د. صادق السامرائي
سلس نجيب ياسين
محمد عبد الكريم يوسف
معتز محسن عزت
سلس نجيب ياسين

دعوى قضائيه بمليار دينار ضد الأستاذ طارق الكناني

tariq alkinaniأقام رئيس مجلس محافظة كربلاء نصيف الخطابي بدعوى قضائيه ضد مدير تحرير صحيفتنا طارق الكناني .

وطالب الخطابي في دعوته بمبلغ (مليار دينار) لنشر الاخير في صفحته في الفيس بوك عبارات غير لائقة حسب ادعاء الخطابي

هذا وتأتي هذه الدعوى القضائية الثانيه ضد الصحفيين والتي قام بها رئيس مجلس كربلاء واولها ضد الاعلامي ورئيس اعلام العتبه الحسينيه المقدسة جمال الشهرستاني

وتأتي هذه الدعوى لتكميم الافواه ومنع انتقاد الحكومات المحليه والحكومه المركزيه في سابقة غير مسبوقه في العالم حيث تقوم الحكومه بلوي اذرع الصحافه في العراق

وتطالب الحقيقه في العراق الحكومه العراقيه ونقابة الصحفيين العراقيين بالتدخل في ايقاف هكذا دعاوي غايتها تكبيل الاعلام في العراق ومنعه من محاربه الفساد وانتقادات للدوله

 

 متابعة: وهاب رزاق الهنداوي - الحقيقه في العراق

...................

وكان مرصد الحريات الصفحية في العراق قد اصدر بيانا هذا نصه:

 

رئيس حكومة كربلاء يقاضي صحفيا بمليار دينار على منشور في الفيسبوك

يطالب المرصد العراقي للحريات الصحفية السلطات التشريعية والتنفيذية في محافظة كربلاء بالكف عن ملاحقة الصحفيين وترهيبهم بدعاوي قضائية، أو ملاحقتهم قانونيا والتلويح بتهديدات ووعيد غير مبررة إطلاقا. ويدعو المرصد السيد رئيس مجلس محافظة كربلاء الى سحب شكواه التي رفعها أمام محكمة في مدينة كربلاء ضد الصحفي طارق الكناني على خلفية نشر الأخير لبوست، يقول رئيس المجلس في شكواه، إنه تضمن إساءات.

وهاب رزاق الهنداوي رئيس تحرير صحيفة (الحقيقة في العراق) قال للمرصد العراقي للحريات الصحفية، إن مدير تحرير الصحيفة المقيم في كربلاء الزميل طارق الكناني أستدعي الى المحكمة بدعوى من رئيس المجلس مطالبا إياه بمبلغ مقداره مليار دينار عراقي حيث يدعي إن الكناني نشر تعليقا على الفيس بوك بتاريخ 19-2-2017 تضمن إساءات له وعبارات غير لائقة بزعمه، ويطالب بإستدعاء الزميل الكناني الى المحكمة، وتحميله الغرامة المالية، وكذلك مصاريف الدعوى وأجور المحاماة.

يذكر إن هذه هي الدعوى القضائية الثانية التي ترفع ضد صحفي في كربلاء في غضون فترة زمنية بسيطة حيث واجه الزميل جمال الدين الشهرستاني دعوى مماثلة وللأسباب ذاتها في محاولة على مايبدو لوقف الصحفيين والمثقفين عن ممارسة دورهم النقدي، ومحاسبة المسؤولين. وكانت تظاهرات خرجت في كربلاء الأسبوع الماضي للتنديد بما يتعرض له الصحفيون من تهديدات وملاحقات قانونية وتجاوزات وإنتهاكات.

 

 1247 tarik

تعليقات (2)

  1. جمعة عبدالله

الاستاذ القدير طارق الكناني
هذه الدعوة القضائية , تكشف وتدل على عمق الخوف من النقد والانتقاد , الخوف من الصحافة والاعلام , التهديد بالارهاب الفكري , انه نقص كبير في الوعي لفهم المضامين الديموقراطية , وحق النقد والانتقاد , انهم يظنون عبثاً , في محاولات تكميم الافواه , انها قمة المخازي في مطاردة الصحفيين والاعلاميين لارعابهم بالدعاوي القضائية , والملاحقات القانونية , انها صورة سوداء مشؤومة للقائمين على شؤون العباد , في غطرستهم المتعالية , وجهلهم الكلي لوظائف الصحافة والاعلام , وهم يجهلون القانون والف باء السياسية , ان حق الرأي والتعبير مكفول في الدستور العراقي , وان المسؤول في جميع انحاء المعمورة , معرض للنقد والاناقاد , وان الصحافة الحرة النزيهة , مطالبة في كشف السلبيات وتعريتها , وهذه الدعوة القضائية هي شرف للصحفي , والعار كل العار , لمن لم يحترم الصحافة والاعلام وكلمة الحرة الشريفة , ان واجب الضمير يدعو الى الوقوف مع الاستاذ طارق الكناني , من هذه الهجمة السوداء بثوب الخزي والعار

 
  1. طارق الكناني

شكرا لك اخي الاستاذ جمعة عبد الله هذه المؤازة التي شملتني بها وهي من سيبقينا في المضمار الحقيقي الذي يسير فيه الشعب ولانحيد عنه ابدا
دمت اخا حقيقيا

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3885 المصادف: 2017-04-25 13:58:55