 أقلام ثقافية

كتبتها وفقط

سلس نجيب ياسين

فعلا كان و يكون لزاما علينا ان نعامل الناس كما نحب ان يعاملونا به. مهما يكن قلبك صادقا صفيا نقيا فان افعالك وأقوالك هي التي تحدد مصيرك عند الناس الحية ضمائرهم، فلا ينفع التعصب اوالقلق في المواقف التي لا تستدعي ذلك ان تجرح ثم تداوي قد لا ينفع مع الجميع وقد يترك الجرح اثارا بعد التامه . لذلك كان لزاما ان نبتسم ان نقابل بالحسنى ان لا نسرع ونتهور في الحكم او التهجم في النهاية كل سيفهمك كما يريد إلا من يعرفك جيد او ربما تألم كثيرا او يحبك ويحتمل ان قلبه اكبر من قلبك بكثير .

ولهذا كان وسيكون علينا لزاما ان نصحح اخطائنا ان نتفاداها ان نتحكم في انفسنا. اكثر العالم جميل بملاه بالأمل و الخير قلوب الضعفاء الطيبة تاخد بك نحو الحق نحو المراجعة، لهذا وجب علينا ان نشكر ان نسامح ان نأمل ان نحب ولا نظلم او نحتقر ان نكون صرحاء كثيرا.كلنا سواسية اختلفت المشاكل ولكن نسمة الحياة واحدة كن انت الخير والتحسن الذي تود ان تراه في الاخرين ليأتي اليك دائما.

في النهاية ستقول شكرا للكثير

 

بقلم الكاتب : سلس نجيب ياسين

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (1)

This comment was minimized by the moderator on the site

مرحبا صديقي سلس
لا شك إنك كتبتها في عجل، وإلا لما كان فيها هذه الأغلاط الإملائية ومنها ( ظمائرهم )!
رفقا بلغتنا صديقي العزيز وشكرا لتفهمك.

سعيد مقدم
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4455 المصادف: 2018-11-16 01:10:10