 هايكو

حصاد هايكوي

MM80مليارات الكلمات والمفردات

قليل هو الفكر

 


 

حصاد هايكوي ..!!/ جودت العاني

 

(1)

بيضتان في عش

قشور على الأرض

غراب

 

(2)

حصان ميت

لا جدوى

سوط

 

(3)

عطش

مياه تتموج

سراب

 

(4)

إلتماع الضوء

فوق سطح الماء

قمر

 

(5)

زهرة الجبل القانية

عند الهاوية

خلود!!

 

(6)

رياح الليل تتنهد

الكل نيام

متى تستيقظ الشمس؟

 

(7)

السنديانة حزينة

أوراقها

تدور بها الرياح!!

 

(8)

حين تصفرالرياح الجليدية

شقوق الشبابيك والأبواب

سكاكين

 

(9)

وحين ينهمر المطر

تبدأ سمفونية

العيون

(10)

مليارات الكلمات والمفردات

قليل هو الفكر

كارثة!!

 

(11)

النخبة الزائفة

فنطازيا

العولمه

 

(12)

حين ينعدم اليقين

دائرة الشك تكبر

مفترق

 

(13)

الصراع

جوهر الحياة

والحرب هي الشكل

 

(14)

جوهر الكون

في كليته

تناغم

 

(15)

في الحروب

مجرمين

وضحايا

 

(16)

الحرب

خطأ

ولكن، خطأ منْ؟

 

(17)

زهور الموتى

فات أوانها

هدية!!

 

(18)

الصمت

اللآمبالاة

سلآح

 

(19)

صرخة

في واد

عدم جدوى

 

(20)

فكر حر

حرية الفكر

متلازمة

 

(21)

ليس بعيدًا

الله

كيف نصل إليه؟

 

(22)

جلد الذات

التستر

على العورات!!

 

(23)

جرائم بشعة

التستر عليها

أكثر بشاعة!!

 

(24)

جدال

لا جدوى

جاهل

 

Lisbon - 30 - 1 - 2016

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (9)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المبدع الأستاذ جودت العاني
وداً ودا

الهايكو هذه القصيدة العجيبة , أصغر قصيدة في العالم تتسع وتتسع حتى ليصح عليها
القول : (كلما اتسعت الرؤيا ضاقت العبارة ) وضيق العبارة هنا هو الإكتناز بعينه .
الهايكو في الخارج وفي الداخل والداخل هنا يشمل حتى الفكر المجرد والهايكو قادر
بطبيعته على تجسيد المجرد وإبرازه وها هو الشاعر المبدع جودت العاني يدفع
بالهايكو الى إبراز خلاصات واستنتاجات فكرية وملاحظات على ما يجري من
حوله جاعلاً منها هايكو يقول بكلمات معدودات ما لا تستطيع قوله قصائد تسرح
وتمرح في حقول المجاز والإستعارة .

في الحروب
مجرمون
وضحايا

دمت في صحة وأمان وإبداع يا استاذ جودت

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

المبدع القديرد. جودت العاني
تحية وتقدير
اسعدتنا قصائدك التي شحت بالكلمات وفاضت علينا بالمعنى
امنياتي الطيبة لك بمزيد من العطاء الثر والاحترام والمحبة

حسن البصام
This comment was minimized by the moderator on the site

المبدع القديرد. جودت العاني
تحية وتقدير
اسعدتنا قصائدك التي شحت بالكلمات وفاضت علينا بالمعنى
امنياتي الطيبة لك بمزيد من العطاء الثر والاحترام والمحبة

حسن البصام
This comment was minimized by the moderator on the site

كما أسعدتني إطلالتك الندية أخي العزيز الأستاذ حسن البصام .. شكرًا على كلماتك التي أقدرها مع خالص محبتي وتقديري .

د. جودت العاني
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرًا اخي العزيز المبدع الأستاذ جمال مصطفى رعاك الله ، على ما أبديته بشأن هذا الحصاد الذي جاء من رحم كبير يعاني من ‘رهاصات ومخاضات عسيرة في عالم يعيش إزدواجية مروعة في المفاهيم كما السلوك الذي يبرر الأبتعاد عن الفضيلة ويبرر الأنغماس في الرذيلة .. يا لهذا التبرير الشنيع .. أسعدتني إطلالتك كثيرًا ، فبارك الله فيك .. تقبل مني كل الود .

د. جودت العاني
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
خرزات مطرزة وملضومة بفنية ماهرة , وبصياغة الرؤية الفكرية من الانخراط العميق في تأمل فلسفة الحياة الفعلية , التي تمشي على الارض , بهذه المعاني واسعة الغرض والمغزى , ان كل مقطع له مدلولية من هذه الفلسفة الحياتية , قد يطول شرحها وتفسيرها , لكن الاحترافية في صناعة الكلام والحرف , بهذا الابداع بالذوق ودقة . وحقاً خير الكلام ما قل ودل
دمتم في صحة وعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي العزيز الأديب الناقد جمعة ، إطلالتك كافية لتضفي على النص بعدًا حياتيًا يتلمسه الآخرون
من بوابات التفسير والتعليل لما هو كائن والذي سيكون .. تحية لك مني مع الود .

د. جودت العاني
This comment was minimized by the moderator on the site

الدكتور جودت العاني
قلائدك الهايكوية تؤكد بان العالم الذي نعيش فيه بكل تناقضاته و تكويناته المختلفة و تفسيراته المختلفة و المتضاربة احيانا وحسب المفاهيم التي يحملها طرف منا ؛ و الازدواجية في التفكير و النظرة كلها ومضات هايكوية لا يقتنصها الا خبير محترف ؛
ان كل هذا التكثيف و الاختزال و التامل بحروف قليلةو خلق الدهشة يثسر الاعجاب .
دمت استاذي الفاضل

زاحم جهاد مطر
This comment was minimized by the moderator on the site

استاذنا العزيز زاحم جهاد مطر .. وكما تعلم أن الكاتب والشاعر، وكما هو التوصيف الذي نعرف، هما شاهدان على العصر .. ولكن مثل هذه الشهادة تشترط الموضوعية والعدالة وعدم الأنحياز إلا للحقيقة التي تستند إلى معايير الأخلاق .. والشاهد على العصر، وحسبما أعتقد أن يعتمد على معيار واحد لا إزدواجية في رؤياه، كما هو شروق الشمس وغروبها .. لا أحد يستطيع أن بعكس وجود الحقيقة أو حقيقة الوجود الموضوعية التي لا يحجبها غربال .. تقبل مني أيها الشاعر القدير كل الود .

د. جودت العاني
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3435 المصادف: 2016-01-31 10:31:09