 هايكو

باض الديك!

latif shafiqالمشكلة ليست بالديك!

المشكلة بالبيضة والإنسان

 


 

باض الديك! / لطفي شفيق سعيد

هايكو ميلودي*

 

مثل عراقي يُقال عندما يستحيل الأمر وعدم تحقيقه:عد ما يبيض الديج

 

-1-

هتف الناس

هايكو كيكو باض الديك!!

على الحيطان

-2-

أنتصر الحق على البهتان

المشكلة ليست بالديك!

المشكلة بالبيضة والإنسان

-3-

لبس الديك تاجا أحمر

ومشى يتبختر-

فغدت مشكلة أكبر

-4-

أختلف الأبيض والأسود

أقترح الديك:

أن يعقد مؤتمرا في الديوان

-5-

يحضره من يرغب بالبيضة

عقدت جلسة

صارت نحسه

-6-

صرخ الديك

الكل يترك بيضتنا:

المسألة ليست (خان جغان)

-7-

قال الديك

الحصة لمن لا بيضة له -

فانفضت الجلسة في خلسة

-8-

عاد الديك لعشيرته

يحكي ما حل ببيضته:

وكيف سرقها الإنسان

-9-

ثارت دجاجات الديك

اعتصمت عند الجيران-

أختبئ الديك بالبستان

-10-

هتف الناس

هايكو كيكو باض الديك!!

على الحيطان

-11-

فأنهض واعلم يا نعسان

البيضة اختطفت!

صارت من حظ السلطان

 

* MELODY ميلودي :أداء الكلام بنغم حسب القواعد الموسيقية

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (5)

This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ الشاعر والفنان المبدع لطفي شفيق سعيد
وداً ودا

قرأت قبل أعوام هايكو دنماركي سمّاه شاعره ( ريمكو ) و في الأنجليزية
يسمى (رايمْـكو ) ويعني تحديدا ً الهايكو المقفى .
وبما ان الهايكو في اللغات الغربية منضبط بصيغة نظمية خالية من التقفية فلا
ضير إذا أحب الشاعر أن يزيد من بهارات الهايكو فيجعله مقفى وهذا جائز وحتى
مطلوب في اللغة العربية شَـرْطَ أن تأتي التقفية بسياقها الموزون وإلا فإنها لن
تكون سوى سجع .
لابد أن نأخذ طرافة الموضوع بالحسبان ها هنا فبيضة الديك غنية بتداعيات خفيفة
الظل في ميراثنا الشعبي وقد اختار الأستاذ لطفي تفعيلة الخبب ليصنع هذا (الميلودي )
أي سلسلة من الهايكو المنغوم وقد فعلها بشيء من التوفيق وليس كله وذلك لأن الأستاذ
لطفي يختزن الكثير من موسيقى البحور الشعرية من قراءة الشعر الموزون لعقود وعقود
ولكن هذا الخزين لم يصل الى الحد الكافي لأن يتصرف به الشاعر بحرية وتلقائية معصومة
من النشاز فهو ها هنا وفي الكثير من محاولاته الموزونة يكتب بعفوية تنجح في خطوة
وتتعثر بأخرى والحصيلة : ميلودي موزون لكنْ بتعثر هنا وهناك ومع ان الوزن هو
الغالب ولكن الأنكسار في الوزن يفعل فعله السلبي عند القارىء العارف باللعبة .
الميلودي ها هنا قد جاء على حساب الهايكو وليس إضافة عليه ويكاد الهايكو ها هنا
يصبح ثلاثية إلا في بعض الحالات .
لكن كل هذا لا يمنع من أن هذا الميلودي يتمتع بوحدة موضوع ومضمون ساخر خفيف
الظل وفيه مقاطع يمكن ان يحفظها القارىء المعجب ويرددها .
دمت في صحة ونشاط وإبداع يا استاذ لطفي وكل عام جديد وأنت بألف خير

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

اخي وصديقي الشاعر والفنان لطفي شفيق سعيد
ها انت تتحفنا مافي قريحتك النابضة بالحيوية بباقة اخرى
من الهايكو الجميل
متمنيا لك عاما جديدا
مليئا بالفرح والمسرة .

سالم الياس مدالو
This comment was minimized by the moderator on the site

جمال مصطفى كل عام يعود وأنت ترفل وترفرف بأجنحة العطاء والوفاء
مرة كتبت لك ونعتك باستاذنا ولم توافقني فلا تبخل علينا هذا النعت وأنت أهله وكيف لا وكل ما أجده منك نابع عن أدراك وفطنة وتقويم ملذ ومحبب إلى نفسي.
لا أخفيك إن ما أكتبه وبالأخص هو نابع من سليقتي وما تمكنت عليه من مطالعاتي الذاتية وبعيدا عن ما يتطلبه هذا الأمر من دراسة أكاديمية واعتقد إن من مثلي ومن تحصيله الذي أقتصر على إنهاء المرحلة الثانوية والكلية العسكرية تشفع له بعض الهنات هنا وهناك وأضافة لما إقوله فإن ما مر بي من ظروف صعبة ومقيدة للحرية منعت عني المواكبة والسير في ركب العارفين.
يا صديقي جمال لتعتبر ما أعبر عنه بالكلمات هو ما يقترب للرسم وهي من هوايتي أيضا وهو نابع من سليقتي وما أمتلكه من خزين من مطالعات سابقة ولاحقة .بودي أن أسأل هل الشاعر ( باشو ) وبغض النظر عن المقارنة كان يدرس العروض والجناس والطباق وميزان الصرف وبحور الشعر مجرد سؤال وباعتقادي إنها لغتهم الدارجة والتي يتحاورون بها بكل بساطة,
تحياتي لك على الدوام وتحية لأصدقائنا في المثقف وكل عام وهم في ود وأمان

لطفي شفيق سعيد
This comment was minimized by the moderator on the site

لطفي شفيق سعيد
الفنان الشاعر
المهم ان تقول ما في قلبك على سجيته ؛ و لكن لا بد من الاخذ بنظر الاعتبار القول القائل : لا تلق الكلام على عوانهه .
انت وانا و مثلنا كثيرون ممن حرمتنا الظروف من الاطلاع على الاقل على اسرار النحو و الاعراب و الاوزان و غيرها من دهاليز اللغة ؛ قد يعيب علينا الاخرون من الاحبة هذه المثلبة ؛ و لكن الاحبة في المثقف الغراء هم يدركون هذه المسالة و لذلك ينبهون من باب الحرص على بعض الهفوات التي قد نقع فيها ليس فقط نحن وانما الاكبر منا ؛ وهذا امر طبيعي ؛ و الذي لا يكتب لا يخطأ ؛ و الذي لا يعمل لا يخطأ ؛ و الذي لا يتكلم لا يخطأ ايضا ؛
المهم بل الاهم نحن نعمل و نتكلم و نكتب ؛ و ان كان هناك خطأ معين ؛ فلنا احبة يشيرون الى ذلك و يعطون الحل ؛
الاشياء التي قلتها في هذه المجموعة هي على السليقة ؛ بريئة ؛ تحمل طيبة القلوب ايام الزمن الجميل ؛
هي من حكايات اهلنا البسطاء ؛ من تراثنا الجميل الذي اسحق و اندثر ؛
تحية لك من كل قلبي
ايها المعتز برائحة البرتقال و الرمان ؛
يا برتقال ديالى مي و شكر.
اسالك بالله هل وجدت برتقال كالفورنيا اطيب من برتقال ديالى ؟
مستحيل.
لك حبي و احترامي

زاحم جهاد مطر
This comment was minimized by the moderator on the site

فأنهض واعلم يا نعسان
البيضة اختطفت!
صارت من حظ السلطان
انها خاتمة الحكاية التي احتدمت في مجلسنا المعاصر
استاذي واخي المبدع القديرفنانا وشاعرا لطفي شفيق سعيد
تحية ومحبة
في النصوص الشعرية تستهويني الصورة واحيانا يقرفني الوزن او القافية او السجع الذي يثقلها ( يريد يكحلها عماها) فاحاول ان أحرر ذائقتي من كل تلك القيود ..وعلى الرغم من التزام الشاعر هنا بعض الشئ بالسجع او الوزن الا انني رايته متحررا منها بدفق شاعريته التي خبرناها في كل ابداعاته المائزة ..
وهذا ماجعلني استرسل في القراءة التي امتازت بوحدة الموضوع وتناميه وتصاعده دون عثرات
امنياتي الطيبة لك بدوام العافية والابداع
وكل عام وانت بخير

حسن البصام
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3401 المصادف: 2015-12-28 06:16:08