 أقلام ثقافية

الدعاية المثالية

الدعاية بقلم محترفين4.6

لم اكن قد سألت محرر ومعد النشرة الاخبارية ل "ريد اي سي" حول الدعاية المخصصة للمؤلفات وميزاتها المؤثرة، ولكنني تلقيت رسالة منه "ايميل" يشرح لي فيها ميزات الدعاية أبتدأها:

مرحبا قيس

حول الاخطاء الاكثر شيوعا في الدعاية او "اخطاء الدعائية" ويسميها: "الدعاية السيئة" برسالته . مقارنة بين دعايتين لمحترفين ويضيف ساخرا: "نظرًا لأنني لست محترفًا في كتابة الدعاية المغلوطة"، طلبت من اثنين منهم - أماندا لي وهيذر والاس - مشاركة الشكل الذي ستبدو عليه الدعاية المثالية، باستخدام نفس المثال: هاري بوتر وحجر الفيلسوف.    

Amanda Lee:

 J.K. رواية رولينج السحرية الأولى إلى عالم السحرة. هاري بوتر وحجر الفيلسوف

الكتاب الذي الذي تصفه بانه "بدأ كل شيء".

وهدفها من هذا العنوان المرادف الذي وضعته بالدعاية هو جذب انتباه القراء وإخبارهم بما يجعل هذا الكتاب مميزًا. وتضيف في هذه الحالة، اخترت الكلمتين "السحري" و"عالم السحرة" لأخبر القاريء أن هذه رواية خيالية غريبة الأطوار تحتوي على عناصر مثيرة للاهتمام في بناء العالم.

وتبين ببضعة اسطر الاحداث الرئيسية للرواية وشخصيتها غريبة الاطوار بالقول: "يبدو أن أشياء غريبة تحدث دائمًا لليتيم هاري بوتر البالغ من العمر 11 عامًا. عندما بدأت الرسائل الموجهة إلى هاري بالحبر الأخضر الفاتح بالوصول - عبر صندوق البريد، وتحت صدغ الباب، وأسفل المدخنة - تصادرها عمته القاسية وعمه على الفور.

لكنهم لا يستطيعون منع هاري من تعلم الحقيقة: إنه ساحر، والرسائل من مدرسة هوجورتس للسحر والشعوذة.

وتضيف:

في هوجورتس، يتعلم هاري سحرًا لا يُصدق ويصنع أصدقاءه الأوائل على الإطلاق. بالمقارنة مع حياته الكئيبة مع عمته وعمه، فإن المدرسة الداخلية في هوجورتس هي مغامرة رائعة. لكن عاد شر قديم إلى عالم السحرة، وإذا لم يتمكن هاري وأصدقاؤه الجدد من إيقافه، فسينتهي وقتهم في هوجورتس.

وتضيف حول ملخص الدعاية للكتاب محددة اربع نقاط مهمة تقلل من صعوبة تلخيص الكتاب بشكل دعائي كالاتي:

من الصعب جدًا تلخيص كتاب إلى أقل من ثلاثمئة كلمة! إذا كنت أجد صعوبة في إنشاء دعاية دعاية للخيال، فغالبًا ما أسأل نفسي الأسئلة الأربعة التالية:

كيف تبدو حياة البطل في البداية؟

ما هي التغييرات؟

ما هي المشكلة الرئيسية؟

ما هو على المحك، وما هو القرار الذي سيتعين على بطل الرواية اتخاذه؟

هذه النقاط الاربعة متغيرة وفقا لمحتوى المؤلف او الكتاب .

وتسميها ب "الدعاية الوظيفية" .. كيف؟

تجيب بانها: اجابت على هذه الأسئلة الأربعة، وأضافت لمسة رائعة على الكتاب، مع التفاصيل أيضًا طريقة جيدة واخيرا تقول: استخدمت مفردات مناسبة: ك "ساحر" و"سحر" و"سحر" و"مدرسة داخلية" وغيرها في هذا الدعاية.

2- هيذر والاس 

يبدأ هكذا:

أصبح هاري بوتر يتيمًا كطفل رضيع، وهو ساحر مقدر له القيام بأشياء عظيمة، ولكن خلال السنوات العشر الأولى من حياته، لم يكن على دراية بوجود عالم من السحر أو المغامرات التي تنتظره.

ونظرًا لأن هناك حاجة إلى ربط قوي لجذب انتباه القاريء حقًا، فقد عملت على أجزاء مثيرة للاهتمام من المعلومات عندما قدمت الشخصية الرئيسية، بحيث يميل القراء إلى معرفة المزيد. من هذه اللمحات  القصيرة والبسيطة، علمنا أن هاري كانت له بداية مأساوية وأنه يعيش كصبي عادي منذ عقد من الزمان، غير مدرك تمامًا لمصيره المليء بالسحر.

يواجه هاري العديد من الصراعات في جميع أجزاء هذا الكتاب، ويقول والاس: ولكن ليس من العملي أو المعقول ذكر كل شيء في الوصف "الدعاية"، لأنه سيصبح تقريرًا مملا. ويؤكد على ضرورة مع أخذ ذلك في الاعتبار في الدعاية .

الشيء الملفت انك لو اهملت الرسائل التي تصل لك جوابا على سؤال او توضيح نقطة ما غامضة يتواصل البعض معك رغم اهمالك لرسائله اذا طرأ اي جديد في الابحاث النظرية والتطبيقية حول مادة البحث .

والمفارقة انه لم تكن الدعاية مادة رئيسية في دراسة الاعلام وتخصصاته "البحار" ولا اعرف سبب ذلك قرأت سابقا بضعة كتب لمؤلفين عرب حول الدعاية لم اتفاعل معها لانها مملة وغير جدير بالقراءة وبعيد عن واقع الدعاية في العالم العربي، فلم تكن الدعاية في ذلك الوقت لها الحضور الكاسح بوسائل الاعلام كما هو الحال في وقتنا الحالي .

فقد اصبحت "الدعاية" من العلوم والتخصصات المهمة بوسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي لا يمكن الاستغناء عنها او التقليل من اهميتها في الاخفاق والنجاح لكثير من الاعمال والمنتجات الجديدة الشخصية او العامة .

 

قيس العذاري

24.9.2020

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5134 المصادف: 2020-09-25 12:37:40