المثقف - نصوص أدبية

عتابٌ إلى أبي الطيّب المتنبي

جواد غلوميا عَــمّــنـا المُــتـنَـبّـــي هــاجَـنــي هَــلَــــعٌ

قَـــومِــي هَــوانٌ عَــريْــض مـا لـه زخَـــمُ

 

الخَــيْــل والــليْــل والــبـيْــداء تَـعْــرفــهُــم

شَــعْـــبٌ جَــبــانٌ ورعْــديــد ومُـــنْــهَــزمُ

 

هــذا الــذي نــظــر الأعـمى بــه خَــطــلٌ

فَــعَــابَــهُ ، وتَــوارى مــن بــه صَــمَــــم

 

مــا لـي اكَــتّــم شـعْــرا فــيـه مَـفْـــسَـــدة

ولا يُـــطــبــبُ داءً مَــــن بِـــه سَــقَــــــم

 

ما ينـفـع الــشعــر جُـهّـالاً بـهـم سَــفَــــهٌ

ان كــان قــائِــدُ شَـعْــبٍ شــكْلُــهُ صَـنَــم

 

ولـم أجِــد مـثــل ذي الأقْــوام مَـهْــزلــةً

الــروم تـسْــخر والإغْـريـــق والعَـجَــم

 

جَــهْــلٌ تَــفَـشّــى بهـم في كـل زاويـــةٍ

وغــادر الحبْــر والــقــرطاس والقلَـــم

 

هي العزيمة ضاعَــت من ضمائِـرهُــم

واسْــتَــوطَــن العقْــم والتبديد والهَــرم

 

لا يــظْــلم الله أقْــوامَــا بــلا سَـــبَـــبٍ

إنّ الـرعــاديْـــد لا نُــبْــلٌ ولا كَــــرم

 

فلتنظروا كيف هذي الناس قد نهضت

الـى المكارم صعْــداً ، فالـعلا شَـمَــم

 

ونحـن نسْــفل قــاعاً بعْــد مُــنْـحَــدرٍ

يَــسوقُــنا الوهم والتضليْـل والحلُــم

 

نعــيْــش وسْــط ظلام حالِــك أبَــدا

رفـيـقـنا الشّــؤم والخـذلان والقَـتَـم

 

تسمو الشعوب بناءً ، رفعةً ، خُلُقا

ونحن نهْــدم عمرانا كما هَــدمُــوا

 

نُروى بـبول بعيـرٍ ، ننتشي نجسَــاً

كما يَـبول بخلْفٍ ، عكْـسهُ الغَـنَــمُ

 

أبـا مُــحسّـد قُــلْـتَ الشعــر أعجبهُ

أمـا سكَــتَّ ؛ فـماذا ينـفـع الكلــــم

 

هي العقول تـناءت والعيون قَــذى

فــلم نَــعُــدْ لسليم العـقـل نحتكـــم

 

أضحى الحقير شريفا والدنيء أباً

وضاعت القيم السـمحاء والشيَــم

 

الليث حَــنّ علينا واختلى حَـزَنــاً

صار الحقير بـديلاً عـنه يـبتســمُ

 

فالموت أمنية الأحرار في بلَــدي

اذا بدا اليأس والإحْـباط والعَــدم

***

جواد غلوم

 

 

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (15)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الأستاذ جواد غلوم
مانيفستو شديد اللّهجة واحتجاج شعريّ له ما يبرّره في واقع مجتمعات تعيش ظاهرة فريدة من نوعها أطلق عليها بعض علماء الاجتماع : السفه الجماعي..أعادني نصك الذي جاء أشبه بجرح نظيف أرجو أن يكون أول خطوة في عملية استئصال الورم الخبيث في جسد أمة تحوّلت إلى عبء على نفسها ..إلى عبارة لمطاع صفدي رحمه الله " كل شيء في العالم العربي يتخلّف إلا التخلّف فإنه يتقدّم بقوّة " وإلى عبارة أدونيس وهو يشخّص المأزق الحضاري الرهيب الفاجع : " عندما يقتنع العرب أنهم يخطئون ويصيبون وعليهم واجب المراجعة والتصحيح الجذري كسائر البشر عندها سيدخلوا التاريخ من جديد أما الآن فإنهم خارج التاريخ " ..
ما ينـفـع الــشعــر جُـهّـالاً بـهـم سَــفَــــهٌ
ان كــان قــائِــدُ شَـعْــبٍ شــكْلُــهُ صَـنَــم
ولـم أجِــد مـثــل ذي الأقْــوام مَـهْــزلــةً
الــروم تـسْــخر والإغْـريـــق والعَـجَــم
جَــهْــلٌ تَــفَـشّــى بهـم في كـل زاويـــةٍ
وغــادر الحبْــر والــقــرطاس والقلَـــم
مأساة المتنبي كونه شاعر مسكون بهول السقوط الحضاري المريع الذي كان يستشعره ويعاين مؤشراته
من يهن يسهل الهوان عليه ما لجرح بميّت إيلام
أضحى الحقير شريفا والدنيء أباً
وضاعت القيم السـمحاء والشيَــم
أراك أستاذ جواد تمارس شعرا أبرز مؤشرات الحداثة : الفكر النقدي ..فما من أحد يخرج عن دائرة اللّوغوس / عقل العالم كما يقول الإغريق ..
دمت بحالة توهّج فكري ودامت لك النباهة المخلصة

This comment was minimized by the moderator on the site

استاذي القدح المعلّى د . محسن العوني
تلويحة سلام ومحبة واعتزاز
كأنك قلبت حزني وهلعي الكبيرين وجعلتهما سكينة واطمئنانا بحضورك الرائق وانا الذي افتقدك
ويسألني خاطري عنك مرارا لماذا يختفي محسن العوني كثيرا ويطلّ لماما
حقا ان هذا الجدث الماثل امامنا والمسمى الوطن العربي يحتاج الى زرق إبر العقلانية والتجديد
الدائم ولابد من رجفات ورجّات كهربائية مفرطة عسى ان يستيقظ ولو قليلا ليدرك ايّ حضيض
وقع فيه
تقبل كل اعتزازي وشكري

This comment was minimized by the moderator on the site

ولـم أجِــد مـثــل ذي الأقْــوام مَـهْــزلــةً

الــروم تـسْــخر والإغْـريـــق والعَـجَــم

استاذي الشاعر الفذ جواد غلوم
ودّاً ودّا

هذه القصيدة أبلغ من ان يُعلّق عليها .
قصيدة تحاصر الأصم والأعمى والأخرس فلا مجال الى الهرب مِـن حقيقة واقع الحال .
لكنّ أجمل ما في هذه القصيدة هو مخاطبتها للمتنبي بوصفه مُطلِق الزفرة الأولى مما
رآه في زمنه فماذا لو رأى هواننا المعاصر ؟

دمت في صحة وإبداع استاذنا الجليل .

This comment was minimized by the moderator on the site

الصديق الشاعر والمترجم الرائق جمال الغالي على القلب
سعدت ايامك
لا اخفي ياصديقي انني اكاد اجنّ واخرج عن طوري من سلوك هؤلاء الساسة الاوغاد الاسافل
ويزداد هلعي من السكوت والسكون المطبق من قبل شعبي ازاء ما يحيق بنا من ويلات وبلايا
أليس الوضع غرائبيا كما أهجسه انا ؟؟
دمت بوافر الابداع والمعافاة

This comment was minimized by the moderator on the site

المبجل الشاعر الفذ جواد غلوم
مودتي

"هي العقول تـناءت والعيون قَــذى
فــلم نَــعُــدْ لسليم العـقـل نحتكـــم

أضحى الحقير شريفا والدنيء أباً
وضاعت القيم السـمحاء والشيَــم "

لملامتك زفير كبد مخدوش بفداحة احتراق الخشوع.. وتمرد جسارة حليم باسل.. ولعنة غضب لبؤة مغدورة بكمال اشبالها..

تحبس خنادق الفوضى باصفاد الطوارئ..

This comment was minimized by the moderator on the site

سلاما واعتزازا استاذنا الاديب طارق الحلفي
هذه اخف الزفرات والحسرات يا صديقي فهناك الكثير من البأساء التي لا تقال
دمت بعافية وابداع دائم

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الكبير جواد علوم ، مساء الخير والعافية ، تحياتي ومودتي على الدوام ..

أحييك أستاذ ، صحيح أن قصائدك متباعدة لكن كل قصيدة تثلج الصدر وتقر الروح لما فيها من إشارات بالسبابة الى واقعنا العربي المأزوم المهزوم المنذور بالتفرقة وللتفرقة والسياسات الدخيلة المخرّبة ..

فلتنظروا كيف هذي الناس قد نهضت

الـى المكارم صعْــداً ، فالـعلا شَـمَــم



ونحـن نسْــفل قــاعاً بعْــد مُــنْـحَــدرٍ

يَــسوقُــنا الوهم والتضليْـل والحلُــم


قصيدة تفصل واقعنا للأسف !!
أجدت وأبدعت في مخاطبة المتنبي ، وتشريح حاضرنا المغدور به وعربينا المأسوف عليه ، بلغتك الشعرية الحاذقة ..

لك تحياتي وكل تقديري والسلام ..

This comment was minimized by the moderator on the site

متأسفة أستاذنا جواد غلوم وليس علوم خطأ لم أقصده ، أرجو المعذرة ..

This comment was minimized by the moderator on the site

سيدتي الاديبة العالية الهمة فاتن بلان
طابت ايامك وشامك
كم انا سعيد وانت تقرأين قصيدتي بإمعان المثقفة الشاعرة المتمرسة
اقرأ لك كثيرا هنا في المثقف الغراء رغم زحمة وقتي وانشغالي وارى
ارتقاء ملحوظا في نصوصك
تقبلي وافر شكري واعتزازي بحضورك

This comment was minimized by the moderator on the site

سيدي الشاعر الكبير جواد غلوم...كنت لاقول قصيدة تضج باليأس والحزن لو كانت في غير العراق واهله...اما وقد كتبتها فيه وفينا فاني اقول..انها قصيدة ضاجة بالحقيقة...امنياتي بالعافية وحبي واعجابي الدائم

This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب العزيز على قلبي احمد فاضل فرهود
سعيد جدا بمرورك العاطر
ليست كل الحقيقة يا سيدي انما هي شرارات صغيرة تنبعث من جحيم لا يطاق
صدقني يا سيدي انا لا ادري كيف يحتمله شعبي راضخا خانعا
الحياة تساوت مع الموت هنا فماذا ينتظرون !!!!
وافر محبتي لك

This comment was minimized by the moderator on the site

أبـا مُــحسّـد قُــلْـتَ الشعــر أعجبهُ
أمـا سكَــتَّ ؛ فـماذا ينـفـع الكلــــم

هي العقول تـناءت والعيون قَــذى
فــلم نَــعُــدْ لسليم العـقـل نحتكـــم
--------
أبدعت وأحسنت استاذي أيها الجواد
احترامي واعتزازي

This comment was minimized by the moderator on the site

السيدة الاديبة المتميزة بشعرها ونثرها ذكرى لعيبي
سلاما واعتزازا بحضورك الدائم
انت تجملين نصوصي بمرورك استاذتي الكريمة
ذكرى اذا قرأتني ---- اقول شعرا جميلا
دمت بكل خير ووافر الابداع

This comment was minimized by the moderator on the site

ضحى الحقير شريفا والدنيء أباً

وضاعت القيم السـمحاء والشيَــم



الليث حَــنّ علينا واختلى حَـزَنــاً

صار الحقير بـديلاً عـنه يـبتســمُ



فالموت أمنية الأحرار في بلَــدي

اذا بدا اليأس والإحْـباط والعَــدم

=========================== لا لوم على ابي محسد يا ابا وميض فازمنة العرب تتماثل في كل شيء منذ زمن المتنبي ولحد الان ، العرب يا صديقي ظاهرة صوتية لا غير ولولا محمد بن عبدالله ما استطاع العرب أن يكونوا لهم اسماً ولربما يراني البعض غير منصف ولكنها الحقيقة ، امرؤ القيس ذهب يستنجد بقيصر حتى توالت القرون وجاء الانكليز واستنجد بهم الاعراب ليجعلوا منهم ملوكا وشيوخا وسلاطين وامراء وما من حاكم لكيان عربي الا وللانكليز يد في تنصيبه ، يعني الجميع عملاء بلا استثناء فكيف ترجو من عميل خيرا والامر تماما مثلما افرزته لنا الانتخابات عندنا فانتخاباتنا لم تأت الا بالاغبياء .. تحياتي واشواقي ايها العزيز

This comment was minimized by the moderator on the site

سلاما وتحايا هائلة لصديقي الاعزّ ابي علياء
يا سيدي انا لا اعني العرب انما يهمني حال اهلي في العراق وسكوتهم المطبق حيال ما يجري بهم
من استهتار ساستنا بمصائر اهليهم
اعرف مدى دناءة وبذاءة من يحكمنا ولكن ما الذي جرى لهذا الشعب حتى يجمد ولا يحرك ساكنا
ويرضى بالموت البطيء
تقبل جزيل شكري اديبنا الغالي حمودي الكناني

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4491 المصادف: 2018-12-22 09:15:20