 شهادات ومذكرات

مئة عام على اغتيال روزا لكسمبورغ – فلم عن حياتها

616 روزا لكسمورغقصة روزا لكسمبورغ واغتيالها تمثل قصة اغتيال الثورات الشعبية الماركسية في أوروبا بعد الحرب العالمية الأولى، حيث صادف قبل يومين مرور مئة عام على تلك الجريمة التي قد تكون، مع مثيلاتها، قد غيرت اتجاه التاريخ، واسلمت البشرية الى المصير الذي دفعتها اليه الرأسمالية، والذي تتزايد ملامحه الخطيرة كل يوم.

روزا لكسمبورغ  فيلسوفة واقتصادية ماركسية المانية من أصول بولندية. كان الثورة البلشفية الروسية 1917 تعتمد اعتماداً كبيراً على ثورات العمال في مختلف الدول الأوربية المتقدمة، وبشكل خاص في المانيا، لمساندتها. فقد بدت الظروف في أواخر الحرب العالمية الثانية وبعد نهايتها مهيئة تماما لتلك الثورات وكان التواصل بين الأحزاب الشيوعية في تلك البلدان مستمراً للتهيئة لذلك. وكان هذا الأمل، المشجع الرئيسي لقيام الثورة الروسية، فلم يتخيل الروس أن سيكون باستطاعتهم الصمود لوحدهم، خاصة وأن ذاكرة كومونة باريس التي تم اجهاضها بشكل دموي، ترن في ذاكرتهم.

انتسبت للحزب الماركسي البروليتاري منذ حداثتها. غادرت بولندا سنة 1889 لتنضم إلى الثوريين المنفيين الروس بزعامة بليخانوف في زوريخ حيث درست العلوم ونالت شهادة الدكتوراة، ثم هاجرت إلى ألمانيا. وعندما اندلعت الثورة الروسية لعام 1905 عادت إلى وارسو لكي تشارك بها فقبض عليها وأفرج عنها في العام التالي. عادت إلى برلين حيث كتبت "تراكم رأس المال" سنة 1913 الذي يعتبر مساهمة فكرية ماركسية مهمة.

https://www.marxists.org/archive/luxemburg/1913/accumulation-capital/

تزعمت مع كارل ليبكنخت الجناح الراديكالي من الحزب الديمقراطي الاشتراكي الألماني وعارضت دخول المانيا الحرب العالمية الأولى بشدة. عارضت نظرية لينين حول كون الحزب الشيوعي أداة البروليتاريا لتحقيق دكتاتورية البروليتاريا باعتباره ذلك موقف غير ديمقراطي، حيث اعتبرت الديمقراطية، الوسيلة الوحيدة لتحقيق حكم البروليتاريا.

أسست مع ليبكنخت "عصبة سبارتاكوس" عام 1916التي شكلت بعد سنتين نواة الحزب الشيوعي الألماني وكتبت برنامجه بنفسها.

في 15 كانون الثاني 1919 أي بعد شهرين من إعلان ليبكنخت للجمهورية الاشتراكية الألمانية قامت الحكومة الألمانية باغتيالها مع ليبكنخت، والقيت جثتيهما في النهر، وهكذا كتبت نهاية الثورة الماركسية في المانيا.

في الرابط التالي فلم روائي عنها، مع ترجمة إلى اللغة الإنكليزية (للأسف لم نجد واحدا مع ترجمة عربية، لكن يوجد مع ترجمة إيرانية على اليوتيوب).

https://archive.org/details/RosaLuxemburg

 

صائب خليل

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4518 المصادف: 2019-01-18 01:30:20