاسع عشر، وادباء القرن العشرين، وحتى ادباء القرن الحالي ايضا، واقدم للقارئ العربي هنا قائمة بابرز اسماء هؤلاء الادباء الروس حسب تسلسل حروف الهجاء العربية، (اكرر انهم الابرز، وليس كل الاسماء)، وهم –

اسييف (شاعرومترجم من القرن 20) / اوديفسكي (كاتب من القرن 19) / باوستوفسكي (كاتب من القرن 20) / باغريتسكي (شاعر من القرن 20)/ بليشييف (شاعر وكاتب ومترجم من القرن19) / بوشكين (غني عن التعريف) / بونين (كاتب وشاعر من نهاية القرن 19 واواسط القرن 20) / بيدني (شاعر من القرن 20) / تفاردوفسكي (شاعر من القرن 20) / تشرنيشيفسكي (ناقد من القرن 19) / توتشيف (شاعرمن القرن 19)/ تولستوي (غني عن التعريف) / دابرالوبوف (ناقد من القرن 19) / دستويفسكي (غني عن التعريف) / راديشيف (كاتب من القرن 18) / سولجينيتسن (كاتب من القرن 20) / سيرافيموفيتش (كاتب من اواسط القرن 19 واواسط القرن 20) / سيمونوف (شاعر وروائي من القرن 20) / شولوخوف (كاتب من القرن 20) / غانجيروف (كاتب من القرن 19) / غوغول (غني عن التعريف) / فانفيزين (كاتب مسرحي من القرن 18) / فادييف (كاتب من القرن 20) / فيريسايف (كاتب وناقد من نهاية القرن 19 وبداية القرن 20) / فيسوتسكي (شاعر وممثل مسرحي ومغني من القرن 20) / كارامزين (كاتب ومؤرخ من القرن 18) / كارولينكو (كاتب من نهاية القرن 19 وبداية القرن 20) / ليسكوف (كاتب من القرن 19) / ليرمنتوف (غني عن التعريف) / لامانوسوف (كاتب وعالم من القرن 18) / ماكارينكو (كاتب من نهاية القرن 19 واواسط القرن 20) / ماياكوفسكي (غني عن التعريف) / نوفيكوف (كاتب من اواسط القرن 18 وبداية القرن 19) / يسينين (شاعر من القرن 20) .

ختاما لهذه النظرة السريعة، اريد ان اتجاسر بالتعبير عن تمنياتي واقول، اني احلم في ان يكون عندنا في بغداد يوما ما شارع باسم الجواهري وبدر شاكر السياب ونازك الملائكة وجواد سليم وعلي الوردي وفؤاد التكرلي وغائب طعمه فرمان ووووووو...

 

أ.د. ضياء نافع

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4376 المصادف: 2018-08-29 02:11:37