 هايكو

هَايْكُو: زَهْرَةِ الزَّنْبَقِ

منير موسىتَنْمُو الْفُرُوعُ. جُدْجُدٌ وَسْنَانُ

زَقْزَقَ الْحَسُّونُ

نَاغَتْهُ أَغْصَانُ

 **

نَحْلَةٌ تَرْشُفُ رَحِيقَ

زَهْرَةِ الزَّنْبَقِ

جَرَسَتْ بِمِنْقَارِ الشَّرَقْرَقِ

**

رِهَامٌ عَلَى الْأَزْهَارْ

بَتَلَاتُ الْكَامِيلْيَا

لَمْ تَشْتَكِ الْجُلَّنَارْ

**

تَمَايَلَتِ السَّفِينَةُ، بَانَ الْغَلَسُ

تَأَهَّبَ الْقُفْطَانُ

زَقْزَقَ النَّوْرَسُ

**

سِنَّوْرٌ حَالِكٌ تَحْتَ السِّدْرِ

يَصْطَادُ بِانْعِدَامِ الضَّوْءِ

عَيْنَاهُ كَصُفْرَةِ الْبَدْرِ

**

هِجْرَةُ الْحُبَارَى

سَمَاءُ الْخَرِيفِ

تَخَطَّتْ صَحَارَى

**

فَرْخٌ غَادَرَتْهُ سُفُوحُ

غَقْغَقَ هَيْثَمٌ؛

فَأَخْفَتْهُ رِيحُ

**

لَوْنُ الْأَشْجَارِ أَصْفَرُ

تَعَاقَبَتْ فُصُولُ

مُلُوكُ الْعُرْبَانِ هَلْ تَتَغَيَّرُ؟

**

يَتَعَادَلُ لَيْلٌ وَنَهَارْ

حِكْمَةُ الْخَرِيفِ

لَا عَدْلَ فِي الْأَصْقَاعِ وَالْأَقْطَارْ

**

وَرَقُ الْأَشْجَارِ بُنِّيٌّ، بُرْتُقَالِيٌّ وَأَحْمَرُ

وَدَّعَهَا  الْحَرُّ

جَهَالَةُ غَطَارِيسِكُمْ سَتَنْدَثِرُ

**

سَلَّةُ التـُّفَّاحِ

غَادَرَتْ تَغْرِيدَ الْهَزَارِ

بِلَا ضَوْعِ أَوْرَاقِهِ الْفَوَّاحِ

**

فَاتِنَةٌ عَزْبَاءُ

تُمْعِنُ النَّظَرَ

قَرَنْفُلَةٌ حَمْرَاءُ

**

نَبَتَتِ الْأَوْرَاقُ الْخَضْرَاءُ

فَرِحَتِ الشَّجَرَةُ؛

فَعَادَتْ تُغَرِّدُ شُحْرُورَةٌ سَوْدَاءُ

**

تَنْخَفِضُ السَّاعَاتُ الشَّمْسِيَّهْ

مَوْجَاتٌ بَارِدَهْ

كُرْكِيٌّ عَلَى سُطُوحِنَا الدَّافِئَهْ

**

فَرَاشَةٌ تَفْرَحُ

فِي أَسَابِيعِ عُمْرِهَا

وَعَيْنُكَ شَرَرًا تَقْدَحُ؟

**

وَاسِعٌ هُوَ الْفَضَاءُ

مَسْبَحٌ لِلطُّيُورِ

تُغَازِلُ النُّجُومَ السَّمَاءُ

**

 بِثِيَابٍ مُعَصْفَرَةِ

مَجْهُولُونَ رَقَصُوا بِالْحَلْقَةِ

حَمَلُوا صَنْدُوقَ النُّقُوطِ  كَالبَرْقَةِ

*** 

د. منير موسى- الجليل

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4820 المصادف: 2019-11-16 01:23:22