المثقف - نصوص أدبية

قصي عطية: طلاسمُ الرّغبة

MM80في المصابيحِ المبرعمةِ انكساراً برائحةِ السَّواد

في سماءٍ عامرةٍ بالشّموسِ

 


 

طلاسمُ الرّغبة / قصي عطية

 

تركْتُ جمرةً في مَعابرِ الرُّوحِ،

تتشهَّى اللَّهَبَ

وحنيناً تائهاً في مُلتقى الظنِّ...

يُسافرُ كالخِنجر في جَسدِ الصَّمتِ

المُسَجَّى أمامَ ترانيمِ الدَّهشةِ

كنْ أنتَ... يا أنا

لا تحتمي بالرِّيحِ يا أوراقي

عبثاً أقرأُ لليلِ هواجسي وظنوني...!!

عبثاً أخطُّ للريحِ نُبوءاتي.. وأسراري !!

ويَحبلُ بالفجر ليلي

يَهفُو مُنتظِراً مُعجِزةً مُبلَّلةً بالعِطرِ

شاخَتِ اللّحظاتُ، وما شَاخَ وجْهُ مرآتي

أمامَها أعترِفُ بخطايايَ

وأزجرُ سِطْنائيلَ رَغْبتي،

وأتلُو طَلاسمي في مَعْبَدِ الرّيحِ

وأنفخُ الصّدأَ عنِ النَّهارِ.

طُوبى للوَجعِ ...

لمخاضِ الرَّغبةِ مخبوءةِ الأنينِ

في التماعةِ الضَّجيجِ

طُوبَى للشَّهقاتِ الطَّالعةِ من تراتيلِ الصَّمتِ

ونشيدُ غربتي يكسُو حَيرتي بقايا عُشبٍ

وطحالبَ على ذاكرةِ المرآةِ

في المصابيحِ المبرعمةِ انكساراً برائحةِ السَّواد

في سماءٍ عامرةٍ بالشّموسِ.

لذاكرةِ المقابرِ أنَّاتٌ تتبادلُ الوشوشاتِ

ووباءٌ، يكلِّل الوقتَ سنابلَ تميلُ صَوبَ القِبابِ

فراشة تطفو، تقيمُ في شرنقةِ البَابِ الأخير

تخاريم الغَسَقِ على أكتافِ التّشظِّي

مَرحَى للتَّداعياتِ العَابثةِ بأدغالِ الصَّوتِ

مُذكَّرةَ توقيفٍ تمنحُ الموجَ إكسيرَ موَّالٍ

يتكاثَّفُ إشارةً ...

تَستوي عندَ مئذنةِ الحلمِ الموشَّى بالشَّررْ.

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (2)

This comment was minimized by the moderator on the site

تخاريم الغَسَقِ على أكتافِ التّشظِّي
مَرحَى للتَّداعياتِ العَابثةِ بأدغالِ الصَّوتِ
مُذكَّرةَ توقيفٍ تمنحُ الموجَ إكسيرَ موَّالٍ
يتكاثَّفُ إشارةً ...
تَستوي عندَ مئذنةِ الحلمِ الموشَّى بالشَّررْ
المؤلم أن الشعر أصبح كله ألم
احترامي أ قصي عطية

فاطمة الزهراء بولعراس
This comment was minimized by the moderator on the site

الأدبية الفاضلة : فاطمة الزهراء بولعراس
مرحباً بك، وأسعدني مرورك على نصي،
تشرفتُ بتعليقك، وقراءتك ...
لكِ منّي تقديرٌ كبيرٌ

قصي

قصي عطية
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3607 المصادف: 2016-07-21 10:35:39