 هايكو

قصائد هايكو

salem madaloوالعاشقة

مسكونة بزهور الاكاسيا

 


 

قصائد هايكو / سالم الياس مدالو

 

1

القبعة التي

فوق راسي

من هوى الحمام

 

2

طيور الحب التي

فوق التل

مكبلة باغنيات المطر

 

3

رياح الحب تعول

والعاشقة

مسكونة بزهور الاكاسيا

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (9)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الأخضر سالم الياس مدالو
وداً ودا

ها هي نسائم الهايكو تهب مع قدوم الربيع .
لا شك ان القارىء يقرأ شعرا حين نكتب هايكو بالعربية ولكنْ
وهذه الـ (ولكن ) مفترق طرق فهناك من يرى ان الهايكو يختلف
عن القصيدة القصيرة و الجدل الذي صاحب انبثاق قصيدة النثر
في العربية ربما سيعيد نفسه مع الهايكو .
يبدو ان توزيع الهايكو على ثلاثة أسطر سيستقر ويأخذ شكل
القاعدة التي سيلتزم بها الشعراء وشيئا فشيئا ستتكرس مواصفات
متفق عليها بين عموم القراء وهكذا يتقعد الهايكو العربي وما ان
تتضح القاعدة حتى يتبلور التلقي الجيد ويغدو القارىء والشاعر
متناغمين .
صديقي سالم الياس مدالو يرى ان الهايكو العربي غير مطالب
باقتفاء الهايكو الياباني أو الأوربي وهذا رأي يستحق تعليقا خاصا
لهذا سيكون تعليقي الثاني حول هذه النقطة المهمة جدا .
دمت مبدعا , أخضر الروح , أزرق المخيلة .

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
صور شعرية عذبة وجميلة , وهي محاولة جادة للوصول الى الشعر الهايكو , الذي يعتمد على حالات الوصف العميق من التأمل , باستخدام الالفاظ البسيطة من بلاغة اللغة , في رسمها وزخرفتها بادوات التعبير التشبيه والاستعارة والجناس , بمعنى تطويع اللغة كالعجينة لرسم الاشكال المطلوبة , في جمل مكثفة , او الومضة الشعرية , او في الدهشة والمفاجئة في نهاية المقاطع , حقاً ان شعر الهايكو , عميق الاحساس بالمشاعر الجياشة , في محاولة ايصالها بابسط صورة الى القارى , واعتقد حسب رأيي الشخصي , ان الرباعيات الشعر العربي , هي بدايات اولية لشعر الهايكو .
واثمن رأي الشاعر جمال مصطفى , بان الهايكو العربي , يجب ان لا يكون نسخة مطابقة الى الهايكو الياباني او الاوربي , ولكن تبقى المسألة صعبة , بحاجة الى قدرات ومكانيات عالية الجودة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

سالم الياس مدالو
ثلاث و مضات او هايكوات جميلة ؛
الهايكو كما يعلم الجميع هو استخدام طريقة جديدة في بناء الشعر الياباني شكلا و صورة و بناء باستخدام اللغة المحلية التي تختلف عن لغة الشعر الكلاسيكي القديم المكتوب باللغة اليابانية الاقرب الى اللغة الصينية وهي لغة النخبة و البعيدة عن المواطن البسيط ؛
و كل فنون الشعر و الادب هي محلية و وطنية و انسانية اي هي لغة مشتركة واية طريقة او ابتكار او تطوير عندما تجد المقبولية و الانتشار سوف تنتشر ؛ ولكن هل يا ترى تكتب بنفس الطريقة ؟ طبعا لا لان كل لغة لها حروفها الخاصة ؛ لذلك من المهم تطويع الطريقة التي تلائم لغتنا و الاسلوب الذي يساعدنا من تقديم شيئ يحاكي الهايكو على سبيل المثال و في نفس الوقت يزيد من جماله من خلال الصور المبتكرة المبهرة و العبارات التي لها القدرة على الاختزال و خلق الدهشة و الانبهار ؛
و اعتقد بان الهايكو ان جاز التعبير على طريقتنا يمكن ان يرتكز على ثلاثة اسطر و لكن بدون تفكيك الجملة الواحدة لتغطي سطرين او ثلاثة ؛
و سوف نرى الاتي ان شاء الله و اعتقد باننا سوف ندخل في نقاشات حميمية و اخوية و نقدية خالصة مع احبتي الاساتذة جمعة و جمال و الاخرين .
محبتي لك و للجميع

زاحم جهاد مطر
This comment was minimized by the moderator on the site

سالم الياس مدالو الشاعر الأخضر
ودا ودا
قد لا يعرف القارىء غير المتوسع أن للهايكو شقيقا توأما ً يسمونه (السينريو) حيث يكتفي الهايكو الياباني بالطبيعة بيئة ً وحيوانا ونباتا
بينما خصصوا السينريو للناس ومشاغلهم فرادى وجماعات .
وقد مزج الأوربيون بين الأثنين واجترحوا ما يمكن تسميته الهايكو
المديني الذي يستقي مشاهداته من واقع المدينة في الغالب ويتعامل
مع الهايكو بلا خلفيات دينية أو طقسية بل كفن شعر ي صرف .
القارىء غير المتابع بحاجة الى نماذج مترجمة ومقالات توضيحية
تسلط الضوء على الهايكو كفن شعري عالمي وليس يابانيا فقط .
من هنا فإن صديقي سالم وهو المترجم مطالب أن يدلو بدلوه ويتحف
القارى ء بمقالة مترجمة تعرف بالهايكو وتشرح بعض اساليبه وكلنا
في الحقيقة مطالبون بذلك خدمة لفن الهايكو وللقارىء العربي .
أهم ما يجب تسليط الضوء عليه هو الفرق بين قصيدة من ثلاثة أسطر
وبين قصيدة الهايكو إذ ان عدم التفريق بينهما يغبن حقوق الهايكو
الفنية ويحرمه من طعمه ونكهته اللتين تميزانه .
يقول أدونيس : قل
قصيدة وامض ِ
زدْ سعة الأرض

هذه قصيدة قديمة لأدونيس و هي ليست هايكو , لماذا ؟
دعنا نقارن قصيدة أدونيس بهذا الهايكو :
القمر مدور
حتى انه لا يستطيع التخفي
وراء الشجرات
الفرق فرقان , فرق في الشكل وفرق في الروح .
مشهد الهايكو دائما واقعي لا مجازي وطري ابن وقته وغير معتق
في الذاكرة , بينما في القصيدة المجاز هو السائد والصورة مركبة
وليست واقعية . ساستغل فرصة أخرى لتفصيل أكثر وأتمنى من اصدقائي
أن يسلطوا الضوء على ما يرونه جديرا بإضاءة وأولهم سالم فهو مثلي
متورط بحب الهايكو .
دمت في صحة وإبداع يا سالم

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

يكو رائع جدا
أقولها بصدق أنك ياسالم والشاعر جمال مصطفى من رواد هذا النوع من الشعر في زيّه العربي

لقد عرفناك شاعرا وصف الطبيعة وتغنى بها فرسم لنا لوحات شعرية معبرة بامتياز
دام عطاؤك أخي الشاعر المبدع والمترجم الحاذق سالم الياس مدالو

عاطر التحايا مع التقدير

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الكبير والسارد البارع جميل حسين الساعدي
شكرا لتعليقك الجميل فكل مسعاي وقصدي هو تثبيت أسس
قصائد الهايكو بحلتها العربية
دمت شاعرا وساردا اصيلا
مع محبتي الواسعة .

سالم الياس مدالو
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الكبير والمجدد جمال مصطفى
شكرا لتعليقك الجميلين لما احتويانه من أفكار مضيئة
حول قصائد الهايكو وأسلوب تطوير الهايكو بحلته العربية
مودتي الفائقة .

سالم الياس مدالو
This comment was minimized by the moderator on the site

الكاتب القدير جمعة عبدالله شكرا على تعليقك وعلى مساهمتك
في الحوار الدائر حول الهايكو
دمت كاتبا اصيلا .

سالم الياس مدالو
This comment was minimized by the moderator on the site

المقاماتي الجميل زاحم جهاد مطر أؤيد ما جاء
في تعليقك
مع خالص ودي .

سالم الياس مدالو
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3133 المصادف: 2015-04-04 11:00:09