 أقلام ثقافية

جمال اللغة العربية

محمد صالح الجبورياللغة العربية تمتاز بصفات وخصائص تتفوق على أقرانها من اللغات الاخرى، فهي لغة القرآن الكريم، ولغة البلاغة ولغة الضاد والفصاحة والادب والجمال والمعرفة والثقافة، وقد مدح الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه اللغة العربية بقوله (تعلموا العربية فهي دينكم)، وقال ايضا (تفقهوا في العربية فإنها تزيد العمل، وتثبت في المرؤة)، وقال الامام الشافعي (على كل مسلم أن يتعلم من لسان العرب ما بلغ جهده)، وقالوا قديما(العربية اللسان)، وقال حافظ إبراهيم:

انا البحر في أحشائه الدر كامن     فهل سألوا الغواص عن صدفاتي

اللغة العربية من الكنوز التي تملكها الامة، وعلينا ان نهتم بها، وان نعتز بها، وأن نرفع من شأنها ومكانتها بالبحوث والمؤتمرات التعريفية بها، وأن نعمل على انتشارها في انحاء العالم، هذا يحتاج إلى تظافر الجهود، وتشكيل لجان وتخصيص اموال للارتقاء باللغة العربية وانتشارها، الأدب العربي يحتوي على قصص وقصائد راقية، تمثل حياة الامة وبطولاتها، العرب يتميزون بمكارم الاخلاق الكرم، الشجاعة، والوفاء، الصدق، الايثار، التضحية، وغيرها، وتبقى اللغة العربية هي التي تجمعنا، اللسان الذي نتكلم به ونتفاهم بيننا، وقد قال المفكرون الأجانب كلاما جميلا بحق اللغة العربية، وتعلموا العربية، اللغة العربية لغة الحضارة، ولها دورها في العالم، الحفاظ على اللغة العربية مسؤولية الجميع.

 

محمد صالح ياسين الجبوري - كاتب وصحفي

العراق

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4527 المصادف: 2019-01-27 02:13:10