المثقف - أقلام حرة

يوسف الفضل: تحديات الحكم في العراق!

العراق شعب عريق وضارب في التأريخ. وان الحكم او السلطة الحالية لا تتمتع بالقدر الكافي من المسؤلية ولا الأخلاق ولا رجاحة العقل ! والدليل الصارخ هو تتابع سلسلة الفضائح المكشوفة والمستورة "لممثلي الشعب في مجلس النواب او وزراء ومحافظين ومسؤولين كبار في الدولة” !

الكل يبحث عن حل لهذه المعضلة التي تعصف بالعراق لفترة غير قصيرة. وهناك العديد من الأقتراحات التي تقدم بها شخصيات قيادية مخلصة ولكنها قد تخلو من عنصر مهم الأ وهو النزاهة ! لا بد من تحديد ضوابط محددة لسلوك المسؤول سواء كانت شخصية مثل ملبسه ومأكله ومسكنه وما يمتلك قبل وبعد تسلمه لأي منصب بالدولة. ليس هناك حمايات مبالغ بها ولا بذخ وان تكون معايير واحدة لكل العاملين في الدولة ! نعم هناك استثناءات تحدد بعد دراسة متوازنة للخبرات الضرورية وان تكون ضمن خطة مدروسة للأستغناء عن تلك الخبرات خلال فترة معقولة.

لا أعتقد ان المناصب ستكون مغرية اذا كان هناك عقاب رادع لمن يسئ استعمال السلطة لمنافعه الشخصية او انه غير مؤهل لتحمل تلك المسؤلية. وان القانون يطبق على القوي قبل الضعيف !

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3623 المصادف: 2016-08-06 05:14:43