المثقف - نصوص أدبية

قلب تائه بين ذبذبات السراب

أزرع بيرقا من أجنحة البيضاء

وأحصد أزهاراً من قوس قزح

حول حدود هذا الفؤاد

khalid deerik

قلب تائه بين ذبذبات السراب / خالد ديريك

 

أنا قلب تائه بين ذبذبات السراب

منذ أن رست سفينة نوح على قمة آرارات

مضطهد من كل الاتجاهات

منذ أن اجتاحت جنادب الخراب

هذه الأرض الممتدة إلى الفرات

 

أبحر على سجاد الخريطة

تقيدني مخالب الذل والهوان

بمختلف الأحجام والألوان

منذ أول صرخة لميلادي وإلى الآن

 

أحتمي تارة خلف الصخور والحيطان

وفي الوديان

أصعد تارة على قمم الجبال بعنفوان

ألقي القصائد وأشعل النيران

 

صامد أنا من ألف عام

أمام أمواج الغزاة والطوفان

محافظ على النبض كالسنديان

أمام ضمور دائرة الأمان

 

اليوم.... والآن ....

أنتظر بزوغ فجر جديد

يخترق جدار الأجواء

يغير هندسة الأقدار

فأجلب جيوش الأفكار

تخرجني من غياهب الأخطار

وأترك أنين الأزمان

خلف المقابر

يدون التاريخ بالأقلام

أرتدي الرداء والغمد

وأمتطي صهوة الحماس

المدجج بإرادة البقاء

أجول مكافحا....

بين السهول والسفوح

بين مساحات خضراء

وأخرى صحراء

أهطل مثل زخات الأمطار

على حبات التراب

أزرع بيرقا من أجنحة البيضاء

وأحصد أزهاراً من قوس قزح

حول حدود هذا الفؤاد

فأرسم على تضاريس الشفاه

بسمات فرح الانعتاق

من الجنادب والأغلال.

 

 

بقلم: خالد ديريك

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3941 المصادف: 2017-06-20 10:30:03