 قضايا

عائلة اللغات القوقازِيَّة الجنوبيَّة (3)

وتُسَمى أيضاً عائلة اللغات الكارتفيليَّة أو الإيبيريَّة

تتكَوَّن هذه العائلة اللغوية من أربعة لغات متواجدة جميعها في جمهورية جورجيا هي: اللغة الجورجيَّة، اللغات السانِيَّة بفرعيها اللازيَّة والمنغريليَّة واللغة السوانيَّة

يتكلم بلغات هذه العائلة قرابة ال 5,5 مليون إنسان كما هو موضح أدناه.

يعتقد علماء اللغات بأنَّ أصل لغات هذه العائلة يعود إلى لغة قديمة اسمها اللغة الكارتفيليَّة تطوَّرَت منها العديد من اللهجات وتباعدت المجاميع السكّانيَّة التي تتكلم بها عن بعضها البعض حتى تبلورت منها مجموعة اللغات المشار إليها أعلاه، فإستقلت في البدأ اللغة السوانيَّة التي تطورت بشكل بعيد جداً عن تطور بقيَّة اللغات الكارتفيليَّة، ثم تبلورت ومع مرور الزمن اللغة السانيَّة التي إنقسمت لاحقاً إلى لغتين مستقلتين هما اللغة اللازيَّة واللغة المنغريليَّة، وبقيت اللغة الجورجيَّة كإمتداد للغة الكارتفيليَّة. ورغم هذه التطورات بقيت الكثير من الخصائص والمواصفات المتشابهة فيما بينها والتي تشير إلى الجذور المشتركة لهذه المجموعة اللغويَّة.

اللغة الجورجيَّة

اللغة الجورجيَّة إحدى لغات عائلة اللغات القوقازِيَّة الجنوبيَّة/

التي تسمى أيضاً عائلة اللغات الإيبيريَّة أو عائلة اللغات الكارتفيليَّة/

ومنها اللغة الجورجيَّة.

التسميَّة باللغة الأم: الجورجيون يسمون لغتهم الكارتفيليَّة (Kartvelisch) ويرغبون أيضاً في إطلاق هذه التسمية على بقية اللغات القوقازِيَّة الجنوبيَّة لإعتقادهم بأنَّ هذه اللغات إنطلقت من رحم اللغة الجورجيَّة القديمة (الكارتفيليَّة)، وبنفس الوقت يُستَخدَم مصطلح اللغة الكارتوليَّة (Kartuli) كمرادف لمصطلح اللغة الجورجيَّة.

إنتشر أيضاً مصطلح الغروزينِيين واللغة الغروزينِيَّة (Grusinisch) على الجورجيين ولغتهم، وهذه التسميَّة أطلقها الروس عليهم.

تأريخها نشوئها وتطورها:

للجورجيين تأريخ عريق يمتد إلى آلاف السنين ق.م..  تَعَرَّضَ الجورجيين في النصف الثاني من القرن الأخير قبل الميلاد إلى غزو الإمبراطوريَّة الرومانيَّة وخضعوا لسيادتها قروناً طويلة وإعتنقوا عن طريقها الديانة المسيحيَّة بعد إنْ أصبحت هذه الديانة الدين الرسمي للإمبراطوريَّة. وتَعَرَّضوا كغيرهم من شعوب القوقاز في الأعوام 642/643 و 654/655 و735/736 من القرن السابع الميلادي إلى الغزو العربي الإسلامي وتبعه الغزو الفارسي ومن ثم الغزو العثماني وترتب على ذلك هجرة مجاميع كبيرة منهم صوب الغرب وإنعكس هذا التباعد بظهور إختلافات واضحة في تطور لغتهم عكسته التباينات الظاهرة في لهجاتهم.

بين القرنين الثالث عشر والخامس عشر وقعت جورجيا تحت تأثير الغزو التتاري الذي رافقته حالة شبه إنعدام لإستخدام اللغة الجورجيَّة وترتب عليه  حالة ضعف وتدهور شديدين في اللغة. في القرن الخامس عشر تعرَّضوا مجدداً إلى الغزو العثماني وفي القرن السابع عشر إلى الغزو الفارسي وفي القرن التاسع عشر كانوا تحت رحمة القيصريَّة الروسيَّة.

تأثرت اللغة الجورجيَّة قديماً باللغتين العربية واليونانيَّة بفعل علاقات جورجيا التجاريَّة مع هذه الدول وكان لهذا التأثير آثاره الواضحة على ثروتها اللغويَّة، كما تأثرث لاحقاً باللغة الفارسية بفعل الغزو الذي إعتمدته الإمبراطوريَّة الفارسيَّة لمناطق القوقاز، إلا أنَّ التأثير الأكبر حصل في القرن العشرين تحت سطوة اللغة الروسية، اللغة الرسميَّة للإتحاد السوفيتي، الذي كانت جورجيا واحدة من مجموعة جمهوريّاته سابقاً. بالإضافة إلى ذلك فإنَّ التواجد الكثير للأقليّات القوميَّة في جورجيا وإنتشار الكثير من اللغات التي تنتمي إلى مجاميع أو عوائل لغويَّة غير قوقازيَّة يشكل عدد الناطقين بها 16% من مجموع السكان مثل اللغة الأذريَّة 6.5 %  واللغة الأرمنيَّة 5.5% واللغة الروسيَّة 1.5% وأقلِّيات أخرى 2.5% يشكل عامل ضعف على تطور اللغة الجورجيَّة.

رغم كل هذه التأثيرات الخارجيَّة فقد تَطَوَّرت اللغة الجورجيَّة بشكل متسارع، والتطور الأهم الذي طرأ عليها كان في القرنين الأخيرين. وبشكل عام يمكن القول بأن هذه اللغة مَرَّت بثلاث مراحل تطور مختلفة هي:

ــ الأولى من القرن الرابع حتى القرن الحادي عشر. تم الإتفاق على تسمية اللغة الجورجيَّة في هذه المرحلة باللغة الجورجيَّة القديمة. مع بدايات القرن الثامن وإرتباطاً بتحول المناطق الجنوبيَّة الغربيَّة من جورجيا إلى مركز إقتصادي وثقافي مهم تطورت معه ظاهرة نمو مدن مثل آرتانودشي وكوتايسي أصبحت لاحقاً مراكز مهمة لتطور اللغة الجورجيَّة. أتت هذه الفترة ثمارها مع بدايات القرن الحادي عشر.

ــ الثانية من القرن الحادي عشر حتى القرن الثامن عشر حيث ظهرت ملامح جديدة لتطور اللغة الجورجيَّة عكستها بعض المخطوطات الأثريَّة التي تم العثور عليها لهذه الفترة، وتسمى لغة  هذه المرحلة باللغة الجورجيَّة في المرحلة الوسطى.

ــ الثالثة وهي الأهم من القرن التاسع عشر حتى الوقت الحاضر، حيث تطوَّرَت اللغة الجورجيَّة وتكاملت ملامحها بشكل واضح، وصار يطلق عليها اسم اللغة الجورجيَّة الحديثة. وكما تَطَوَّرت اللغة تَطَوَّرت معها أيضاً أبجديتها وأشكال كتابتها.

مخطوطاتها الأثريَّة:

تم العثور على الكثير من اللقط الأثريَّة للغة الجورجيَّة تعود إلى القرنين الرابع والخامس للميلاد. أهم آثارها اللغوية يعود إلى عام 494 م. تم العثور عليه جنوب العاصمة تبليسي، والأثر الأكثر أهميَّة هو نسخة دستور جورجيا المسيحيَّة الذي كُتِبَ عام 897 م. ورواية *الرجل في فروة النمر* للأديب الجورجي شوتا روستافيلي في القرن الثاني عشر وترجمة الكتاب المقدس *الإنجيل* من اللاتينيَّة إلى الجورجيَّة، الذي أنجز عام 1213 في زمن الملكة تامارا، أوَّل ملكة لمملكة جورجيا.

أماكن إنتشارها:

تنتشر اللغة الجورجيَّة في موطنها الأصلي جمهورية جورجيا، وفي جمهوريَّة روسيا الفدراليَّة في مناطق قيصلار ومُصدُق، وتركيا في مقاطعة شافشيتي أمرشيفي، وأذربيجان في منطقة ساينغيلو، وإيران في منطقة فِيرِيدان، وبين الأقليات الجورجيَّة في جمهوريات كازاخستان وأوزبيكستان وأرمينيا واليونان ودول أخرى.

عدد الناطقين بها:

تأتي اللغة الجورجية في مقدمة اللغات القوقازِيَّة من حيث عدد الناطقين حيث يتكلم بها أكثر من 4.2  مليون مواطن أغلبهم في جمهوريَّة جورجيا وهم يتركزون في العاصمة تبليسي والآخرون ينتشرون في الدول التالية: 150 ألف في روسيا، 50 ألف شمال شرق تركيا، 13 ألف شمال أذربيجان، 10 ألف في كازاخستان ، 5 ألف في أوزبيكستان ، 5 ألف في إيران، 2 ألف في أرمينيا و غيرهم في شمال اليونان ودول أوروبيَّة أخرى. يتكلم باللغة الجورجيَّة كافة أبناء الأقليات الأخرى المتواجدة في جورجيا ويتعاملون معها كلغة أُم بقوة القانون ويتعلمونها في المدارس ويستخدمونها في حياتهم اليوميَّة ويدونون بها آدابهم وتراثهم.

لهجاتها:

للغة الجورجيَّة الكثير من اللهجات منها:

1- مجموعة اللهجات الغربيَّة وهي:

ــ اللهجة الإِميريَّة (imerische) في القسم الشرقي من محافظة كوتايس

وكذلك في مناطق باطوم وآرتويين، و

ــ اللهجة الراتشيَّة (Ratschisch) و

ــ اللهجة اللَيتشخوميَّة (letschchumischer) و

ــ اللهجة الغروزيَّة (Gurisch) و

ــ اللهجة الأتشاريَّة (Atscharisch) و

ــ اللهجة الإمرشيفشيَّة (imerchewischer) في تركيا وغيرها.

2- مجموعة اللهجات الشرقيَّة وهي:

ــ اللهجة المثيوليَّة (Mthiulisch) في منطقة غوري، و

ــ اللهجة الكارتليَّة (Kartlich) و

ــ اللهجة الكاشِيَّة (Kachisch) في مقاطعة كاشيشن و

ــ اللهجة الإنجليلوِشيَّة (Ingliloisch) شرق العاصمة تيبليسي، و

ــ اللهجة الفيرايدانِيَّة (Fereidanisch) في أصفهان في إيران، و

ــ اللهجة الشفزوريَّة (Chewsurisch) و

ــ اللهجة البشافيَّة (Pschavisch)  و

ــ اللهجة التوشيَّة (Thuschisch) و

ــ اللهجة الآخاريَّة (Achrisch) وغيرها.

3- مجموعة اللهجات الجنوبيَّة وهي:

ــ اللهجة المسكهيَّة (Meskhisch) و

ــ اللهجة الدشاواشيَّة (Dshawachisch) بالإضافة إلى

ــ اللهجة التوشيَّة (Thuschisch) في المناطق الجبليَّة. وهناك أيضاً

ــ اللهجة الموخَوِيَّة (Mochewisch) و

ــ اللهجة الأتشاريَّة (Atscharisch) و

ــ اللهجة الغوريَّة (Gurisch) وغيرها.

يذهب المؤرخون إلى أنَّ هذه اللهجات ما هي إلا نتيجة لإنصهار الكثير من الأقليّات القوميّة التي كانت تتواجد في محيط العاصمة تبليسي والتي كانت لها لغاتها الخاصة بها، إلا أنهم تعايشوا مع الجورجيين وإنصهروا داخل الأكثريَّة الجورجيَّة و تعلمت أجيالهم المتعاقبة اللغة الجورجيَّة وأصبحت لغاتهم في تعداد اللغات المنقرضة، وهذه القوميّات هي الأميريين والمثييوليين والشفروزيين والبشافيين والتوشيين والإنجليلوشيين وغيرهم ومن هنا جاء هذا السيل من اللهجات.

مكتوبة أم غير مكتوبة:

اللغة الجورجيَّة هي أولى اللغات القوقازيَّة التي تم تدوينها. يختلف علماء اللغات بخصوص الفترة الزمنيَّة التي كُتِبَت بها اللغة الجورجيَّة كما أنهم يختلفون في أصل الخط الذي كتبت به هذه اللغة إلا أنهم يتفقون على أنَّ هذه اللغة كُتِبَت  منذ وقت مبكر وبأشكال مختلفة يرجع البعض منها إلى ما قبل الميلاد. في القرن الخامس الميلادي كُتِبَت بأبجديَّة وُضِعَت  خصْصيِصاً لها بالإعتماد على الأبجديَّة الآرامِيَّة التي إعتمدت بدورها على الأبجديَّة الأوغريتِيَّة  وتم تصميم حروف هذه الأبجديَّة بشكل يشابه حروف الأبجديَّة اليونانيَّة. يضن البعض الآخر بأن هذه الأبجديَّة وُضِعَت بالإعتماد على الأبجديَّة اليونانِيَّة. تَطَوَّرت هذه الأبجديَّة وتمت إضافة العديد من الحروف إليها لتستوعب الأصوات الإضافيَّة المتواجدة في اللغة الجورجيَّة. إستمرت عمليَّة التطور لتُرافق التَطَوَّرات التي حصلت على اللغة الجورجيَّة ذاتها ومَرَّت أيضاً بثلاث مراحل:

ــ المرحلة الأولى، بدأً بتأريخ وضعها في القرن الخامس الميلادي وإستمر إستخدامها حتى القرن التاسع. كانت الأبجديَّة تسمى في هذه المرحلة أبجدية آسومتافرولي (Asomtawruli) أو مرغفلوفاني (Mrgwlowani)، وتسمى أيضاً أبجدية الحروف المدوَّرة. يذهب البعض إلى أنَّ هذه الأبجدية وُضِعَت قبل هذا التأريخ.

ــ المرحلة الثانية من القرن التاسع حتى القرن الحادي عشر، حيث تم تطوير الأبجديَّة القديمة وكذا نوع الكتابة لتصبح حروفها حادة ومستقيمة، أطلق عليها اسم أبجديَّة نُسخوري (Nuskhuri) أو كوتخوفاني (Kutchowani).

ــ المرحلة الثالثة منذ القرن الحادي عشر وحتى الآن. تم تطوير الكتابة الجورجيَّة بعد محاولات دمج النوعين السابقين للكتابة مع بعضهما البعض للتوصل إلى نموذج جديد أطلق عليه في البدأ مصطلح خُوزوري (Chuzuri) تمت فية العودة إلى الأشكال المقوَّسة للحروف وتطويرها وألغيت الفروقات بين الحروف الكبيرة والصغيرة.

أطلِق على هذا النوع الجديد من الأبجَدِيَّة لاحقاً اسم أبجدِيَّة مخدرولي (Mchedruli) وتسمى أيضاً "الأبجدية الكارتفيليَّة" إرتباطاً بالإسم القديم للغة الجورجيَّة وهي الأبجدية المستخدمة في الوقت الحاضر وتتكون من 33 حرفاً يُعَبِّرُ كل حرف فيها عن صوت بعينه. تعتبر أبجديَّة مخدرولي نموذجيَّة حيث أنَّ من ينطق الكلمة بشكل صحيح يتمكن من كتابتها بشكل صحيح أيضاَ.  إنحسر إستخدام النوعان الأول والثاني من الكتابة في القرون الأخيرة في المجال الكنسي فقط لتدوين النصوص الدينية.

تُسْتَخْدَم أبجدية مخدرولي لكتابة اللغة الجورجيَّة وتُكْتَب بها أيضاً اللغات السانيَّة بفرعيها المينغريليَّة واللازِيَّة في جورجيا، بالإضافة إلى اللغة الأبخازِيَّة منذ عام 1938 وحتى عام 1954، كما كُتِبَت بها أيضاً اللغة الأوسيتِيَّة (Ossetisch) للفترة من عام 1937 وحتى عام 1954، واللغة الأوسيتِيَّة تُصَنَّف ضمن مجموعة اللغات الإيرانِيَّة الشماليَّة الشرقِيَّة، أي ضمن عائلة اللغات الهنديَّة الأوربيَّة وهي اللغة الرسميَّة للإقليم المسمى "شمال أوسيتيا ـ آلانيا" (شبة جمهوريَّة مستقلة في جمهورية روسيا الإتحاديَّة) المتاخم للحدود الشماليَّة لجورجيا، بالإضافة إلى منطقة أوسيتيا الجنوبية الواقعة شمال جورجيا.

لغة رسمية أم غير رسميَّة:

اللغة الجورجيَّة هي اللغة الرسميَّة في جمهورية جورجيا ويتكلم بها أكثر من 80% من مواطني هذا البلد، وكذلك اللغة الرسميَّة لجمهوريَّة  "شمال أوسيتيا ـ آلانيا" كما أنها اللغة الرسميَّة لمنطقة أوسيتيا الجنوبية الواقعة شمال جمهورية جورجيا.

معاصرة أم منقرضة:

اللغة الجورجيَّة لغة معاصرة محكِيَّة ومكتوبة.

معزولة أم غير معزولة:

اللغة الجورجيَّة لغة غير معزولة ولها صلات مع لغات أخرى ضمن عائلتها اللغويَّة.

محليَّة أم واسعة الإنتشار:

اللغة الجورجيَّة لغة تنتشر في أكثر من بلد كما مشار إليه أعلاه.

الكود الدولي للغة الجورجيَّة:

ISO 639-1: ka, ISO 639-2: geo/ kat , ISO 639- 3: kat

 

اللغات السانِيَّة

وتضم كل من اللغتين المنغريليَّة واللازيَّة

اللغة المينغريليَّة

اللغة المنغريليَّة: إحدى لغات عائلة اللغات القوقازِيَّة الجنوبيَّة/

وتسمى أيضاً عائلة اللغات الإيبيريَّة أو عائلة اللغات الكارتفيليَّة/

اللغات السانِيَّة/ ومنها اللغة المنغريليَّة.

التسميَّة باللغة الأم:

تُسَمى اللغة المنغريليَّة عند الناطقين بها مارغالوري نينا (მარგალური ნინა margaluri nina)  وكانت تسمى سابقاً الإيفريَّة أو الإغريسيَّة.

تأريخها، نشوئها وتطورها:

اللغة المنغريليَّة هي لغة المنغريلييون المتواجدون في مناطق أوديشي وغورين الواقعة غرب جمهوريَّة جورجيا إلى الشمال من نهر ريوني وإلى الغرب من نهر زقالي وفي مدينة أوتشامشيرا عند البحر الأسود جنوب شرق أبخازيا. خضعت هذه المناطق تحت سيطرة الجورجييون منذ نهاية القرن الحادي عشر للميلاد.

في سنوات 1928 حتى 1938، أي في بدايات تشكيل الإتحاد السوفيتي، إنتعشت اللغة المنغريليَّة وظهرت بعض الصحف والمطبوعات الخاصة بها التي كُتِبَت بالإبجديَّة الجورجيَّة وذلك بعد إن حصل المنغريلييون على حكم ذاتي في مناطق تواجدهم. اللغة المنغريليَّة شديدة الشبه باللغة اللازِيَّة حيث تطورت كلتا اللغتان من اللغة السانيَّة أو كما تسمى أيضاً اللغة الكولشيَّة المنبثقة من اللغة الإيبيريَّة.

مخطوطاتها الأثريَّة:

لا توجد آثار لغويَّة تذكر للغة المنغريليَّة لكونها كانت إلى عهد قريب لغة غير مكتوبة.

أماكن إنتشارها:

تنتشر اللغة المنغريليَّة في المناطق الشمالية من نهر ريوني وفي الوديان العميقة شمال غرب جمهوريَّة جورجيا، أي في مناطق زغديدي، خوبي، سيناكي، آباشا، مارتويلي، تشخوروسكو، زالندشيشا، غالي، أوتشامشيري، غولريبشي و سوخومي على سواحل البحر الأسود.

عدد الناطقين بها:

يتكلم باللغة المنغريليَّة  أكثر من 800 ألف مواطن من المنغريليين في غرب جورجيا وبالتحديد في منطقة منغريليا على السواحل الشرقيَّة للبحر الأسود.

لهجاتها:

هناك ثلاث لهجات مميزة للغة المنغريليَّة هي:

ــ اللهجة السيناكيَّة (Senakisch) في الجنوب الغربي، و

ـ لهجة سامورساقان (Samurzaqanisch) في شرق أبخازيا و

ــ لهجة زغيد سيمورزاقان (zugidisimurzaqanisi) في الشمال الغربي

ويطلق عليها أيضاً لهجة سامورساقان.

مكتوبة/ غير مكتوبة:

اللغة المنغريليَّة لغة غير مكتوبة ولا توجد أبجدية خاصة بها وتُكتب في الوقت الحاضر كغيرها من اللغات الكارتفيليَّة بالأبجديَّة الجورجيَّة.

رسمية/ غير رسميَّة:

 

اللغة المنغريليَّة لغة غير رسميَّة وغير معترف بها.

معاصرة/  منقرضة:

اللغة المنغريليَّة لغة معاصرة إلا أنها مهددة بالإنقراض بفعل هيمنة اللغة الجورجيَّة في مناطق تواجدها. لم تحضى هذه اللغة بالإعتراف من قبل الحكومات المختلفة في جورجيا، ومن جهة أخرى يجري التعامل معها وكأنها إحدى لهجات اللغة الجورجيَّة.

معزولة/ غير معزولة:

اللغة المنغريليَّة لغة غير معزولة ولها صلات مع لغات أخرى ضمن عائلتها اللغويَّة.

محليَّة أم واسعة الإنتشار:

المنغريليَّة لغة محلِّيَّة تتواجد في المناطق الشمالية الغربيَّة من جورجيا في محافظة كوتايس حتى منطقة باطوم.

الكود الدولي للغة المنغريليَّة:

ISO 639-1: --, ISO 639-2: cau , ISO 639- 3: xmf

اللغة اللازِيَّة

اللغة اللازِيَّة:

اللغة اللازِيَّة إحدى لغات عائلة اللغات القوقازِيَّة الجنوبيَّة/ وتسمى أيضاً

عائلة اللغات الإيبيريَّة أو عائلة اللغات الكارتفيليَّة/

اللغات السانِيَّة/ ومنها اللغة اللازِيَّة.

التسميَّة باللغة الأم:

تسمى اللغة اللازيَّة عند الناطقين بها باسم *لازوري  نينا* (ლაზური ნენა lazuri nena)، وتسمى أيضاً اللغة التشانيَّة (Tschanisch) أو اللغة الكولخيَّة (kolchisch)، وغالباً ما يستخدم هذا المصطلح للتعبير عن اللغات السانيَّة (المنغريليَّة واللازِيَّة) بالإضافة إلى اللغة السوانيَّة لتمييز هذه اللغات عن اللغة الجورجيَّة.

تأريخها، نشوئها وتطورها:

ترجع المعلومات التأريخيَّة التي تم الحصول عليها بخصوص اللازيين إلى بدايات القرن الخامس للميلاد أي في فترة قيام المملكة اللازيَّة. خضعت هذه المملكة للسيطرة العثمانيَّة في القرن السادس للميلاد وفي القرن العاشر تم إلحاق مناطقهم بالمملكة الجورجيَّة. تطورت اللغة اللازِيَّة من رحم اللغة السانِيَّة في القرن السادس كما تطورت شقيقتها اللغة المنغريليَّة أيضاً. اللغة اللازِيَّة شديدة الشبه باللغة المنغريليَّة فقد تطورتا من لغة واحدة. تتضمن اللازيَّة الكثير من المفردات اليونانيَّة والتركيَّة وتتميز بغنى منظومتها الصوتِيَّة. اللغة اللازِيَّة واقعة تحت تأثير اللغة الجورجِيَّة، ولسيادة اللغة الجورجِيَّة كونها اللغة الرسميَّة في جورجيا ولغة الثقافة والسياسة والتعليم فإنَّ اللغة اللازِيَّة معرَّضة لخطر الإنقراض. يتواجد معظم اللازييون في جمهوريَّة جورجيا ويتكلمون اللغة الجورجيَّة كما تتواجد أعداد منهم في تركيا، وتتعرض اللغة اللازِيَّة في تركيا لنفس المخاطر التي تواجهها في جورجيا وذلك بفعل سيادة اللغة التركيَّة هناك.

مخطوطاتها الأثريَّة:

لا توجد آثار لغويَّة تذكر للغة اللازِيَّة.

أماكن إنتشارها:

تنتشر اللغة اللازِيَّة شمال غرب جمهوريَّة جورجيا في محافظة آرتويني على الضفاف الجنوبيَّة الشرقِيَّة للبحر الأسود وفي أقصى الشمال الشرقي لتركيا في محافظة ريسا.

عدد الناطقين بها:

يتكلم  باللغة اللازِيَّة  قرابة 250 ألف إنسان من اللازيين في جنوب غرب جورجيا وشمال شرق تركيا.

لهجاتها:

تتواجد في اللغة اللازِيَّة الكثير من اللهجات وخاصة في تركيا ومنها لهجة شوبا (Chopa) ولهجة آتينا (Atina) ولهجة آرشافي (Vice-Archavi).

مكتوبة/ غير مكتوبة:

تكتب اللغة اللازِيَّة في جورجيا بالأبجديَّة الجورجيَّة، أما في تركيا فإنها تُكتب حديثاً بالأبجديَّة اللاتينيَّة بالإعتماد على الأبجديَّة التركيَّة.

رسمية/ غير رسميَّة:

اللغة اللازِيَّة لغة غير رسميَّة وغير معترف بها لا في جورجيا ولا في تركيا، وتبعاً لذلك فإنَّ الأطفال اللازييون يتعلمون في المدارس إمّا اللغة التركية أو اللغة الجورجِيَّة إرتباطاً ببلدان تواجدهم.

معاصرة/ منقرضة:

اللغة اللازِيَّة لغة معاصرة إلا أنها مهددة بالإنقراض بفعل هيمنة اللغتين الجورجيَّة والتركيَّة في مناطق تواجدها.

معزولة/ غير معزولة:

اللغة اللازِيَّة لغة غير معزولة ولها صلات مع لغات أخرى ضمن عائلتها اللغويَّة.

محليَّة/ واسعة الإنتشار:

اللغة اللازِيَّة لغة محلِّيَّة يتكلم بها اللازييون في منطقة أدشاريو شمال غرب جورجيا على الضفاف الشرقيَّة للبحر الأسود وشمال شرق تركيا. لم يعترف الأتراك باللازيين كونهم أقليَّة قوميَّة ويتعاملون مع لغتهم كونها واحدة من لهجات اللغة التركيَّة.

الكود الدولي للغة اللازِيَّة:

ISO 639-1: --, ISO 639-2: cau , ISO 639- 3: izz

اللغة السوانيَّة أو السوانتِيَّة

اللغة السوانيَّة: إحدى لغات عائلة اللغات القوقازِيَّة الجنوبيَّة/ التي تسمى أيضاً

عائلة اللغات الإيبيريَّة أو عائلة اللغات الكارتفيليَّة/ ومنها اللغة السوانيَّة.

التسميَّة باللغة الأم:

تسمى اللغة السوانية عند الناطقين بها *لوشنو نين ლუშნუ ნინ lušnu nin*.

تأريخها، نشوئها وتطورها:

يمتد تأريخ اللغة السوانيَّة إلى ما قبل التأريخ وقد تمت الإشارة إلى السوانيين في كُتُب اليونان في القرن الأول للميلاد كونهم شعب يتمتع بثقافة وإنضباط خلاف ما كانوا عليه  في قرون قبل الميلاد، حيث كانوا يوصفون كومهم رعاة متوحشين وقُطّاع طرق.  ينتشر السوانيون في منطقة مستيا على ضفاف نهري إنغوري ولنتوشي وعلى ضفاف نهر تشنيش ـ زقالي في منطقة سوانيتيا ويمتهنون تربية المواشي وقد تمكنوا من الحفاظ على لغتهم بفعل تمكنهم من الحفاظ على إستقلاليتهم ودفاعهم عن مناطق تواجدهم رغم تعرضهم للغزوات المتكررة من قبل العرب والفرس والأتراك، ولعدم إختلاطهم بالأقوام المجاورة لهم. أنَّ ما تم العثور عليه من بعض الآثار المتعلقة بالسوانيين يمتد تأريخها إلى بدايات القرن العاشر للميلاد فقط. يتواجد السوانيون عند السلاسل الجبلية في جمهوريَّة جورجيا في قرى متنائية وعلى مرتفعات شاهقة. بعد عام 1924 تم إلحاق القسم الأكبر من مناطق تواجدهم بجمهوريَّة جورجيا ومنذ ذلك الحين أصبحت لغتهم تحت تأثير اللغة الجورجيَّة وهي مهددة بالإنقراض نتيجة لذلك. تشتهر اللغة السوانِيَّة بغزارة مفرداتها مقارنة ببقية لغات القوقاز.

هناك صعوبة في التفاهم بين السوانييون والجورجييون بسبب التطورات الواسعة التي طرأت على هاتين اللغتين وما ترتب عليها من إختلافات بنيويَّة جوهريَّة كبيرة. كما تختلف اللغة السوانيَّة عن اللغتين المنغريليَّة واللازِيَّة وهناك صعوبات في التفاهم بين الناطقين بهذه اللغات لذلك يلجؤون إلى اللغة الجورجيَّة كونها لغة تفاهم مشتركة فيما بينهم. يتعلم السوانيون اللغة الجورجيَّة في المدارس ويتعاملون معها كلغة أم. كان السوانييون في فترة الأتحاد السوفيتي يتعلمون أيضاً اللغة الروسيَّة كلغة أم بالإضافة إلى اللغة الجورجيَّة.

مخطوطاتها الأثريَّة:

لا توجد مخطوطات أثريَّة للغة السوانيَّة لأنها لغة غير مكتوبة.

أماكن إنتشارها:

تنتشر اللغة السوانيَّة في وديان منطقة سوانيتيا ومنطقة تشنيزقالي شمال جورجيا في الشمال الغربي للمرتفعات الجنوبيَّة للقوقاز وفي مناطق ألبروس ومستيا على الضفاف العليا لنهري أنغوري ولنشي.

عدد الناطقين بها:

يتكلم باللغة السوانيَّة قرابة ال 40.000 مواطن من السوانيين.

لهجاتها:

تعددت لهجات السوانين لآسباب تتعلق بتباعدهم عن بعضهم البعض وبفعل تقسيم مناطق تواجدهم في القرن الأخير بين دول الجوار المختلفة. أهم هذه اللهجات هي:

* اللهجات السوانيَّة العليا وهي: ــ بالِش العليا (Oberbalisch) و

ــ بالش السفلى (Niederbalisch) في سهل أنغوري، و

* اللهجات السوانيَّة السفلى وهي: ــ اللنتيشيَّة (Lentechisch) و

ــ اللاشيَّة (Laschchisch) في سهل تشنيزقالي

بالإضافة إلى اللهجة التشولوريَّة في الجنوب.

مكتوبة/ غير مكتوبة:

اللغة السوانيَّة لغة غير مكتوبة، ولا توجد أبجدية خاصة بها، وهناك محاولات لكتابتها بالأبجديَّة الجورجيَّة. يستخدم السوانيون كغيرهم من الناطقين باللغات الكارتفيليَّة اللغة الجورجيَّة لتوثيق لغتهم.

رسمية/ غير رسميَّة:

اللغة السوانيَّة هي لغة غير رسميَّة وغير معترف بها لا في جورجيا ولا في تركيا.

معاصرة/  منقرضة:

اللغة السوانيَّة لغة معاصرة ومحكِيَّة فقط.

معزولة/ غير معزولة:

اللغة السوانيَّة لغة غير معزولة ولها صلات مع لغات أخرى ضمن عائلتها اللغويَّة.

محليَّة/ واسعة الإنتشار:

اللغة السوانيَّة لغة محليَّة مهددة بالإنقراض لهيمنة اللغة الجورجيَّة في مناطق تواجدها. يعتبر الجورجييون اللغة السوانيَّة إحدى لهجات اللغة الجورجيَّة وليس كلغة مستقلَّة، ويضن السوانييون بأنَّ لغتهم أعرق من اللغة الجورجيَّة وأنها ذات تراث عريق يمتد إلى الألف الأوَّل ق.م. وإنَّ ثروتها اللغويَّة غنيَّة بمفرداتها التأريخيَّة.

الكود الدولي للغة السوانيَّة:

ISO 639-1: --, ISO 639-2: cau , ISO 639- 3: sva

 

د. محمد شطب

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5050 المصادف: 2020-07-03 13:37:19