المثقف - نصوص أدبية

انتباه رجاءً!

كَشمعة مشتعلة

ذائب أنا من الولع

khalid deerik

انتباه رجاءً! / خالد ديريك

وأنت ترسلين

الحمام الزاجل

من أدغال مملكتك

ليلتحف بصري شوقا

عبر هديله المزخرف

من عبير مكتوبك

 

انتباه رجاءً!

متكأ أنا على

رصيف الانتظار

أترقب قدوم طيفك

في كل مرة

ومنذ الهمسة الأولى

وأنت تضعين

رحالك في غابة حمراء

خائف أنا

من أسراب النحل

أن تهجر

مرتع الزهور

وتصارع الطيور

للظفر بنقطة

من رحيق

تلك الوردة،

التي تزين

ثغرة النطق لديك

 

انتباه رجاء!

كَشمعة مشتعلة

ذائب أنا

من الولع

لرؤية لمعان العيون

واحتضان عذاب السنون

وأنت تعانقيني

كَطفلة

في حضن أمها

وكَغصن شجرة

ملتف حول جذعها

تشذو

نسمات نيسان

طربا

لِهدير يديك

في ربوع حقولي

وتنسج لك

من أشعاري

تيجاناً لروائع ضفائرك

وتمضين.... تمضين

في

دائرة الهيام

كَفراشة متلهفة

لزهرة الأحلام.

 

انتباه رجاءً!

عند نهاية المسافات

وتبدد الهواجس

انقشي على

وجه الصخور

أجمل السطور

عن ملحمة

صبري ...

وجعي ...

عشقي ..

لأجيال وأجيال

 

بقلم. خالد ديريك

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3874 المصادف: 2017-04-14 04:43:56