 هايكو

قمر ليلة أحد في سان أنطونيو (هايكو)

لطفي شفيق سعيدقمر هذه الليلة...

في نهر المدينة المتعرج/

يأخذنا بجولة ليلية!

-2-

قمر ليلة أحد...

يركض حثيثا /

يلاحق جريان نهر المدينة!

-3-

قمر ليلتنا هذه...

ترك مكانه في السماء/

نزل ليشارك المحتفلين!

-4-

قمر المدينة...

يعوم في النهر /

يلاحق قوارب المحتفلين!!

-5-

تحت اقواس قناطر النهر ...

أرفع رأسي مندهشا/

هنالك فوقها أقمار؟!

- 6-

رويدا رويدا...

يقترب قاربنا /

من موسيقى الجاز!

-7-

نهر سان أنطونيو...

تمر القوارب بالأزقة/

فينيسيا ثانية!!

-8-

لوقت متأخر من الليلة ...

على ضفتي النهر/

معزوفات بألحان فلامنكو!

-9-

نهر المدينة المتعرج...

يدور حول نفسه/

يعيد القوارب إلى مكان انطلاقتها!

-10-

نهر المدينة...

يجري هادئا/

بسرعة المشاة!!

-11-

على ضفتي النهر...

أناس بمختلف الأجناس/

ضحكاتهم متشابهة!!

-12-

في النهر الفتان...

أجساد الصبايا الحسان /

تعطر المكان!

-13-

قمر السماء...

يراوغ العمارات الشاهقة/

ليلقي نوره على المحتفلين!

-14-

خمرية بفلفل حار...

نظرة بطريق الصدفة/

منحتني ابتسامة سريعة!

-15-

نادلة المطعم...

غادرها الزبون/

غابت ابتسامتها!

-16-

منتصف الليل...

لا زال القمر في كبد السماء/

ثمة أغنية مكسيكية بكيتار!

خارج الصدد:

-1-

نهر أبي الخصيب...*

ماءه أجاج/

لم يعد تمر نخله رطيب

*مقتطف من مرثية لوالدي الشفيق (تذكرت أنك تهوى الخصيب وتمرها الرطيب)

-2-

نهر (خريسان)...*

يجري الآن حزينا في بعقوبة/

غادرته الحسان؟!

*مقتطف من بيت شعر (على نهر خريسان رأينا الحسن ألوانا)

-3-

نهر ديالى...*

لم يعد ماءه عذب/

غاب عن شاطئه الحب!

***

لطفي شفيق سعيد – رالي

...................

*مقتطف من بيت شعر (ديالى نهرك العذب عليه رفرف الحب)

*مدينة سان أنطونيو: سابع أكبر مدينة في الولايات المتحدة من حيث السكان وثاني أكبر مدينة في ولاية تكساس الأمريكية تم إدخالها ضمن مواقع اليونسكو للتراث العالمي في عام 2015 ومن معالمها البارزة هو نهرها الذي يسمى (ريفر ووك) أي النهر الذي يمشي على جانبيه الناس وكانت لي زيارة فريدة لها مؤخرا.

                                        

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (9)

This comment was minimized by the moderator on the site

نهر أبي الخصيب...*
ماءه أجاج/
لم يعد تمر نخله رطيب

الاستاذ وشيخ الهايكويين والاب الجليل تحية واحترام

في البدء يسرني ان يكون لي ابا ثان يحمل نفس الاسم والروح
حقيقة اقول لقد قرات احدى حلقات مرافئ الذكريات واقول بصدق اول ماشدني الاسم لانه يشبه اسم والدي الذي اعشقه الى حد النخاع ووجدت تشابها كبيرا مثلا الجدة التركية الاصل انتقالكم من محافظة الى اخرى وانا ايضا بحكم عمل والدي كقاض سكنا في معظم محافظات العراق ومنها البصرة وتحديدا ابي الخصيب التي كانت اروع مابقي عالقا بذاكرتي ببساتينها بنخيلها بطيبة اهلها وذلك النهر الذي كان امام بيتنا عليه قنطرة صغيرة كان يخيفني كثيرا وكان الوالد يصحبنا الى العشار ،جزيرة السندباد ،شط العرب وتلك السفن واليخوت الراسية،سوق البصرة الكبير وانشالله تعود البصرة كما كانت رحم الله اياما لاتزال ذكراها صبية في البال ورحم الله والدي القاضي الفاضل لطفي الالوسي الذي فقدته وانا في غربتي وظل الفقد موجعا متجددا مهما تمر الايام وصدقا اقول ان حامل هذا الاسم له خصوصية مثل احمد لطفي السيد ومصطفى لطفي المنفلوطي ولطفي شفيق سعيد ووالدي الذي كان انسانا بكل ماتحمل الكلمة من معنى وموسوعة ثقافية واخلاقية وانسانية
كل مقاطعكم رائعة لكن هذا المقطع ذكرني بوالدي وابي الخصيب دام حرفكم واطال الله عمركم ودمتم بخير وامان

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

قمر هذه الليلة...
في نهر المدينة المتعرج/
يأخذنا بجولة ليلية!

مرحباً بشيخ شعراء الهايكو العرب وأيقونتهم لطفي شفيق سعيد
ودّاً ودّا أيها الفنان والشاعر

شعر الهايكو ابن التجربة الحيّة وليس المختزنة ,المستعادة من الذاكرة
كما هو الحال في الشعر .

هايكو الأستاذ لطفي يأتي عادة على شكل موضوعة كبيرة وبعد تجربة
معاشة وفي هذه الباقة الهايكوية الجديدة يستثمر مشاهداته فيكتب عنها
ولا يستحلب مخيلته وذاكرته في كتابة هايكو ولكنه يستدعي مشاهداته
الراسخة في الذاكرة أحياناً وعلى هامش الموضوع الرئيسي
لتلتحم بموضوعه الطري الحاضر , فقد حضر نهر
ديالى كصدى هايكوي لنهر سان انطونيو .
بشكل عام يتميز هايكو الأستاذ لطفي بكونه قصيدة عنقودية فالقارىء
يقرأ قصيدة طويلة فقراتها ومقاطعها من الهايكو ولهذا لا يجد القارىء
تركيزاً كبيراً على خصوصية الهايكو مفرداً عند الشاعر , فالهايكو هنا
يتحرك كسرب لا كطير مفرد .

وجدت أيضاً ان لغة الشاعر لطفي شفيق سعيد في الهايكو تنحو منحى النحو الساكن
فالشاعر هنا يكتب دون تحريك للكلمات أي انه يستخدم العربية الساكنة كما في هذين السطرين :
لم يعد تمر نخله رطيب : رطيبا
لم يعد ماءه عذب : عذبا

وفي النهاية لابد من الإشارة الى سطوع المكان في الهايكو فليس بهايكو تلك الكتابة
التي لا تحتفي بتحديد معالم المكان وأخذ بصماته , فلا هايكو بلا احتفاء بتفاصيل
المكان وهذه الميزة أعني العناية بإبراز تفاصيل المكان نجدها واضحة وجلية في
هايكو الأستاذ لطفي .

دمت في صحة وإبداع يا شيخ شعراء الهايكو العرب وأيقونتهم .

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

ابنتي الثانية مريم
تحية أبوية
إن أسمى معاني الحياة هي عندما يجد الأب من يحبه من الأبناء والأحفاد ويعود سبب ذلك لما يتمتع به ذلك الأب من روح رقيقة ورهيفة, إن لي أبنة وحيدة أسمها لمى في العقد الرابع من العمر وهي الآن مع عائلتها في كندا لكم يفرحني صوتها عندما تتصل بي عبر الأثير .أشكرك حينما جعلتني بمنزلة المرحوم والدك القاضي لطفي طيب الله ثراه وأسكنه فسيح جناته ولما تركه خلفه من ارث لا يقدر بثمن وهو حب ابنته مريم.
إن قراءتك لفصل واحد من الفصول الثلاثة والعشرين من مرافئ الذكريات افرحني وأتمنى أن تكملي قراءة الفصول الأخرى الموجودة حاليا على صحيفة الفكر للثقافة والأعلام وستجدين صورا أخرى لماض عشناه في حلوه ومره.
دمت شاعرة متألقة دوما ولي تعليق ينتظرك يتعلق بهايكو الخريف الذي نشر لك على صحيفة المثقف الغراء اليوم

لطفي شفيق سعيد
This comment was minimized by the moderator on the site

الاستاذ والاب الجليل شكرا لكم ويسرني ان اقرا بقية الفصول واود ان انوه الى ان هايكو الخريف ليس لي بل للزميلة مريم الحلو وان لي هايكو سنريو تفاحة ادم ع نفس الصفحة
فائق الاحترام والتقدير ودمتم بخير وامان

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز الشاعر جمال مصطفى
تحية ملؤها المودة والاحترام
يفرحني ويسعدني أن أحظى بوجودك معي في كل عبارة تقولها فإنها عندي بمثابة العلاج الذي يشفي ما تبقى من شظف الحياة.
أكتب أليك وأنا انتظر ما سيحل بنا من هول (إعصار فلورنسا المتوحش) والذي سيضرب مدينتا رالي في الساعات القادمة وما سينجم عنه من آثار وخلاله سأجد نفسي في تجربة غريبة لم تخطر ببالي ولم أعشها سابقا.
دمت أخي جمال عراقيا أصيلا تحمل راية الشعراء الكبار

لطفي شفيق سعيد
This comment was minimized by the moderator on the site

الفنان والاديب القدير
الحمد لله على السلامة والصحة
الشيء الذي يثير الاعجاب . بأن ابداعكم يملك عين راصدة ولاقطة , ترصد وتقتنص وتلاحظ , مجريات الواقع مع ذائقة استرجاع الزمن الماضي . لذلك نجد المقاطع الهايكو في حلة جميلة , من الابداع والصياغة والمعنى . هايكو مختزن في معلوماته القيمة , من الماضي من التجربة الحياتية ومشاهداتها . ومن الحاضر من العراق ومكان الاقامة والسكن في امريكا . اي ان الهايكو هو حلقة وصل يجمع كل هذه الاشياء . في واقعين مختلفين تماماً , مثلاً مثال بسيط هذا المقطع الهايكوي : نادلة المطعن / غادرها الزبون / غابت ابتسامتها . في العراق ليس فقط غابت ابتسامتها وانما غابت حياتها بالذبح . لذلك سأختار من الجانبين من الواقع العراقي , وجانب مكان الاقامة والسكن
نهر أبي الخصيب...*

ماءه أجاج/

لم يعد تمر نخله رطيباً
-------------------
نهر (خريسان)

يجري الآن حزينا في بعقوبة/

غادرته الحسان؟!
------------------------
قمر هذه الليلة...

في نهر المدينة المتعرج/

يأخذنا بجولة ليلية!
------------------
لوقت متأخر من الليلة ...

على ضفتي النهر/

معزوفات بألحان فلامنكو!
دمت في صحة وخير , وانتم ربما في هذه الساعة الاعصار المدمر .نتمنى ان يمر بسلام

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

خمرية بفلفل حار...

نظرة بطريق الصدفة/

منحتني ابتسامة سريعة!

-15-

نادلة المطعم...

غادرها الزبون/

غابت ابتسامتها!

الشاعر المتألق لطفي شفيق سعيد
تقديري لهذه الأجواء الصاخبة التي رشت سطورك أريجها أمام أنظارنا فتزينت عتبات سكوننا بوابل حسنها .. وكأنني حين قرأتها أسكن تلك الأزقة والشوارع والحانات, فقد أثخنت في نقل الشعورحتى تبين لي أني كنت معك حين أنشدتها ..
وهذه قابلية على نقل الفكرة بصيغة واقعية مقنعة ..
دمت بخير أيها المبدع

معن الماجد
This comment was minimized by the moderator on the site

الكاتب القدير والوطني الجسور جمعة عبدالله
تحية واحتراما
إن مشاعرك النبيلة حول اجتياز إعصار (فلورنس المتوحش) بأمان دفعتني أن أكتب هذه الخاطرة لهذه المناسبة والتي تدعو للتأمل والمقارنة بينما يتخذ من إجراء في وطننا المنكوب والمنهوب من قبل الطغمة الحاكمة المتسلطة والمتحكمة بمصائر الشعب خلال الكوارث والحروب العدمية وعدم إعطاء أهمية لحياة الإنسان العراقي والذين هم في نظرها أدوات وآلات يجري التحكم فيها حسب أهوائهم وما شاهدته ولمسته هنا من احتياطات مسبقة وتحذيرات متنوعة من أجل الحفاظ على أرواح البشر والشجر والحيوان وفي ضمنها حياة الكلاب والقطط حيث شملتهم تلك التوجيهات بتأمين الغذاء والدواء وتوفير الأمان اليهم فما عسانا نقول للذين حكموا العراق مؤخرا بعد ما كانوا يعيشون في الدول المتقدمة والتي من صلب واجباتها الاهتمام أولا وأخيرا رعاية وحماية شعوبهم.
أشكرك أخي جمعة على مشاعرك النبيلة وأقول إن يوم السبت القادم ستزول الخطورة عن الولاية وإن كل الدلائل تشير بأننا سنكون بأمان نتمنى لكم ولجميع البشرية السعادة والأمان

لطفي شفيق سعيد
This comment was minimized by the moderator on the site

الماجد الدكتور الشاعر معن حسن المحترم
تحية عطرة
سأبدأ من عبارتك القيمة التي قيمت فيها هذا الهايكو والتي قلت فيها:(حتى تبين لي إني كنت معك حين انشدتها وهي تعكس قابلية على نقل الفكرة بصيغة مقنعة )
إيها الشاعر الإنسان النبيل اسمح لي أن أقول بأنك في عبارتك تلك قد عبرت فيها بأدق تعبير حول ما يتطلب من الهايكوي من شروط لنقل الصورة الواقعية وإيصالها للمتلقي وادهاشه, لقد افرحتني بوجودك معي كتابة وقراءة وهو منتهى التفاعل بين المتلقي والكاتب شكرا مرة أخرى وأتمنى أن احظى دائما برضاك.

لطفي شفيق سعيد
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4390 المصادف: 2018-09-12 08:54:27