 هايكو

لقطات هايكوية

MM80لم تعد في الغبش

ملحمة، ولا حتى شموس..!!

 


 

لقطات هايكوية .. وريحٌ عبوس ..!!

جودت العاني

 

(1)

السلام

صدقية

حسن نية

 

(2)

الذئب لا يفترس الذئب

الأنسان يفترس الأنسان

من هو النبيل..؟

 

(3)

إبادة

قائد

يعزف موسيقا الـ(هارمونيكا)..!!

 

(4)

في حروب البشر

راجمات وبراميل

(فليت) ذباب..؟!

 

(5)

العدو عدو

ولكن

الصديق قد يكون عدوًا..!!

 

(6)

ثمة شيء عفن

في كل شيء

فساد..!!

 

(7)

الفكر

البندقية

مَنْ يُحَرِكُ مَنْ..؟

 

(8)

عفونة الفكر

من أعلى الهرم

تفسخ القاعدة..!!

 

(9)

الحياة

يريدونها مقبرة للقيم

تفسخ (corruption)

 

(10)

مسيرة أشباح

فجور ولصوص

مأتم

 

(11)

لا حياء في الحضيض

الفوق تفسخ

التحت رثاء

 

(12)

الأنسان فوق الأنقاض

والصراخ يملأ الوديان

من يخنق الأصداء..؟

 

(13)

قيم

أحذية

إنسحاق!!

 

(14)

الضمير

الرقيب

غاب

 

(15)

الحرية

شعلة

لن يطفئها أحد

 

(16)

سحابات تركض

يمشي على مهل

قبر

 

(17)

رقص في العراء

رقص في المواخير

أكذوبة الفرح

 

(18)

نيتشه وفيخته

فلسفتان

ليس هنالك من رابط..!!

 

(19)

الميتافيزيقيا والقوة

تتحدران

من مفترق..!!

 

(20)

الفاشية والعنصرية

حاربها العالم

تعود

 

(21)

الغطرسة

ولآدة

ظلم

 

(22)

العقل والعقلانية

الحداثة والتحديث

توازن

 

(23)

إرادة القوة

قوة الأرادة

من الأولي..؟

 

(24)

نكوص العقل

تكامل العقل

تراكم معرفي

 

(25)

الوجود

العدم

ثنائية البقاء

 

(26)

جدلية العقل

خارج العقل

هل من جدلية..؟

 

(27)

الفرد المجموعة

المجتمع الشعب

من يقود من..؟

 

(28)

النسبي

المطلق

وحدة عضوية

 

(29)

العقل

المنطق العقلي

من يضع المعايير..؟

 

(30)

الأمن

الغذاء

أيهما الأولي..؟

ريحٌ عبوس

 

(1)

تجتاح نافذتي ريحٌ

مزمجرة عبوس..

وصبحٌ لم يعد يأتي،

لم يعد يحبو

وإن فاضت طقوس

الضوء في كل النفوس..

لم تعد في الغبش

ملحمة، ولا حتى شموس..!!

***

طفح الكيل

وباتَ الليل

شريانًا ينز

ولا يبالي

كلما ماجت رياح

يشتكيها الفجر

من جورالنحوس..!!

***

وهوت ثكلى دعاباتي

وكان المطرُ الصاخب

عند الباب والشباك يعلو

هامة الأشجار

يبني لحنينٍ موجعٍ

لا يرتوي

كلما همَ يشكو

نحو صبح

لم يعد يأتي

وقد يأتي

على وجعِ النفوس..

***

يا لهذا القدر الخانق

ما انفك يجاري

فجره الغافي

كأني أصطلي

عند قيامي وجلوسي..!!

 

Lisbon- 4 – 2 - 2016

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (4)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المبدع جودت العاني
وداً ودا

أراني منحازاً الى الهايكو أشدّ ُ على يد من يكتبه وأنت واحد من هؤلاء فشكراً
على ما تجود به قريحتك من الهايكو ( بودي أن أغير في الإسم قليلا حتى يغدو
منساباً أكثر داخل سياق العربية مثلا ً أن نلفظه هكذا (هَـيَكو ).
ولكنني ملحاح أيضاً تستوقفني بعض التفاصيل مثلاً

في حروب البشر
راجمات وبراميل
(فليت) ذباب..؟

الهايكو جميل وعندي ملاحظة صغيرة تخص (فليت ) وأغفر لي غلوّي في حب الفصحى .
أظنك كنت قادراً على ان تقول ( بخّاخ ذباب ) فتبعد هذه المفردة الدخيلة الشبيهة برقعة من
القماش الرخيص على طيلسان فاخر من الخز .
لم يبق لنا سوى عربيتنا الجميلة وهي آخر حصوننا وكما قال نزار قباني يوماً متغزلاً
وأنا هنا استعير غزله بالمرأة الى غزل بربة الحسن كله : لغتنا المقدسة , يقول نزار :
ألديَّ مرآتان من ذهـبٍ
ويقال لي لا اعتني بهما ؟


الفاشية والعنصرية
حاربهما العالم
تعودان

لسحق العراق وقد فعلتا دون أن يحاربهما العالم هذه المرة بل رحّب وساهم
وتفرّج ولا يزال . الفاشية والعنصرية هما فوهتا سلاح أمريكا الأشد فتكاً وفي
هذا السياق يقول محمود درويش :
(فأمريكا هي الطاعون والطاعون أمريكا)
دمت في صحة وإبداع أخي الحبيب الشاعر المبدع جودت العاني

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الغالي الشاعر والناقد المبدع الذي لا يتعب ولا يمل ولا يكل في مسار الأدب ولغتنا العربية التي لها مكانتها الراقية المرموقة بين لغات العالم .. اللغة الزاخرة الخالدة على مر العصور:
هيكو - نعم ... و بخاخ ذباب - نعم ، وكنت قد وضعت المفردة بين قوسين ، و تعودان - نعم .
وليس غريبًا أن نسمع ونرى أمريكا وهي تقود فاشية العصر وعنصريته وتدفع نحو إستيقاظ كل شيء عفن من أعماق التاريخ لتصوغه في ستراتيجيتها العصرية التي سماها زبيغنيو بريجنسكي في كتابه رقعة شطرنج أوراسيا الذي كان منهجًا ستراتيجيًا للأدارات الأمريكية المتعاقبة منذ ماقبل عام 1979 تحت مسمى (إستيقاظ الأصوليات) .. أجدد تحياتي أيها العزيز ودمت في صحة وتألق .. مع كل الود .

د. جودت العاني
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
باقات خضراء يانعة من خرز الهايكو , وقد برعت باحترافية راقية , في الجانب الفني لشعر الهايكو , من ناحية الصياغة والتركيب والبناء , لذلك جاءت بهذه الحلية الزاهية , وتعمقت في الفلسفة الحياتية من مخلفات الواقع المر , اما القصيدة فاعتقد بانها جاءت بحصيلة النهائية لروى مقاطع الهايكو وارتباطها في الفلسفة الحياتية , بهذه الصور الشعرية الرائعة
دمتم بخير

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي العزيز الأديب الناقد جمعه .. أشكرك على هذا الأطراء ، نحن ما زلنا نتعلم كيف يكون الحرف له وقع السكين ، نحن الشعراء المهووسين ، نتعلم منذ سنين كيف يكون المعنى والمغزى من كان له فكر ويقين بالكلمة العربية الراقية، التي نتمنى أن يرتقي الواقع إلى مقامها الرفيع ليسعد الجميع بالحب والأمن والأمان ويتخلص الأنسان من ظلم أخيه الأنسان .. دمتم بألف خير.

د. جودت العاني
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3441 المصادف: 2016-02-06 08:54:15