MM80في زمن الحروب والفوضى

لا أحد يدري /

من أين تأتيه الطلقة..!!


 

 

صور هايكوية ..!! / جودت العاني

 

(1)

حمامتان يتبعهما ظلهما

على الرصيف /

تبحثان عن رزقهما..!!

 

(2)

صنبور ماء تتساقط منه قطرات

زحمة من عصافير/

الجو قائظ..!!

 

(3)

عصفور يحاول أن يقنعها

العمر قصير وقصير جدًا /

دعينا نمرح..!!

 

(4)

برد قارس وشمس ساطعه

عمود سمنت منتصب/

ألتصق عليه ذباب كُثرْ..!!

 

(5)

بنى قصرًا رائعًا

على رمال الشاطئ/

ثم، جاءه المد..!!

 

(6)

ماذا تفعل، قل لي

إذا عجزت عن النوم ؟/

أظل مستيقظًا..!!

 

(7)

الفرسان العظام

لا تصدأ سيوفهم العادلة/

لأنها مشرعة دائمًا..!!

 

(8)

قال، متى تنتصر ؟

على ماذا ؟ /

خوفك الداخلي..!!

 

(9)

قال، لماذا أطلقتَ سراحها ؟

تَعَلْمْ، أيها المغفل /

إنها طُعُمْ ..!!

 

(10)

تستمر وتستمر

تجد لها تسميات /

الحروب..!!

 

(11)

كومة من القمح

الزؤان /

لا تأكله الطيور..!!

 

(12)

قطعة شوكولات في صحن

هو، يقرأ أخبار الحروب/

عصفور، يخطفها بسرعة..!!

 

(13)

قد يُحَوِل الأنسان

إلى فاسد وقاتل /

المال..!!

 

(14)

قالت، أنا سعيدة جدًا

إلى أي حد ؟ /

حتى يدب الملل ..!!

 

(15)

موهبة كبرى

إرادة عظيمة /

تولد العبقرية..!!

 

(16)

يضخمون ويقزمون

والحقيقة كما هي /

بعدها، يقضمون أظافرهم..!!

 

(17)

الحناجر تصرخ وتحذر

أصوات المدافع وأزيز الرصاص/

لا أحد يسمع ..!!

 

(18)

خطوط متداخلة ومتقاطعة

المحرمات المقدسات/

كيف يعبر المنطق..!!

 

(19)

خطوط ثلاثة معروفة

كيف يمكن أن تعبر؟ /

مفاهيم السياسة والدين وما بينهما..!!

 

(20)

هنا، يضعُ كل شيء

وهناك، لا يبقي أي شيء /

الأخلاق ومنطق العقل، غائبان..!!

 

(21)

بينكَ وبين نفسك

قد تشعر بالحرية /

هل هي حقيقة أم وهْمْ ..؟!

 

(22)

ثلاث خطوات إلى الخلف وواحدة إلى أمام

الأستمرار /

يقود صوب الهاوية ..!!

 

(23)

خطوة إلى الخلف وأخرى إلى أمام

الأستمرار /

مستنقع راكد يتعفن..!!

 

(24)

في زمن الحروب والفوضى

لا أحد يدري /

من أين تأتيه الطلقة..!!

 

(25)

الصمت لن يسود

والرصاص /

لن يلد الصمت..!!

 

(26)

أسماك مرصوفة

بائعة السمك /

بين نثيث الثلج..!!

 

(27)

حكمان مخادعان

في هذا الزمان /

الطلقة والدجل..!!

 

(28)

الأسود سيغادر البيت الأبيض

التركه /

سخام وإنقسامات في الداخل والخارج..!!

 

(29)

سيخرج بعد ولآية (2)

وستدخل لولآية (3)

الحروب والأنقسامات مستمرة..!!

 

(30)

الحروب نار

من يمد أصابعه /

تحترق لا محالة ..!!

 

(31)

الصراخ لا يجدي نفعًا

المياه تتدفق من تحت الباب/

إفعل شيئًا ..!!

 

(32)

دموعك لا تمنع مياه الأمطار

وهي تتسرب وتنز وتسيح من تحتك/

الشتاء قادم..!!

 

(33)

كنتَ تتحدثْ عن شيء ما

فجأة تبخر /

زهايمر..!!

 

(34)

زمن الكوليرا

ما يزال /

يتحدث، عن الحب والحرب..!!

 

(35)

يتراشقون الأتهامات

بعضهم بعضًا /

اللصوص..!!

 

(36)

السلام يسود

اللصوص ساكتون /

قبل تقسيم الغنائم..!!

 

(37)

السماء ليست صافية

غبار يتصاعد من بعيد/

لم يسمع إطلاق قذائف..!!

 

(38)

السلام هو القاعدة العامة

والحرب إستثناء /

من يريد أن يقلب المعادلة..؟!

 

(39)

الحب هو القاعدة

الكراهية إستثناء /

الخلط نفاق وشقاق..!!

 

(40)

نظرت خلسة

ثم، عاودت /

دخلت قلبي تفتش عن مكان..!!

 

(41)

لا تقولي الحياة هنا مستحيلة

إنها ممكنة /

فحسب..!!

 

(42)

قالت، لماذا تحدق في عيني ؟

لأنها عالم فسيح لا قرار له /

من الغموض، سيدتي ..!!

 

(43)

الكائن الوحيد الذي يكتشف الكذب

ويغطي عليه /

المرأة..!!

 

(44)

تعالي إلى جانبي

البرد قارس /

أيتها الحبيبة..!!

 

د. جودت العاني

4 / 11 / 2016

 

karim abdulahتنورُ أمي

تبيضُ فيهِ الدجاجة

وخِرَقِ الذكريات .


 

 

عنقود هايكو / كريم عبد الله

 بعنوان (سوالف عراقيّة)

 

ما ألذّها

(السيّاحة ُ الميسانيّة)1

يحتضنها الــ (طُبَـﮓ)2. !

***

الصيادُ المنهك

وسطَ الهور يغني

القصبُ الحزين .

***

في بيتِ القصب

تنامُ (المعيديّة)3

تغازلها المساحي4

***

كلّما إرتدتْ عصّابتها

أمي تحاصرُ الألم

وأقدامنا تسرقها المنافي .

***

بــ دشداشتهِ القديمة

يحملُ العويلَ

وأسماكَ (الزوري)5 .

***

تطحنُ حبّاتَ الرزّ ِ

(الرحّة ُ)6

فتأكلنا الحروب .

***

بــ دشاديهم المقلّمةِ

تلعبُ الريح

وسياط (المأمور)7 .

***

تصنعُ لنا الحلوى

مِنَ التمرِ الرخيص

بــ (الجاونْ)8 تمردُ الألم .

***

عادَ في آخرِ الليل

تطاردهُ الكلاب

و(ﭽـلآتْ)9 بيت مهاوي .

***

في الصباحِ تحلبُ الجاموسةِ

وعيوننا المرمّدةِ

ينزحُ إليها الذباب .

***

تنورُ أمي

تبيضُ فيهِ الدجاجة

وخِرَقِ الذكريات .

***

(طاسة ٌ)10 ترقصُ في (الحِبّْ)11

تحتَ شجرةِ الصفصاف

تتكاثرُ أحلامنا .

***

مِنْ بعيدٍ تلهثُ القبابَ

(يبو طلبهْ12 رجّع لي وليدي)

فلاّحة ٌ جاءتْ .

***

خوارُ الجاموسةِ الملحاء

فزّزَ قبلاتِ الحبيبين

عالياً تطيرُ ( البراهين)13

***

بــ (المرواح)14 يذرّي حباتَ الشعير

لا شيءَ إلاَ الغبارَ

وأمي تنسجُ السرابَ .

 

بقلم كريم عبدالله - بغداد

...................

هوامش

1- السيّاحةُ الميسانيّة : خبز يصنع من طحين الرز تشتهر فيها محافظة ميسان جنوب العراق .

2- طُبَـﮓْ :إناء كبير يصنع من البردي في جنوب العراق .

3- المعيديّة : هي القرويّة الجميلة .

4- المساحي : جمع مسحاة تستعمل لحرث الارض .

5- الزوري: سمك صغيريعيش في الأهوار .

6- الرحّة ُ: آلة قديمة تستخدم لطحين الحبوب .

7- المأمور: نائب الاقطاعي .

8- الجاونْ: آلة قديمة تستعملها النساء القرويات للطحن وغيره .

9- ﭽـلآتْ : كلمة عاميّة عراقية تعني الرصاصات .

10- طاسة: وعاء معدني رخيص .

11- الحِبّْ: وعاء فخاري يوضع فيه الماء لغرض التريد والتنقية للشرب .

12- ابو طلبه: الامام موسى بن جعفر عليه السلام .

13- البراهين : جمع برهان طائر جميل يعيش في أهوار ويسمى في بعض الدول العربية الديك السلطاني .

14- المِروَاحُ : ما يُذَرَّى به القمحُ في الريح .

 

tawfeq alnassariترجمة عربية لهايكو الشاعر الايراني

 علي بيك

 


 

نَسِيْمٌ بارِدٌ / ترجمة: توفيق النصّاري

 

عيدُ الأضحى...

مِنْ فَم الخروف

رائحةُ البِرْسِيم

***

تسعُ إوَزات

تَطيرُ

على شِكْلِ سَبْعَة

***

نَسِيْمٌ بارِدٌ

مِن جانِبِ العَدو

عَلَى مِتْرَاسِنا

***

طَستٌ مليء بالماءِ

لايزال

تحتَ المَطَر

***

كل زارعات الأرز هذه،

الفزّاعةُ

تَنْظرُ إلى الطَّريق

***

قادمٌ إلى هذا الجانِب

عِراقِي أم إيرانِي

هذا العُصْفُور؟

***

الثَلْج الذي يَسْقُط

أحيانًا أخضرَ وأحيانًا أحمر ...

نُقْطَةُ التَفْتِيش

***

 

الجميعُ مَوتى،

حتى غِربان

سَماء حلبچه

***

بَيْتي مُظلم

الحَديقَةُ مضاءة

باليرَّاعات

***

أخيرًا مَطَرَت

أذهب للرواق ولكن

لا بساط

***

الطائرُ يُغَرّد...

زارعو الأرز

ساكتون

***

عَلَي جِسْمِها

تَقيسُ بَدْلَة العريس ،

أمُّ العَروس

***

مَوْقِفُ الشَّرِكَة ...

أَلْصَقُ سَيّارَتِي

بِسَيَّارةِ سَيّدة

***

تساقطُ الأوراق...

بلا إرادة  ناديتُ القطّ

بنيّ

 

 

MM80مرت كل الفصول

ولم تزهر

شجرات لوحتي


 

 

هايكو يستحم / مريم لحلو

 

مهلا أيها النهر

ظلي

يستحم

***

وي

كأن يدي أزهرت!!

فراشة تستريح

***

حاذر-

أوراق الشجر

تعبر الطريق

***

في لفة الفنار

تختلس

اللقالق القبل

***

مرت كل الفصول

ولم تزهر

شجرات لوحتي

***

بابتهاج تلتقط البجعة

نجوم البحيرة-

صباح خريفي

***

أفتح رسائلنا القديمة

يمتلئ بيتنا

فراشات

***

رياح هوجاء

من شقوق نافذتي

يتسلل حفيف الظلال

***

الغصن المكسور

يزهر

في مكان آخر الآن

***

على الرصيف الإسمنتي

لم تكبر بعد

آثار أقدامنا

***

القلب الصغير مازال نازفا

قرب النافذة

في مدرستنا القديمة

***

في قلب الجبل

لا يوجد إلانا-

أنا والصدى

***

صباح أكتوبري

الأشجار تنحني

للسماء

***

مقلوب

يصلي عليه الشيطان

نعل جدتي

***

ظلال الريح الهاربة

تكسرت في المنعطف

لا أثر للقمر

***

كلما أحاول لمسها

تطير-

فراشة كزهرة الثلج

***

القرط

فكرة متأرجحة

لا تصل

***

الهلال فوق البحيرة

بجعة

تخشى البلل

***

شجرة الأرز الهيفاء

طعنت القمر الأحمر

فسال دمه على الروابي شقائق نعمان

***

البحر أزرق

لأنه سماء أخرى

لورود الظلمات

***

انعكاس السماء على البحيرة

الطيور تهاجر نحو الشمال

أم نحو أعماق البحيرة؟

***

شبكة العنكبوت

اعتقلت قطرات المطر

حسبتها حبات ماس

***

على الرصيف الإسمنتي

آثار أقدامنا

لم تكبر

***

غربة-

صفير القطار

وخيط دخان رفيع

***

متاهة-

السيارة تجري

وسيقان الأشجار تجري

***

في الخريف

أوراق الدفاتر

مازالت بيضاء

***

في عز الخريف

ولا ورقة ساقطة

من دفاتري القديمة

***

سمكة خضراء

تشيخ في بطء-

وشم على زند

***

في بستان النخيل

فجأة صار للسماء

أعمدة

***

الأعواد الصغيرة والكبيرة

تتعرى معا-

ما أعدل الطبيعة!

***

علانية

تجلد

الشجرة المثمرة

***

بابتهاج تلتقط البجعة

النجمات العالقة بالبحيرة-

صباح خريفي

***

عام جديد-

القمر

عرجون قديم

***

آه لو أستطيع

رسم ضحكتك

مع نوتاتها الأصلية

***

عندما تمضي

تبقى بسمتك

معلقة بيني وبين الشموع

***

بالحبر الصيني يرسم-

البجعة البيضاء

وحيدة  تطير

***

في تشرين

فستان الحسناء أيضا

يسقط من شجرة

***

مهلا أيها النهر

ظلي

يستحم

***

وي

كأن يدي أزهرت!!

فراشة تستريح

***

حاذر-

أوراق الشجر

تعبر الطريق

***

في لفة الفنار

تختلس

اللقالق القبل

***

مرت كل الفصول

ولم تزهر

شجرات لوحتي

***

بابتهاج تلتقط البجعة

نجوم البحيرة-

صباح خريفي

***

أفتح رسائلنا القديمة

يمتلئ بيتنا

فراشات

***

رياح هوجاء

من شقوق نافذتي

يتسلل حفيف الظلال

***

الغصن المكسور

يزهر

في مكان آخر الآن

***

على الرصيف الإسمنتي

لم تكبر بعد

آثار أقدامنا

***

القلب الصغير مازال نازفا

قرب النافذة

في مدرستنا القديمة

***

في قلب الجبل

لا يوجد إلانا-

أنا والصدى

***

صباح أكتوبري

الأشجار تنحني

للسماء

***

مقلوب

يصلي عليه الشيطان

نعل جدتي

***

ظلال الريح الهاربة

تكسرت في المنعطف

لا أثر للقمر

***

كلما أحاول لمسها

تطير-

فراشة كزهرة الثلج

***

القرط

فكرة متأرجحة

لا تصل

***

الهلال فوق البحيرة

بجعة

تخشى البلل

***

شجرة الأرز الهيفاء

طعنت القمر الأحمر

فسال دمه على الروابي شقائق نعمان

***

البحر أزرق

لأنه سماء أخرى

لورود الظلمات

***

انعكاس السماء على البحيرة

الطيور تهاجر نحو الشمال

أم نحو أعماق البحيرة؟

***

شبكة العنكبوت

اعتقلت قطرات المطر

حسبتها حبات ماس

***

على الرصيف الإسمنتي

آثار أقدامنا

لم تكبر

***

غربة-

صفير القطار

وخيط دخان رفيع

***

متاهة-

السيارة تجري

وسيقان الأشجار تجري

***

في الخريف

أوراق الدفاتر

مازالت بيضاء

***

في عز الخريف

ولا ورقة ساقطة

من دفاتري القديمة

***

سمكة خضراء

تشيخ في بطء-

وشم على زند

***

في بستان النخيل

فجأة صار للسماء

أعمدة

***

الأعواد الصغيرة والكبيرة

تتعرى معا-

ما أعدل الطبيعة!

***

علانية

تجلد

الشجرة المثمرة

***

بابتهاج تلتقط البجعة

النجمات العالقة بالبحيرة-

صباح خريفي

***

عام جديد-

القمر

عرجون قديم

***

آه لو أستطيع

رسم ضحكتك

مع نوتاتها الأصلية

***

عندما تمضي

تبقى بسمتك

معلقة بيني وبين الشموع

***

بالحبر الصيني يرسم-

البجعة البيضاء

وحيدة  تطير

***

في تشرين

فستان الحسناء أيضا

يسقط من شجرة

***

مهلا أيها النهر

ظلي

يستحم

***

وي

كأن يدي أزهرت!!

فراشة تستريح

***

حاذر-

أوراق الشجر

تعبر الطريق

***

في لفة الفنار

تختلس

اللقالق القبل

***

مرت كل الفصول

ولم تزهر

شجرات لوحتي

***

بابتهاج تلتقط البجعة

نجوم البحيرة-

صباح خريفي

***

أفتح رسائلنا القديمة

يمتلئ بيتنا

فراشات

***

رياح هوجاء

من شقوق نافذتي

يتسلل حفيف الظلال

***

الغصن المكسور

يزهر

في مكان آخر الآن

***

على الرصيف الإسمنتي

لم تكبر بعد

آثار أقدامنا

***

القلب الصغير مازال نازفا

قرب النافذة

في مدرستنا القديمة

***

في قلب الجبل

لا يوجد إلانا-

أنا والصدى

***

صباح أكتوبري

الأشجار تنحني

للسماء

***

مقلوب

يصلي عليه الشيطان

نعل جدتي

***

ظلال الريح الهاربة

تكسرت في المنعطف

لا أثر للقمر

***

كلما أحاول لمسها

تطير-

فراشة كزهرة الثلج

***

القرط

فكرة متأرجحة

لا تصل

***

الهلال فوق البحيرة

بجعة

تخشى البلل

***

شجرة الأرز الهيفاء

طعنت القمر الأحمر

فسال دمه على الروابي شقائق نعمان

***

البحر أزرق

لأنه سماء أخرى

لورود الظلمات

***

انعكاس السماء على البحيرة

الطيور تهاجر نحو الشمال

أم نحو أعماق البحيرة؟

***

شبكة العنكبوت

اعتقلت قطرات المطر

حسبتها حبات ماس

***

على الرصيف الإسمنتي

آثار أقدامنا

لم تكبر

***

غربة-

صفير القطار

وخيط دخان رفيع

***

متاهة-

السيارة تجري

وسيقان الأشجار تجري

***

في الخريف

أوراق الدفاتر

مازالت بيضاء

***

في عز الخريف

ولا ورقة ساقطة

من دفاتري القديمة

***

سمكة خضراء

تشيخ في بطء-

وشم على زند

***

في بستان النخيل

فجأة صار للسماء

أعمدة

***

الأعواد الصغيرة والكبيرة

تتعرى معا-

ما أعدل الطبيعة!

***

علانية

تجلد

الشجرة المثمرة

***

بابتهاج تلتقط البجعة

النجمات العالقة بالبحيرة-

صباح خريفي

***

عام جديد-

القمر

عرجون قديم

***

آه لو أستطيع

رسم ضحكتك

مع نوتاتها الأصلية

***

عندما تمضي

تبقى بسمتك

معلقة بيني وبين الشموع

***

بالحبر الصيني يرسم-

البجعة البيضاء

وحيدة  تطير

***

في تشرين

فستان الحسناء أيضا

يسقط من شجرة

***

مهلا أيها النهر

ظلي

يستحم

***

وي

كأن يدي أزهرت!!

فراشة تستريح

***

حاذر-

أوراق الشجر

تعبر الطريق

***

في لفة الفنار

تختلس

اللقالق القبل

***

مرت كل الفصول

ولم تزهر

شجرات لوحتي

***

بابتهاج تلتقط البجعة

نجوم البحيرة-

صباح خريفي

***

أفتح رسائلنا القديمة

يمتلئ بيتنا

فراشات

***

رياح هوجاء

من شقوق نافذتي

يتسلل حفيف الظلال

***

الغصن المكسور

يزهر

في مكان آخر الآن

***

على الرصيف الإسمنتي

لم تكبر بعد

آثار أقدامنا

***

القلب الصغير مازال نازفا

قرب النافذة

في مدرستنا القديمة

***

في قلب الجبل

لا يوجد إلانا-

أنا والصدى

***

صباح أكتوبري

الأشجار تنحني

للسماء

***

مقلوب

يصلي عليه الشيطان

نعل جدتي

***

ظلال الريح الهاربة

تكسرت في المنعطف

لا أثر للقمر

***

كلما أحاول لمسها

تطير-

فراشة كزهرة الثلج

***

القرط

فكرة متأرجحة

لا تصل

***

الهلال فوق البحيرة

بجعة

تخشى البلل

***

شجرة الأرز الهيفاء

طعنت القمر الأحمر

فسال دمه على الروابي شقائق نعمان

***

البحر أزرق

لأنه سماء أخرى

لورود الظلمات

***

انعكاس السماء على البحيرة

الطيور تهاجر نحو الشمال

أم نحو أعماق البحيرة؟

***

شبكة العنكبوت

اعتقلت قطرات المطر

حسبتها حبات ماس

***

على الرصيف الإسمنتي

آثار أقدامنا

لم تكبر

***

غربة-

صفير القطار

وخيط دخان رفيع

***

متاهة-

السيارة تجري

وسيقان الأشجار تجري

***

في الخريف

أوراق الدفاتر

مازالت بيضاء

***

في عز الخريف

ولا ورقة ساقطة

من دفاتري القديمة

***

سمكة خضراء

تشيخ في بطء-

وشم على زند

***

في بستان النخيل

فجأة صار للسماء

أعمدة

***

الأعواد الصغيرة والكبيرة

تتعرى معا-

ما أعدل الطبيعة!

***

علانية

تجلد

الشجرة المثمرة

***

بابتهاج تلتقط البجعة

النجمات العالقة بالبحيرة-

صباح خريفي

***

عام جديد-

القمر

عرجون قديم

***

آه لو أستطيع

رسم ضحكتك

مع نوتاتها الأصلية

***

عندما تمضي

تبقى بسمتك

معلقة بيني وبين الشموع

***

بالحبر الصيني يرسم-

البجعة البيضاء

وحيدة  تطير

***

في تشرين

فستان الحسناء أيضا

يسقط من شجرة

***

مهلا أيها النهر

ظلي

يستحم

***

وي

كأن يدي أزهرت!!

فراشة تستريح

***

حاذر-

أوراق الشجر

تعبر الطريق

***

في لفة الفنار

تختلس

اللقالق القبل

***

مرت كل الفصول

ولم تزهر

شجرات لوحتي

***

بابتهاج تلتقط البجعة

نجوم البحيرة-

صباح خريفي

***

أفتح رسائلنا القديمة

يمتلئ بيتنا

فراشات

***

رياح هوجاء

من شقوق نافذتي

يتسلل حفيف الظلال

***

الغصن المكسور

يزهر

في مكان آخر الآن

***

على الرصيف الإسمنتي

لم تكبر بعد

آثار أقدامنا

***

القلب الصغير مازال نازفا

قرب النافذة

في مدرستنا القديمة

***

في قلب الجبل

لا يوجد إلانا-

أنا والصدى

***

صباح أكتوبري

الأشجار تنحني

للسماء

***

مقلوب

يصلي عليه الشيطان

نعل جدتي

***

ظلال الريح الهاربة

تكسرت في المنعطف

لا أثر للقمر

***

كلما أحاول لمسها

تطير-

فراشة كزهرة الثلج

***

القرط

فكرة متأرجحة

لا تصل

***

الهلال فوق البحيرة

بجعة

تخشى البلل

***

شجرة الأرز الهيفاء

طعنت القمر الأحمر

فسال دمه على الروابي شقائق نعمان

***

البحر أزرق

لأنه سماء أخرى

لورود الظلمات

***

انعكاس السماء على البحيرة

الطيور تهاجر نحو الشمال

أم نحو أعماق البحيرة؟

***

شبكة العنكبوت

اعتقلت قطرات المطر

حسبتها حبات ماس

***

على الرصيف الإسمنتي

آثار أقدامنا

لم تكبر

***

غربة-

صفير القطار

وخيط دخان رفيع

***

متاهة-

السيارة تجري

وسيقان الأشجار تجري

***

في الخريف

أوراق الدفاتر

مازالت بيضاء

***

في عز الخريف

ولا ورقة ساقطة

من دفاتري القديمة

***

سمكة خضراء

تشيخ في بطء-

وشم على زند

***

في بستان النخيل

فجأة صار للسماء

أعمدة

***

الأعواد الصغيرة والكبيرة

تتعرى معا-

ما أعدل الطبيعة!

***

علانية

تجلد

الشجرة المثمرة

***

بابتهاج تلتقط البجعة

النجمات العالقة بالبحيرة-

صباح خريفي

***

عام جديد-

القمر

عرجون قديم

***

آه لو أستطيع

رسم ضحكتك

مع نوتاتها الأصلية

***

عندما تمضي

تبقى بسمتك

معلقة بيني وبين الشموع

***

بالحبر الصيني يرسم-

البجعة البيضاء

وحيدة  تطير

***

في تشرين

فستان الحسناء أيضا

يسقط من شجرة

***

صمتا

الجنادب تنضج

التين الشوكي

 

مريم لحلو - أديبة من المغرب

 

 

ayda badirتختبر فورة حمى الماء

في درجة حرارة تحت الصفر

 


 

تطبيقات شبه لغوية / عايده بدر

 

نرجسية الأرصفة النزقة

لا تتحمل عفوية الخطوات

.......

يحدث ذلك أحيانا

*

*

تصطدم باضطرابات الاتجاهات المتباينة

تسّاقط على وجهها كثير أضواء باهتة

........

من الجائز أيضا

*

*

تشعل حطب المطر لسماء نيئة

بغية إمداد الشتاء بجوارب دفء

......

مؤكد تفعل دائما

*

*

تختبر فورة حمى الماء

في درجة حرارة تحت الصفر

.....

ربما تُعلم قلبه قانون الغليان

*

*

تجمع الزجاج المتناثر في غرف الصمت

تلتقط دمها بين الشظايا و تردد

......

لعل ذلك لم يكن وجهه

 

عايده بدر

 

MM80مع خيط الصبح الأول

تهتز شجرة النارنج

فراشي دافئ


 

 

نصوص هايكو / مريم لحلو

 

آه أيها الجدول الحزين

كيف  تصبر

على هذيان الأحجار؟؟

،،،،،

باب ونافذة

وحنين دفين

إلى الغابات

،،،،،،

من الكشك المجاور

أشتري ظرفا بريديا

- يالإحساسي بالغربة!!

،،،،،،

الزهرة الثملة

بعطرها

تعرض عن الندى

،،،،،

في محل الأمشاط

يتحسس الأصلع

رأسه

،،،،،،

شمس الضحى

لا أثر للنجوم

على كتفي شرطي المرور

،،،،،،

صخور النهر

دامعة

لا ضفادع بالجوار

،،،،،،

أيتها الريح

كل هذا الجري

لترتعش وريقاتي؟

،،،،،

مع خيط الصبح الأول

تهتز شجرة النارنج

فراشي دافئ

،،،،،،

هلعا يرفرف العصفور

في غرفتي

للحظة ضاعت منه السماء

،،،،،،

عكازة جدتي

في الحديقة

تزهر هي أيضا

،،،،،،

هبة ريح

تتحول شقائق النعمان

إلى فراشات حمراء

،،،،،،

هي لي

أم لك؟.

البتلة الساقطة للتو

،،،،،

وهل نسيتك لأتذكرك؟

يقول الليل للفجر

ثم يختفيان معا

،،،،،،

يدفع الماء الماء

لم العجلة

فالنهايات متشابهة؟

،،،،،،

رفيف فراشة

- يدك

والمروحة اليابانية

،،،،،،،

أرى ما لاترى

وترى مالا أرى

فمن أنت يا أنا؟

،،،،،،

خطوة خطوة

أسمع نداءك أوضح

أيها الطين

،،،،،،،،،

أيها أجمل

الورود التي أهديتني

أم الورود التي لم تهدنيها؟؟

،،،،،،

أهز شجرة

تتساقط القطرات العالقة

لعل عمر المطر يطول

،،،،،

هنالك بين دفتي دفتر ما

وردة يابسة

شاهدة على حب قديم

،،،،،

بعيون الأمس

مازلت أنظر إلى قمر

الليلة

،،،،،

"ماذا لو تواضعت قليلا..."

يقول الجذر

للزهرة

،،،،،

هذه الليلة أيضا لن أستحم

يقول القمر الحزين

للبحيرة المتجمدة

،،،،،

لنقطف تلك الغيمة

فما عدنا نستطيع التواصل

إلا بالخناجر

،،،،،،،

على الشاشة تدخل أمني عنيف

من نافذتي

يبدو منظر الأشجار المصطفة رهيبا

،،،،،،،،

من أين لي

بإبر الصنوبر

لأرتق هذه الريح؟

،،،،،،،

أهز شجرة

تتساقط القطرات العالقة

لعل عمر المطر يطول

،،،،،،

 

مريم لحلو المغرب

 

karim abdulahمستغرباً

كلَّ هذا الوقت

يهجعُ وحيداً ..!


 

 

عنقود هايكوي ايروسي / كريم عبد الله

 

أيُدنّسني بحرها

وصوت الجسدِ

عذرية ً الأرضَ ..!

***********

غزالةٌ تركضُ

في مدياتِ هذا الأفقِ

تحرّضُ الشَبَق .

***********

جسدٌ بيضويٌّ

يتحسّرُ بتولّهٍ

هرٌّ هرم .

***********

مستغرباً

كلَّ هذا الوقت

يهجعُ وحيداً ..!

*************

لذعةُ السمّاقِ

تحتَ البرنسِ الأبيض

حصانٌ جامحٌ .

**************

قطة ٌ تموءُ

تحتَ الشراشفِ المخمليّةِ

بركانٌ يُنذرُ بالأنفجارِ .

**************

فوقَ الجسدِ البضَّ

يرقدُ الحلم

يتفكّهُ آخرَ الليلِ .

**************

صوتٌ يجهشُ بالبكاءِ

يرقّقهُ الندى

في إبتسامةِ وجههِ .

*************

عنبٌ ينضجُ

على أسلاكِ الحديقةِ

تعلّقُ أحلامها الناشفةِ .

**************

بردانة ً تتنهدُ

على كرسيّها الأحمرَ

تجلسُ رغبة ٌ جامحة ً .

***************

 

بقلم: كريم عبدالله - بغداد

 

MM80رغم قسوة الرياح

لا تستطيع أن تثقب/

جناح فراشة..!!


 

 

هايكو الحياة ..!! / جودت العاني

 

(1)

شيء يحترق

بدون دخان /

في قلبي..!!

 

(2)

يضع إصبعه على الجمال والقبح

في كل الأزمان /

الشعر..!!

 

(3)

حين تفقد الأنسانية صوابها

تستيقظ /

على إيقاع الشعر..!!

 

(4)

عالمه مجهول

يسبح في عوالم مجهولة /

هلامية الحياة..!!

 

(5)

يقولون، إنه سابق للوجود

الفكر /

مغالطة..!!

 

(6)

إستريحي أيتها الفراشة

حتى لو على /

عشبة يابسة..!!

 

(7)

رغم قسوة الرياح

لا تستطيع أن تثقب/

جناح فراشة..!!

 

(8)

إنتبهوا أيتها العصافير

الغزو قادم /

موسم الجراد ..!!

 

(9)

ثقيل ومفزع

يجتاح جدران غرفتي/

الصمت..!!

 

(10)

الخارج يعج بالفوضى

وبين الجدران/

أراني أصغي للصمت..!!

 

(11)

قال، ألا تتوقفين لحظة ؟

عن الكلام /

وكيف أتوقف، وأنت ساكت؟!

 

(12)

الكلام يتناثر من فمها الشهي كالرصاص

ولكني، أجده /

غير قاتل ..!!

 

(13)

يحتسي في الملجأ حتى الثمالة

الناس، سيدي يموتون بالجملة/

واصل القصف..!!

 

(14)

يهطل مطر مالحًا في داخله

كلما تذكر /

حبه الأول..!!

 

(15)

من يستطيع أن يتقبل

الحقيقة /

بدون أقنعة..؟!

 

(16)

ثمة حزن كبير جدًا

يكاد أن يكون مرادفًا للجنون/

هو الصمت..!!

 

(17)

الكلمات، الكلمات المذبوحة

تزحف على بياض /

تتقيء صمتًا أسود..!!

 

(18)

أين تكمن القوة؟

في الشعوب أم في البطل ؟/

البطل نتاج الشعوب..!!

 

(19)

من يصنع التاريخ ؟

الشعوب أم البطل ؟ /

بدونها، لا معنى له..!!

 

(20)

ذبابة متهورة

مصيرها في خياراتك /

إفتح لها الشباك، أو ...!!

 

(21)

في قفص صغير

وآخر في قفص كبير/

الحرية معًا، للكناري وللأنسان..!!

 

(22)

لا حرية في قفص

الحب، حرية /

كليهما، حياة ..!!

 

(23)

شيء داخلي مقيت يتسلل

الضعف /

يشعرك بالأنكسار، قاومه بقوة..!!

 

(24)

السمو فوق الغرائز

دونها /

إنحطاط ..!!

 

(25)

تعالي أيتها الغيوم الرحيمة

صبي دموعك برفق /

الأطفال تحت الأنقاض..!!

 

(26)

أيتها المغناج

كفي عن الميوعة /

أنت، في حضرة الكبار والصغار..!!

 

(27)

أنتم أصحاب الكروش

إستمعوا جيدًا /

أمعاء الجياع مثقوبة..!!

 

(28)

يلقون أطنان الطعام في المكبات

لا يلتفتون ورائهم /

أحشاء تتلوى من الجوع..!!

 

(29)

خطوات تدب على الأرض

وأصوات وإيقاعات الطبيعة /

كلها حياة، هنا وهناك..!!

 

(30)

حدق في عيني جيدًا

ماذا ترى أيها الغاضب؟/

دموع التماسيح ..!!

 

د. جودت العاني

23 / 010 / 2016

 

karim abdulahالساعاتُ الجديدة تكتكتُ

الشمسُ تداعبُ الأشلاء

منذُ الأمس توقفَ الزمن


 

 

هايكو المعركة / كريم عبد الله

 

الهاونُ الأرعن

دفّأَ ملاجىءَ الجنودِ

صناديقُ الأعتدة تشكو الوحدة

* * * * * *

الرصاصاتُ القادمةُ

على طولِ الطريق تغني

الملابسُ الخاكية يملأُها البرد

* * * * * *

الأشواكُ اليابسة تتدحرجُ

السواترُ الترابيّة عالية

صمتٌ ثقيلٌ يغلّفهُ الخوف

***********

حتى الطيورُ المهاجرةِ إبتعدتْ

جنديٌّ وحيدٌ أعزل

لا شيء يوحي بالعودة

***************

نهرُ (جاسم)* يرتجفُ

قصبُ البردي تلتهمهُ النيران

الجثثُ تتفسّخُ بهدوء

***************

قممُ الجبالِ تزيّنها الثلوج

الشقُّ يحتضنُ الجنود

الليلُ سيطولُ كثيراً هذهِ الليلة

**************

عصفورٌ صغيرٌ لا يملُّ الأنتظار

(القصعةْ )* تفتقدُ الأيدي

البنادقُ متناثرةُ

***************

الساعاتُ الجديدة تكتكتُ

الشمسُ تداعبُ الأشلاء

منذُ الأمس توقفَ الزمن

****************

في الصباحِ

الدباباتُ تتثاءبُ بخبثٍ

رحلَ الجميعُ إلاّ القذائف

**************

أصواتهم تملأُ الأفق

حلَّ وقتُ نوم المدافع

المطرُ الغزير يودّعُ الجميع

 

.....................

نهرُ ( جاسم )* : نهر في جنوب العراق حدثت فيه معارك طاحنة بين الجيش العراقي والايراني .

القصعة : الاناء الذي ياكل فيه الجنود .

 

 

MM80ينز من الجدران والسقوف

ويتسرب من تحت الباب /

الضجر..!!


 

 

إطلالة هايكوية..!! / جودت العاني

 

(1)

في العالم مرايا مقعرة

تعكس /

اللآمعقول ..!!

 

(2)

أحجام غير طبيعية

تخلقها /

مرايا هذا الزمان..!!

 

(3)

تقلب سافلها عاليها

مراتب ومقامات/

مرايا رخيصة..!!

 

(4)

أبشع الظروف القاسية

قد، تخلق /

الجمال والأبداع..!!

 

(5)

إنهيارات فضيعة في الخارج

ولكن، لا ترميم /

في الداخل..!!

 

(6)

الشاعر والكاتب والروائي

قد، يبدعون أجمل الروائع/

من نثار الهزائم والخوف..!!

 

(7)

 

في هذا الزمان اللآمتناهي

نرى في رحمه/

وليد آخر..!!

 

(8)

تدمير اليقين لأنعاش الهشاشة

قد، يصنع القوة /

ولكن، تظل الحاجة إلى بطل..!!

 

(9)

غرد كما يحلو لك

الموت في كل مكان/

أيها العندليب..!!

 

(10)

قالت: متى تكف عن الكذب؟

حين يكون صدقكِ نقيًا /

معادلة أخلاقية.!!

 

(11)

الشمس عمودية حارقة

طيور الحمام /

في ظلال الشرفات..!!

 

(12)

قصف المدن مستمر

كما هو قصف الفيتو/

معادلة ضد السلام..!!

 

(13)

كدتي تدخلين مياهي

ليست ضحلة /

حذار من الغرق..!!

 

(14)

زمنٌ لم يعد فيه أدب

فيه حروب ونفاق /

ومُحاربُ الأدب، كالنعامة..!!

 

(15)

ماتَ منذ دهور

الآن، جاء من يريد أن ينتقم/

هل من منطق ..؟!

 

(16)

الغبار يتصاعد

الخيول تغير /

والموت على الأبواب..!!

 

(17)

المطر يتساقط بغزارة

الأرض تفيض بالدم /

لا أحد ينتصر..!!

 

(18)

لا جدران ولا سقوف

المدن خاويه /

إلا، من الغربان ..!!

 

(19)

لا عشب على الأرض

القطيع /

لن يستيقظ أبدًا ..!!

 

(20)

يركض صوب المجهول

أنتَ، إلى أين ذاهبْ ؟/

تمهلْ، لقد أبتعدت كثيرًا..!!

 

(21)

شتاء ثلجي

مدخنة /

حمامة متشحة بالسخام..!!

 

(22)

ساحبة تنفث رائحة

الجيران /

يقلون السمك..!!

 

(23)

رجال تفريغ القمامة

ورجال الأطفاء /

جنود مجهولون..!!

 

(24)

تحدث ليسخر منه

خانته فصاحته /

فصرخ بوجوه الجميع..!!

 

(25)

ذَهَبَتْ ثمَ عادتْ

وورائها رهط /

أحاط قطعة حلوى على الأرض..!!

 

(26)

ينز من الجدران والسقوف

ويتسرب من تحت الباب /

الضجر..!!

 

(27)

لا أحد لا يخطأ

لا أحد لا يقترف ذنبًا /

هذه، اللعنة الأبدية..!!

 

(28)

تعال أيها المتسكع

متى تكف عن اللآجدوى؟!

نعم، لأن لا جدوى خارجها..!!

 

(29)

سأقول لك الحقيقة

تعال، وانصت جيدًا /

سنموت، ولا نعرفها..!!

 

(30)

أنت أيها الصامت

هل أنت أخرس ؟/

لا، أنا أصغي ..!!

 

د. جودت العاني

 

 

jamal moustafaترجمة لنصوص شاعر الهايكو الياباني

إيـسا (ياتارو كوباياشي 1763- 1827)

 


 

الف هايكو وهايكو (11) / ترجمة: جمال مصطفى

 

551

المدينة كلّـها

- بينما تكـدحُ طيورُ الغـاق -

مخـدّاتُ الليل

 

552

إلى قلب المدينة

يمشي تحتَ طبق ٍ صغـير /

الـبَـرَد

كي يتقي حبيبات البَرَد كان يمشي وعلى رأسه صينية صغيرة

 

553

خـارجَ الـمدينة

الـتَـفـنّـنُ أسـهـل /

حُـباحـب

 

554

الصقيع يفتك بالعشب /

المدينة الصغيرة تَـتَـمَـدد زاحفة ً

يا للـغـباء

 

555

ليلة حـارّة /

في ايدو

كلمات نابية

 

556

الكلمات

تَـضـييعٌ للـوقـت /

زَهَـرُ الـخـشـخـاش

 

557

يَـحـمـلُ أ ُمَّـه

بالـيد الأخرى يـقـود طـفـله /

زهـر الـكـرَز

ثلاثة أجيال لمشاهدة نوّار الكرز

 

558

تحت ظلال الشجرة

مسترخيا ً مع فراشة /

أمور شخصية

كانت دليلة ايسا في رحلة جبلية شابة اسمها فراشة

 

559

اليوم أيضاً، اليومُ أيضا

تعـيش في الضباب /

البيت الصغير

 

560

بعـوض منتصف النهار

يتخفّى وراء ظهـره /

تمثـال بوذا

 

561

إنْ جاءَك ِ شـخصٌ ما

انقلبي إلى ضفادع

أيتها البطيخات

بعض النقاد اعتبروا ايسا شاعراً طفلا ً أو شاعرا يكتب للأطفال وهذا الهايكو أدخله مؤلف مسرحيات للأطفال في مسرحية .

 

562

تَعالَ، تَـعالَ

نَحسب حبّات الـبَـرَد

وهي تَتَساقـط

 

563

مـطـر الربيع /

الـبـطـة الـتي لـم تُؤكلْ

تُـبَـطـبُـط

 

564

العندليب

غير عابىءٍ إطلاقا ً /

بخار الشاي

 

565

سنونو

غير منزعج ٍ /

دخـاني

 

566

حـقـلٌ جبليّ ٌ /

يا للبذار، يا للبذار:

تُـغـنّـي الطيور

 

567

يُـسـاعـدان

في تمهيد حقل بذار الرز /

المهـرُ والحصان

 

568

ورداتٌ صـفـر

تَـتَـخَـفّـى في الـعـشـب /

وشـوشـة ٌ وحـفـيـف

 

569

وردة صفراء

هَـديّـة /

مِـن الـسياج

 

570

عـلـى

بَـشَـرة الـوردة الصفراء /

ضفـدعة

 

571

في الورد الأصفـر

يُـظـلّـلُ عيـنـيـه ِ ليتفـرّس /

ابن عُـرس

 

572

في الفـجـر

أيّة ُ وجـوه ٍ مُـتَـضـايِـقـة ٍ /

الـسـيّـد هـر والـسـيّـدة هـرّة

 

573

ضفـدعـة َ الـمـسـاء

مـاذا تَـتَـأمَـلـيـن؟ /

جـسـر الـتـأمل

 

574

مُـؤلـمٌ /

داخـلَ الناموسية

مع كوب الساكي

الناموسية أو ( الكـلّـة) بلهجة الجنوب العراقي داخلَ الناموسية يشرب ايسا هرباً من البعوض

 

575

مهما اسـتجـدّتْ الأيام /

ألعـنـدلـيبُ وحـيـد

أنا وحـيـد

 

576

لقـد شاخ /

يتضايقُ حتى مِـن

أزهار الكرز

 

577

يا الـضفـدعـة الـهـزيـلة

لا تستسلمي /

إيـسـا  مـعــك ِ

 

578

قـل فـقـط:

بدأ الربيع /

الـربيع في كل مكـان

 

579

للكلب /

بقايا شتلات الرز

فراش

 

580

إوزة بلا شرب

تُـواصل طـيَـرانَـهـا

راجعـة ً

 

581

من روث الحصان /

يتخذ الصرصار

غـرفـة نومه

 

582

عـنـد الـبـوّابـة /

حـيـثُ الـمـهـرُ الـمـربـوط

ورقٌ غـضّ ٌ أخـضـر

 

583

أشقيقان

هذان العندليبان؟

صوتهما واحد

 

584

مـتـوسّـدا ً ذراعـي /

أتَـخَـيّـلُ: حـقـلُ الـرز الأخـضـر

مُـلـْـكـي

 

585

إلـهـة ُ الـربيع

نَـسـيتْ بعـضَ الـبُـقـع /

الـجبلُ مـرَقـّـط

 

586

هـنـاك في الأعـالي /

أمـاكـنُ تبدو عـمـيقـة

الـمـجـرّة

 

587

عـمـيـقـاً /

في الـوردة الـجـمـيلـة

بـعـوضـة

 

588

مـزارٌ مقـدّس /

تَـتَـصـرّفُ كأنّ الـمـكـانَ لـهـا

بَـزّاقـة

 

589

حـلـزون /

الـفراشـة

في جـنـون الـسـرعـة

 

590

يـسـتـديرُ مـنـفـردا ً

لـيـشـاهـدَ جـبـل فـوجـي /

بـطـل السومو

 

591

مـا أصـغـرَه !

انـظـر ! /

فـلـفـل ايدو اللاذع

 

592

كـوخي الـمُـتَـداعي /

يـجـعـلُ الـبـرْدَ

أبـرد

 

593

يَـسّـاقـط عـلى قـدمـيّ

وأنـا نـائـم /

مـطـر الـشـتـاء

 

594

بـلـطـف

عـاصـفـة ُ الـشـتـاء /

تـكـتـسـح بـوّابـتـي

 

595

في كـوخـي الـمـتـداعي

تـطـيـر الى الـنـار /

حَـبّـاتُ الـبَـرَد

الـبَـرَد يسمى الحالوب في العراق

 

596

أصـوات ٌ في الـريح /

غـربان ُ

الـحـقـول الـجـرداء

 

597

شـتـاءٌ أجـرد /

على الصفـصافـة خـفـافٌ من القـش

للـبيع

نعـال يصنع من القـش الجاف

 

598

هـواء دافـىء /

تَـيْـهـورٌ

عـلى نار الـغـابـات الجـبـلـيّـة

التيهور هو انهيار الثلوج في الربيع من قمم الجبال نحو السفوح حتى الوادي

 

599

يـنـقـرهُ الـدجاج

حتى ذاب /

الثلج على البوابة

 

600

يعـضّ ُ اليد

التي تطلق سراحه /

الجندب

 

ترجمة: جمال مصطفى

 

karim abdulahلا ظلالَ في العراء

جسدٌ مسلوبٌ

الخيامُ تحترقُ


 

 

هايكو عراقي / كريم عبد الله

 

في هدأةِ الليل

أستكانتْ أخيراً تلكَ السيوف

كم كان الماءُ نزيراً ..!

.............

أنجلتِ الغبرة

همهمت الخيول

مطرٌ أحمر

................

ذات ظهيرة

تكالبت الذئاب جميعها

صليلُ السيوف في ظلمةٍ

................

لا ظلالَ في العراء

جسدٌ مسلوبٌ

الخيامُ تحترقُ

....................

في الصيفِ

يفيضُ الفرات

القربةُ مثقوبة

................

الرؤوسُ على الرماحِ

صحراءٌ شاسعةٌ

تراتيلٌ ترافقُ الموكب

.................

النياقُ ضامراتٌ

فقط أجسادٌ هناك

شيئاً فشيأً يكبرُ الحزن

...................

حنينٌ يتكاثرُ

وحشةُ الطريق

الرسائلُ لا تصل بسرعةٍ

..................

خربة ٌ هي المأوى

دفوفٌ وراءَ الباب

طفلة ٌ تحتضر

.................

مهمازُ الأمير

ينكث ُ الشفتين

التاريخُ عاقرٌ

 

كريم عبدالله - العراق

 

karim abdulahالأشواكُ اليابسة تتدحرجُ

السواترُ الترابيّة عالية

صمتٌ ثقيلٌ يغلّفهُ الخوف


 

 

هايكو المعركة / كريم عبد الله

 

الهاونُ الأرعن

دفّأَ ملاجىءَ الجنودِ

صناديقُ الأعتدة تشكو الوحدة

* * * * * *

الرصاصاتُ القادمةُ

على طولِ الطريق تغني

الملابسُ الخاكية يملأُها البرد

* * * * * *

الأشواكُ اليابسة تتدحرجُ

السواترُ الترابيّة عالية

صمتٌ ثقيلٌ يغلّفهُ الخوف

***********

حتى الطيورُ المهاجرةِ إبتعدتْ

جنديٌّ وحيدٌ أعزل

لا شيء يوحي بالعودة

***************

نهرُ ( جاسم )* يرتجفُ

قصبُ البردي تلتهمهُ النيران

الجثثُ تتفسّخُ بهدوء

***************

قممُ الجبالِ تزيّنها الثلوج

الشقُّ يحتضنُ الجنود

الليلُ سيطولُ كثيراً هذهِ الليلة

**************

عصفورٌ صغيرٌ لا يملُّ الأنتظار

( القصعةْ )* تفتقدُ الأيدي

البنادقُ متناثرةُ

***************

الساعاتُ الجديدة تكتكتُ

الشمسُ تداعبُ الأشلاء

منذُ الأمس توقفَ الزمن

****************

في الصباحِ

الدباباتُ تتثاءبُ بخبثٍ

رحلَ الجميعُ إلاّ القذائف

**************

أصواتهم تملأُ الأفق

حلَّ وقتُ نوم المدافع

المطرُ الغزير يودّعُ الجميع

 

 

كريم عبدالله - العراق

 

tawfeq alnassariترجمة عربية لهايكو الشاعر والباحث الإيراني مسيح طالبيان

(إهداء إلی الشاعر والناقد جمال مصطفى)

 


 

هايكو الغروب/ توفيق النصّاري

 

رويدًا رويدًا الغروب،

نَشْعَلُ سيجارتينِ

بِقداحةِ غَرِيْب

.......

 

وَرَقَةُ القَيْقَبِ الحَمْرَاء...

ألـَمْ تَكُونِي فِي يَدِ أُمِّي

في وقتٍ من الأوقات ؟

.......

 

أنتِ أيضًا هنا ؟!

قُلـْتُ لِلـْسُحُبِ الداكنةِ

فِي مَدِيْنَةٍ غَرِيْبَة

.......

 

يا لَلْعَجَب ...

عَلَي ذِراعِ الأوْبَاشِ

قَلْبٌ مَجْروحٌ بِسَهْم

.......

 

شِفَتُها الباسمة...

بُرعُمة حَوذانٍ صَفْراء

مَحْنِية فِي الرِّياح

.......

 

قَريّةٌ مَهْجُورَةٌ

تَنَفُّسُ كُلّ مارٍّ

أعْمَق مِن أيِّ وَقْتٍ مَضَى

.......

 

نَتَحَدَّث ...

تَمُرُّ الغُيُومُ بِهُدوءٍ

فِي نَظّارَته

.......

 

ليسَ بيتًا سيئًا،

تعشّش قمريتان هُنا

كل رَبِيع

.......

 

عُشُّ الغُراب

عَلَى رُؤُوسِ الأغْصان،

كُل ما بَقِيَ من رِياح الخَرِيف

 

.....................

•  مسیح طالبیان مواليد سنة 1330 الهجرية الشمسية، باحث وشاعر ومترجم  هایکو ، نشر العديد من المقالات والبحوث في المجلات والمواقع.

 

saad jasemنبعٌ من الحب

بئرٌ من الاسرار

قلبُ البنفسج


 

هايكوات بعطر البنفسج / سعد جاسم

 

كُلّما اشمُّ عطرَكِ

يفوحُ من قمصاني

عبقُ البنفسج

******

طويلٌ ... موجعٌ ... غامضٌ

مليءٌ بالهواجسِ والحكايات

ليلُ البنفسج

******

نبعٌ من الحب

بئرٌ من الاسرار

قلبُ البنفسج

******

عندما استحمُ بعطركِ

يفيضُ من جلدي

نهرُ بنفسج

******

حقولٌ عابقة

فراشاتٌ ساحرة

ثيابُكِ البنفسجية

******

على انغامهِ انامُ

أصحو بموسيقى زقزقاتهِ

صوتُكِ البنفسجي

******

كرنفالُ فرحٍ وبنفسج

قوسُ قزحٍ وجمال

حضورُكِ الصباحي

******

حماماتٌ باذخةُ الاجنحة

غيماتٌ مكتوبةٌ بالمطر

رسائلُك البنفسجية

******

- حبيبي اميرٌ جميل

يتوشحُ بعقْدٍ من بنفسج

هكذا تُغنين

******

- حبيبتي الجميلة

طفلةٌ من خزامى وبنفسج

أُتغنّى فيك

 

MM80في نهاية الطريق

وحده يتربص الموت..!!

 


 

في رحاب الهايكو..!! / جودت العاني

 

غيمة تمر بطيئة

تحمل ثقلاً /

بقايا شمس الغروب..!!

 

(2)

قوارب الصيد تعود

وأسراب الطيور/

الظلام يزحف..!!

 

(3)

يتصاعد دخان

بائع الفستق /

شيء يحترق..!!

 

(4)

داعبه بلطف

عض إصبعه /

الكلب..!!

 

(5)

جاء ليستحم

هنالك، من يتربص /

سمك القرش..!!

 

(6)

إنتظرَ طويلاً

هاتفه أحدهم /

فاته، التراموي..!!

 

(7)

شجرتان متجاورتان

تمتلأ إحداها بالضجيج /

والأخرى ، يسودها الصمت..!!

 

(8)

لماذا تخافين؟

من الغروب /

الشروق قادم..!!

 

(9)

الطريق ممتدة

متى تنعطف؟ /

الأصابع متشابكة..!!

 

(10)

ليس نهاية الحياة

الموت /

الكينونة وحدها..!!

 

(11)

في نهاية الطريق

وحده يتربص /

الموت..!!

 

(12)

وحده يعيش القلق

من بين كل المخلوقات/

الأنسان..!!

 

(13)

رؤية الجمال الرخيم

يثير الرعب /

القادرين على إحتماله..!!

 

(14)

إدراك الموت

حقيقة وجودية /

خالية من الخوف..!!

 

(15)

هناك كنز كبير

يتناقص /

هو الحياة..!! (*)

 

(16)

لماذا تَعدُ الأيام ؟

أيها الجاهل /

إنها تُعِدكْ..!!

 

(17)

هبطت ترفرف

يدي فارغه /

حمامه ..!!

 

(18)

شجرة باسقة

ببغاوات مهاجرة تستريح/

أللوان قوس قدح ..!!

 

(19)

النوارس تحوم

والسنونو يتخاطف/

وبقايا الشمس على السطوح..!!

 

(20)

الحديقة الخلفية

هررة تتزاحم /

قطة تتمشى..!!

 

(21)

توقفي عندكِ أيتها الرياح

السقوف /

لا تحتمل..!!

 

(22)

مصعدان كهربائيان

صاعد ، نازل /

حياة البشر..!!

 

(23)

أنت، أيها الصغير

ستكبر /

قد تكون قائدًا..!!

 

(24)

أنتما ، أيها الأم والأب

صغيركما /

قد يكون رائدًا أو زعيمًا..!!

 

(25)

بقايا ماء المطر

عصفور /

يستحم..!!

 

(26)

هل طليت وجهك؟

لسنا في كرنفال /

أيها المنافق..!!

 

(27)

أنت، أيها القاتل

لن يفارقك أبدًا /

مشهد الدم..!!

 

(28)

كان طفلاً، رأها عارية

تمنى لو يعود /

ليراها مرة ثانية..!!

 

(29)

رأسه ثقيل

تركه على الطاولة/

الذكريات مؤلمة..!!

 

(30)

ظلالان

خلفهما ضوء القمر/

متلاحمان..!!

*  *  *

د. جودت العاني

.........................

 (*) الشاعر العربي طرفه بن العبد

" أرى العيش كنزًا ناقصًا كل ليلةٍ

وما تنقص الأيام والدهر ينفد "

 

jamal moustafaترجمة لنصوص شاعر الهايكو الياباني

إيـسا (ياتارو كوباياشي 1763- 1827)

 


 

ألف هايكو وهايكو (10) / ترجمة: جمال مصطفى

 

501

يُشاكس فراشةً

بذيله /

القط الصغير

 

502

بكاء

العـصفور الصغير /

يرتفع الى السماء

 

503

مظلات السماء

واحدة بعد أخرى /

الغيمات

 

في النص الدنماركي  وردت هكذا: مظلات السماء الزرقاء

 

504

تريدين الغناء

داخل المصباح أيضاً ؟ /

أيتها الحشرة الزرقاء

 

505

وريقات الشواء /

البطاطا مشوية

في الوريقات السود

 

506

ذيلُ اليعـسوب

يوماً بعد يوم /

يبهت

 

507

بفمه

يُمسكُ ذيلَ الطيّارة /

الميزاب

 

508

سياجٌ أخضر /

بَبْ : ها هي جالسةٌ

الصفدعة النقّـاقة

 

بَبْ : صوت  ارتطام الضفدعة  بفعل قفزة ثم استقرارها

 

509

الخيزران أخضر , أخضر/

يستمتع بصباه

على باب كوخي

 

510

حشرة خضراء

وحشرة بنيّة /

ثنائي

 

511

الندى

سرعان ما تَحوّل إلى أخضر /

حقول الرز

 

512

حتى الشجرة الهرمة

مبتهجة /

ورق ٌ غَـضٌّ , أخضر

 

513

السوسن /

من أين يبدأ ذلك الـ....

قوس قزح

 

514

البطيخ

لا يغطس تماماً /

النبع

 

515

بطيخة أول الموسم /

في باطنها

طفل نائم

 

يشير الى بذور البطيخة المتجمعة طولياً

في جوفها , ولكنه يلمّح أيضاً الى ان القرويين  يقولون ذلك .

 

 

516

معجبٌ

بالهلال /

حِـز البطيخ

 

517

غبش الخريف /

من العشب أيضاً

يسيل الحليب

 

518

حمقاء /

أيتها الوردة البرية

لا تعرفين المرارة

 

519

في وجر الذئب /

ينمو

فطر الفأر

 

420

مشاهدة البحر/

في المرج

يشوي الفطـر

 

521

ماء التطهّر في المعبد /

بطيّـخة

تُـركتْ لـتبرد

 

522

مُـعـلَّـقٌ

بقرون   الوعـل /

مصباح يَدوي

 

523

أكـثـرُ مِـن كـافٍ

عـنـد  الـراهـب  إيـسا /

كيسٌ مِـن الـفـحـم

 

كلمة الفصل في هذا الهايكو هي الفحم  وتشير الى الشتاء

 

524

السلمون المرقّـط /

يسبحُ غرباً  بينما الأزهار

طـافـية  صـوبَ الـشـمال

 

525

يسبح , يسبح /

في قـدح  البيرة

بـرغـوث

 

526

غـروب /

الـمـديـنـة تَـئـزّ ُ

باليعـاسيب

 

527

عـشبٌ جـديـد /

خـلْـفَ الـمـديـنـة

جبل فـوجي

 

 

528

مرحباً أيها العندلـيب

غـنِّ  غـنِّ /

المدينة  بعيدة

 

529

تـسـتـرُ

عـورة الـمـتـغـوّط  /

صـفـصـافـة

 

 

530

غيومٌ  /

تبدو جبلاً /

يبدو غيمةً

 

531

الصفصافة الكبيرة /

تصبح

ماركة القرية المسجلة

 

532

عمود كوخي

يتحول اليومَ إلى/

عمود من النمل المجنح

 

533

مَـرةً عفاريت

مـرَةً بوذات /

غيوم منتصف الصيف

 

534

منذ  عرفتُ

كلمة (والدة)

الليالي  باردة

 

ايسا  يعاني من اليتم بشكل حاد وافتقاده الى دفء الأم

يجد القارىء صداه في أكثر من هايكو عند ايسا.

 

535

تُـمْـسـك

بمهفـة أنيقـة  /

الأرملة

 

536

غير مسموح

للجنود /

تقول أزهارُ الكرز

 

537

إزالة السخام

أزعجـته كثيرا /

كلب الكوخ

 

538

بهذا الفم

يستطيع أن يتقيّـأ  غـيمة  /

الضفـدع

 

539

هواء ساخن /

يبدوان صديقين حميمين /

الـقـبران

 

يشير  الى  قبر  شاب  قتله صاحب القبر الثاني الذي مات بعده بأعوام عديدة وطلب

أن يدفن  بالقرب  من ضحيته  نادماً على ما فعـل.

 

540

في إبريق عتيق

مِـن زمنٍ غابر /

ماء  طـهـور

 

541

بينما هو

يقلّـدُ  العندليب /

غـرّد العـنـدليـب

 

542

مِـن صنوبرات

جزيرة الصنوبر /

جـاء هذا الخليج

 

خليج الصنوبر

 

543

تَـنـاغـم /

ولـدٌ خيزران  وبنت ٌ خيزرانة

رَيَـعـانُ الشبـاب

 

544

هبوط المساء /

كظهور العفاريت

غيوم الخريف

 

545

أليس لك

يوم عطـلة /

يا زهـور العـذراء

 

546

مطر الربيع /

موعـظة بوذيّة :

هايكو وهايكو

 

547

بين أزهـار اللوتس

طيور السنونو /

لا تهرم

 

548

هذا الطريق إلى جهنم

أيها الحاج /

وقـواق  الجبل

 

549

الثلج

في أول تساقط  لـه

يصير بوذا

 

550

عـالمٌ مُـتـآلف /

سنونو الريف

وسنونو المدينة

 

MM80شاحبة تتمدد على أكداس الثلج

أشعة الشمس..!!

 


 

مشوار هايكوي..!! /  جودت العاني

 

(1)

ضعيفة

ولكنها، قوية /

بدموعها..!!

 

(2)

ممكن أن أستبقك؟

لماذا ؟ /

السيدات أولاً..!!

 

(3)

الطابور مختلط

ولكن، لا بأس /

لأنك جميلة..!!

 

(4)

أخشى

عينيها /

من الغرق..!!

 

(5)

يتلمس رباها

وعند جرفها /

يتهادى قلبه..!!

 

(6)

أراكَ تعب، لماذا ؟

وجهك /

الآن، أزاحه عني..!!

 

(7)

كيف لي أن أكفَ..؟

عن ماذا ؟ /

عن النظر إلى وجهك..!!

 

(8)

يمطر جحيمًا

لا يكترث /

تموز..!!

 

(9)

إرأف بهم

الأولاد نيام /

يا تمووووز..!!

 

(10)

حنفية الحديقة

خاوية /

فوقها عصفور..!!

 

(11)

تلفُ وتدور

زهور السياج /

نحلة..!!

 

(12)

رياحٌ عاتية

موجٌ يتلاطم /

قاربٌ مع القدر..!!

 

(13)

نورس عند النافذة

نوارس تحوم فوق القرميد/

لا أحد يكترث..!!

 

(14)

أوزة تصيح ولا تكف

صغيرها /

لم يتبق منه سوى الريش..!!

 

(15)

متوهجة

شاشة اللآبتوب /

تبعث على النعاس..!!

 

(16)

العالم يتغير في كل لحظة

وهو، على حاله /

منذ عقود..!!

 

(17)

علآمَ تكذب ؟

أنتَ، نتن /

رائحتك فاضحه..!!

 

(18)

شاحبة تتمدد

على أكداس الثلج /

أشعة الشمس..!!

 

(19)

لأفتات سوداء

إختفت الجدران البيضاء/

إعلانات موت بالجملة..!!

 

(20)

حين تكبر

تفقد شيئًا /

البراءة..!!

 

(21)

جمهرة عصافير

عند الـ (ترافك) /

ثمة إصطدام شاحنة حبوب..!!

 

(22)

كلبُ ينبح

قطُ يتلوى /

سيارةُ مسرعة..!!

 

(23)

كسرة خبز

عصافير تتعارك /

غراب يفض المعركة..!!

 

(24)

أعلام ذات ألوان مختلفة

تسقطها رياح الوطن /

على الأرض..!!

 

(25)

جذوع الأشجار المتراصة

ظلالها على العشب/

كقضبان حديد..!!

 

(26)

على المدخنة

غراب ينعق /

الشمس تختفي خلف البيوت..!!

 

(27)

لم يظهر خط الضياء بعد

الصمت يسود /

العصافير نائمة ..!!

 

(28)

لا أحد يستطيع

أن ينظر /

بعين الشمس..!!

 

(29)

تنتظر فرصتها على الرصيف

سيقان عارية /

البرد قارس ..!!

 

(30)

بضع دقائق

سيأتي سريعًا /

الدفئ ..!!

 

(31)

واقف يحدق في البعيد

تراهنت عليه /

ففقدت صديقها ..!!

 

*  *  *

Cinarcik- 12-09- 2016

 

MM80تلتمع كسبيكة فوق سطح الماء

شمس الغروب..!!

 


 

من نافذة الهايكو.. / جودت العاني

 

(1)

فزاعة الحقل

الطيور /

لا تُرعِبْ ..!!

 

(2)

يسقط بشظية

النخلة بجواره /

تظل واقفه..!!

 

(3)

يجري رقراقًاً

ليس على عجل/

نهر أبي رقراق..!! (*)

 

(4)

مرت مسرعة

فوق سطح الماء/

غيمة، كنديف الثلج..

 

(5)

متعادلتان..

لا فرق/

مقدمته ومؤخرته تتقدمان..!! (*)

 

(6)

من كوة النافذه

أطلت على عالم /

الطبيعة والذكريات والحب..

 

(7)

متى تصرخ

القادم أسوء/

أيها المهان ..؟!

 

(8)

أنظر جيدًا

موائد فاخرة /

وأنت تأكل من القمامة..!!

 

(9)

انتبه، هم متنعمون

وأنت /

مجرد، وقود ..!!

 

(10)

نسق أوز

سكون يلف الساحل /

أفكار متلاطمة..!!

 

(11)

يترنمن على رمال الشاطئ

حانة، تتسرب منها /

موسيقى باخ ..

 

(12)

تلتمع كسبيكة

فوق سطح الماء /

شمس الغروب..!!

 

(13)

مفتاح

أمل /

في، العودة ..!!

 

(14)

حطام وركام

أمل، ولكن /

في العودة إلى الأرض..!!

 

(15)

واقعان مريران

يمتدان لسنين /

التجريف والتهجير..!!

 

(16)

المجرم، خلفه القاضي

متلازمة /

غير شريفة..!!

 

(17)

أيتها السماء

دعيني أرى /

أين تخفين نجومك.. ؟!

 

(18)

ياللمسكين

أرتطم بزجاج النافذه/

أعوج فكه، الكناري..!!

 

(19)

تتساقط عناكب حمراء

غابات نخيل الجنوب/

موت جماعي..!!

 

(20)

جرذان مزارع

حقول يانعة /

تجويع متعمد..!!

 

(21)

عقارب

مشحونة/

هدية، للموت..!!

 

(22)

الطائفية

مشحونة /

لأغراض خارج الحدود..!!

 

(23)

حر الظهيرة لا يطاق

يالروعتك /

شجرة الصفصاف..!!

 

(24)

كلما تغيب عني بعيدًا

أسمع صوتها /

يناديني..!!

 

(25)

بقيت طويًلا

أحدق /

حتى تستيقظ حبيبتي..!!

 

(26)

هي، هناك في البعيد

وأنا، هنا /

أسمع دقات قلبها..!!

 

(27)

حين أغمض عيني

أراها /

وهي، في البعيد..

 

(28)

الساحل الطويل

أشياؤه /

تحمل الذكريات..

 

(29)

تميل الشمس

لترسم على الجدار/

أغصان شجرة الكستناء..!!

 

(30)

وارفة ظلالها وعطائها

على الأرض /

شجرة الكستناء..!!

 

(31)

قال لي : رأيت قذيفة لم تنفجر

تحيطها /

حشائش وأشواك..!!

*  *  *

د . جودت العاني - Cinarcik

 

tawfeq alnassariترجمة عربية لهايكو الشاعرة الايرانية

هنگامه احمدي

 


 

هايكو ايراني / ترجمة: توفيق النصاري

 

نَسِيمُ الرَّبِيع ...

مِـن بَيْن السَتائِر

ذَهَبَ الوَجَع

 

كُلَّما سألتُ أمِّيَّ

عَنْ يَوْمِ المِيلاَدِ  قالتْ

تِلكَ السَّنَة الثَلجيّة

 

المُعْجَم ...

أبحث عن اسم  مَرَضي

تَحتَ  نُور القَمَر

 

صَبَاحُ العِیْد

أنْفَخُ  هِنْدَبَاةً

بِلا أُمْنِيَّة

 

الیومُ الأخِيرِ مِنَ الرَّبِيع ...

ألِفُّ شَرِيْطًا أحمرَ

حَوْلَ الزُهُورِ اليابِسة

 

رَيْح ُ الخَريف  ...

أمرُّ مِنْ بَیْن البَنَفْسَج

مَرِيْضَةً

 

ذُبابَة

تـَرَافقني

مِنَ الحَديقَةِ  إلى الحُجْرَة

 

علبة أدْويتي

وعاء لِلْقِلادَة

حِينَ يَنْتَهِي الخَرِيْف

 

من ذلك الخريف

لا واحدة أقل و لا أكثر ...

ظل السَّرْو

 

شهر العسل ...

من الشمعة التي بيننا

الذُبالة فقط

 

...........................

هنگامه احمدي شاعرة ايرانية ولدت عام  1978 في مدينة مرودشت حاصلة على شهادة الماجستير في اللغة الإنجليزية، تكتب  الهايكو منذ اربع سنوات  .