 أقلام ثقافية

الانسان المتفاءل.. تفاءلوا بالخير تجدوه

 (اول شئ تفعله في الصباح: ابحث عن شخص يجعلك تبتسم لان الابتسامة دائما تصنع يوما افضل).. باولو كويلو

الانسان المتفاءل هو الذي ينظر باستمرار الى النصف المملوء من الكأس غير آبهٍ بنصفهِ الفارغ، وعليه فهذا النصف كفيلا بان يجعله محبا للحياة يفكر بايجابية، وهذا التفكير الايجابي يجعله سعيدا محسنا ظنه بربه وبالحياة، مؤمنا بما قدر الله له وذلك يقوده الى الوصول الى حالة الرضا والقناعة اللذان سيجعلانه انسانا سعيدا لان"القناعة كنز لايفنى"

الانسان المتفاءل ببساطة شديدة اختار ان يكون سعيدا بما اتيح له من مقومات السعادة وان كانت بسيطة، فتراه يتكل على الله دائما ويتوقع الافضل، لانه انسان على مستوىً من الذكاء جعله يوظف كل الامور لصالحه لكي يستمتع بالحياة، ومهما مر بازمات فانه يبقى محافظا على رباطة جأشه، يرى دائما ان هناك ضوءا في اخر النفق مهما كانت الظلمة حالكة عملا بقوله تعالى"ان مع العسر يسرا"الانشراح5

ولكي تفكر بايجابية وتكون متفائلا عليك ان تتبع الخطوات التالية:

-ترديد عبارات فيها تفاؤل وامل مثل انا سعيد، انا احب الحياة لترى بعد فترة وجيزة انك اصبحت كالمغناطيس تجتذب الاشياء المفرحة وينجذب اليك الناس المتفائلين المحبين للحياة، عملا بمبدا ان شبيه الشئ منجذب اليه، والابتعاد قدر الامكان عن الاشخاص السلبيين الذين يبثون الطاقة السلبية من خلال احاديثهم المملة والكئيبة وشكواهم من كل شئ مهما كان صغيرالتجد نفسك بالنهاية تقلدهم دون ان تشعر.

- تجنب الافكار السلبية والافكار الحزينة التي من شأنها ان تنخرك من الداخل وتجعلك فريسة للاوهام واستبدلها بافكار ايجابية من خلال ترديد عبارة "انا استطيع" ان اعمل وانجز وابدع.

- الابتعاد عن كل مامن شانه ان يسبب لك الاحباط سواء كان انسان او مكان او اي شئ.

- الاستماع دائما لمحاضرات التنمية البشرية والبرامج الهادفة المحفزة التي تعطيك دفعة الى الامام.

- ممارسة الهوايات خصوصاعندما تتعرض لغزو الافكار السلبية اشغل نفسك بهواية تمارسهااو اي شئ تقوم به مثلا الخروج الى الحديقة لاستنشاق الهواء اوالاعتناء بها، او القيام باي عمل، لان الفراغ كفيلا بان يجعلك فريسة لتلك الافكار.

- الابتعاد عن الكلمات المتشائمة والحزينة مثل انا حزين، انا يائس، اشعر بالوحدة، او التمارض حتى يصبح مغناطيس نكد فينفر الاخرين منه  ويبقى وحيدا مع اوهامه واحزانه، يقول جلال الدين الرومي"لاتحزن.فاي شئ  تفقده سيعود اليك بهيئة اخرى"

- ممارسة اي نوع من الرياضة اوعلى الاقل رياضة المشي لكي تشعر بالنشاط وتبتعد عن الخمول والكسل.

- ممارسة اليوغا التي ستنقلك الى عالم اكثر صفاءا من خلال جلسات التامل والاستماع الى الموسيقى الهادئةالتي ستمدك بطاقة ايجابية عالية.

ان الانسان المتفاءل ينظر الى الحياة بكل امل وكل الفصول  لديه جميلة وكل له خاصيته وكل الالوان لها حضور ويرى الحياة من خلال منظاره ونظرته الفلسفية للامور التي تجعل كل شئ عنده ذو قيمة وبذلك يكون قد وضع يده على بواطن الامور التي تزين له كل شئ ليراها بعين التفاؤل،  فهو يستثمر كل لحظة، كل حدث، كل موضوع مهما كان صغيرا لانه ببساطة اختار ان يكون متفائلا لينعم بالحياة التي يستحق ان يحياها باعتباره اكرم خلق الله وهو مدرك تماما ان اليوم الذي يذهب لن يعود ثانية..

 

مريم لطفي

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4456 المصادف: 2018-11-17 02:53:44