فاتن عبد السلام بلانأصعدُ درجاتهِ

بصوتي

السُّلَّم الموسيقيّ

١

وجهي يتماوجُ

على سطحهِ

نهر بردى

٢

يتلوَّى كالثعبان

في البعيد

الشَّارع

٣

بؤبؤُ عينها

أصفرٌ

بيضة مقلية

٤

في أُصبعها

القمرُ والنجوم

خاتم

٥

العالمُ

بين يديَّ

خارطة

٦

الأبيضُ على شعرهِ

يُخفي الشيب

الثلج

٧

سوداءٌ

وباطنها أبيض

باذنجانة

٨

ما أطولَ لسانهِ

عند الأكل !

ضفدع

٩

على خدهِ

حبّةُ بُن

وحمة

١٠

أصعدُ درجاتهِ

بصوتي

السُّلَّم الموسيقيّ

١١

يبقى عطرها

حتى الذبول

الوردة

١٢

اللقاءُ الأخير

يمضون معه ويعودون بدونه

جنازة

١٣

أين يمضي

الوقتُ

والساعةُ متوقّفة ؟؟

١٤

يموجُ البحرُ

على بطنها

فُستان

١٥

تتمايلُ الغابةُ

على الشُّبّاك

ستارة

١٦

يطلُّ برأسهِ

من بطنها

الكنغر

١٧

شجرةُ الأرزِ

في العلمِ اللبناني

لن تهرم

١٨

على صدرهِ

نمرٌ يأكلُ غزالًا !!

وشم

١٩

على خارطةٍ

منفيٌّ يبحثُ عن

وطنه

٢٠

حلوٌ

بعِصِيّهِ

قَصب السُّكر

٢١

حولَ كعبها

عناقيدٌ تتراقص

خلخال

٢٢

ستذوبُ

بالملحِ

أيُّها البَزَّاق *

٢٣

ليلان

في قمرٍ واحد !!!

عيناك

٢٤

يا لقساوتها

بيدٍ رقيقة !

السِكّين

٢٥

أضواؤهُ ليلًا

دليل الصيّادين

الحبّار

***

 

فاتن عبدالسلام بلان

.....................

* البزَّاق: حلزون رخويّ الجسم عديم القوقعة، جسمة يحتوي على نسبة عالية من الماء، يكثر في الأماكن الرطبة، طريقة التخلّص منه، يُرش بالملح فيذوب ...

 

 

توفيق النصاريمَتْجَرُ الأقْمِشَة...

مِن اللَّفةِ نَفسها

القِمَاطُ والكَفَن

2

صباحٌ شتوي...

فمانا متباعدان

البخار ممتزج!

3

على شبّاكها

تعشّش قمريتان،

جارتي الأرملة

4

شيئًا فشيئًا

يَضْمَحِلُ فِي البَعِيْد

الجُنْدِي المُسَرَّح

5

صباح ربيعي،

إلى رئتييّ تنفذُ

زقزقةُ العصافير

6

توقَّفَ المَطَر...

النَّخلَةُ

لاتَزَال تَقْطُر

7

أسْراب النُّحَام …

تَخْتَفِي زُرْقَة الهور

بِاللون الزَّهْرِي!

8

مَغِيْبُ الشَّمْس،

نَحوَ البَصْرَة يَطِيْرُ

حَمَامُ عَبَّادَان

9

القَصَب …

يَكْبُرْنَ بِصَمْتٍ

فَتَيَاتُ القَبِيْلة!

10

مَا أصغرَ الـمَلابِس

التي حَشَت بِها أُمِّي وِسَادَتِي

مُنذُ عِشْرِيْنَ عَامًا

***

 

توفيق النصّاري

لطفي شفيق سعيدسفان السفينة

يدفع المردي إلى عمق النهر/

يصرخ (مامش ماي)

-2-

على ضفاف دجلة

يهزني شدو موال (سويحلي)

أوف يا يمة أوف

-3-

ارفع بصري للسماء

اتوسل السحاب/

أرضنا يباب

-4-

من كثرة التعب

دجلة والفرات/

أخذا إجازة زمنية

-5-

شمس عراقية ساطعة

تلهب ظهر/

النهر اليابس

-6-

دجلة والفرات

قصب وبردي/

اعبروهما مشيا بأمان

-7-

بين الرصافة والجسر

يتمشى الناس فوق دجلة:

تاركين جسر الشهداء

-8-

أرمي حصاتي

لأسمع ارتطامها بالماء/

لكن أين الطرطشة؟

-9-

قالت الأعراب

لا حياة لمن/

بلا ماء

***

ما رصدته العين:

-1-

قمر ليلة صيف

في سماء مدينة رالي/

يسهر حتى الصباح

-2-

رياح الصيف العاتية

تساعد البستاني/

تكنس له الأوراق الميتة

-3-

عصفور دوري

يطارد جنادب الحقل/

البيدر في أمان

-4-

ثمرتا باذنجان سوية

عندما اشاهدهما/

أتذكر البغل!!

-5-

ليل متوهج

لا أثر في السماء/

لخفافيش الظلام

-6-

قمر أبيض كامل

يرسم ظلي على الجدار

باللون الأسود

-7-

كلبها المدلل

يشير ببوزه:

إلى مكان تغوطه

-8-

ضفدع المعلم باشو

في غرفة المختبر/

مصلوب على خشبة

-9-

على مائدة الغذاء

تسمع زوجتي:

طقطقة اسناني الاصطناعية

-10-

نصف فروجة مشوية في صحني

اراقب باهتمام:

نصفها الآخر في صحن زوجتي

-11-

من خلف مشبك سلكي

يلوحون لي بأكفهم اللينة:

أطفال الحضانة

-12-

عاملة المتجر المنهكة

توزع الابتسامات مرغمة:

كاميرة المراقبة فوق رأسها

-13-

أورثني أبي

دينه ومذهبه واسمه:

تهم جاهزة

-14-

رجل مسن

وسط مجموعة شابات/

يكاد يسيل على كرسيه

-15-

الشاعر جمال مصطفى

لا أحد يسامره في صومعته:

سوى (قنيبته)!!

 ***

 

لطفي شفيق سعيد - رالي 

توفيق النصاريهايکو وسنريو "الکسیس روتللا"- الولايات المتحدة الأمريکية

ترجمة: توفيق النصّاري

...........................

(1)

أواخر أغسطس

أحمل له الحدیقة

في تنورتي

*

(2)

أثناء المشاجرة

يُصححُ

أخطائي النحويّة

*

(3)

قبلَ زِیَارَة القبور

الجَدَّة تَکوِي

مَندِیلها

(4)

"كيف هو العمل؟"

أسألُ

غاسل الموتى

(5)

بقعة رطبة

على الصخرة

حيث جلس الضفدع

(6)

الخروف

يمضغ

الضباب

(7)

محاولة نسيانه

أطعن

البطاطس.

(8)

الثلج الأوّل

الکلب الدلماسي يفقدُ

عددًا من بُقَعه

 

...................

ألكسيس روتيللا شاعرة أمريکية معروفة حاصلة على درجة البكالوريوس من جامعة درو في زن البوذية. وتعدُّ كواحدة من كبار كتاب الهايكو الحاليين في الولايات المتحدة الأمريکية. شغلت منصب رئيس جمعية هايكو الأمريكية وتقوم بتحرير عدد من المجلات الشعرية.

 

 

صحيفة المثقفشاي مهيّل

خبز تنور وقيمر

صباح بلادي

2

تتلألأ رائحته

مع الجمر

سمك مسكوف

3

النفوس تطرب

لمطرقتيه

عازف السنطور

4

تتوج رأسها

بصينية اقداح الزبادي

بائعة اللبن

5

خصلاتها متناثرة

كفرسٍ جامح

ريح

6

كوقع حذاءراقصة اسبانية

بضرباتها

كاتبة طابعة

7

يأسرني عطرها

لاتبعها

زهرة شبوي

8

يوهمها طنينها

انها نحلة

ذبابة

9

امطرت بغزارة

ضحكت الشمس

شرائط ملونة بالسماء

10

دموعها المتساقطة

تحفر الصخر

قطرة ماء

11

اينما تحل

يحل الحمام

سميراميس

12

حمقا يظن بصياحه

تشرق الشمس

ديك مغرور

13

تزيده اناقة

بصوتها الرخيم

حذوة الفرس

14

ترحل تاركة

دخان سيجارتها

طائرة نفاثة

15

لاللحياة

ولاللممات

غصن مكسور

16

لايعرف

متى سيصل

ثور يجر محراث

17

لايستأنس

المياه العذبة

ضفدع

18

استأذن الحديقة

ليبقى بالبيت

نبات ظل

 ***

 

مريم لطفي

توفيق النصاريهايكو توميسلاف ماريتيتش - کرواتیا

ترجمة: توفيق النصّاري

إهداء إلی الصديق العزيز جمال مصطفی


cherry blossoms--

our moonlit walk

becomes longer

أزهار الكرز-

تجوالنا في اللیل المقمر

يصير أطول

*

at the cemetery

by moonlight… talking

with shadows

في المقبرة

بضوء القمر ... الكلام

مع الظلال

*

winter solstice

the forest's empty treetops

filled with stars

الانقلاب الشتوي-

قمم الأشجار العارية في الغابة

ملأی بالنجوم

*

winter wind

by the swaying lamp

the street is moving

رياح شتوية -

من اهتزاز المصباح

الشارع يتحرك

*

a plane tree

every leaf falling

in its own way

شجرة الدلبة-

كل ورقة تسقط

بطريقتها الخاصة

*

hazy moon

a nightingale in the canyon

competes with its echo

قمر ضبابي -

عندليب في الوادي

يتنافس مع صداه

 

...................

توميسلاف ماريتيتش (1951) طبيب بشري (متخصص في الأمراض المعدية) من مدينة زغرب، كرواتيا. يكتب الهايکو منذ ما يقرب من أربعين عامًا وقد حصل على عدة جوائز في هذا المجال. يعيش مع زوجته وأطفاله الأربعة في غورنيي فرابوي، وهي قرية خلابة بالقرب من العاصمة الكرواتية

 

 

زاحم جهاد مطرلا أريد من يرثيتي

أريد من يحميني

العراق

2

عِنْدَما تُلامِسيها

تَنْسُجُ قَصائِداً مِنْ حَرير

أنامِلي

3

في البرَلْمَانِ العراقي

هُمومُ الشَعْبِ

خارِجَةٌ عَنْ نِطاقِ التَغْطِيَة

4

صغيرة

تعلمت المشي

تمشي كفرخ البطة

5

قابيلُنا يَقتلُ يَومِياًّ

هابيلُنا يُقتلُ يَومِيّاً

الغُرابُ غائِبٌ !

6

تبتسم للكاميرا مُجبرة

من يراها

يظن إنها سعيدة

7

يمشي الخيلاء

حتى على المزبلة

ديك القرية

8

النقطة البيضاء

على الجذع الطافي في النهر

نورس

9

فزّاعتنا

يُفزع الناس

و ليس الطيور

10

يا لجمال السماء

على وجه الماء

الأهوار

11

بلا لون

لكنها تعكس كل الألوان

المياه

12

لا يحاول جرف صور الأشياء

بل يداعبها

تيار الماء

13

بعد كل هذا الهيجان

يحتضن الزوارق

البحر

14

لَمْ أرَ الهِلالَ

بلْ رأيْت وجْهكَ

فحلَّ يوم العيد

15

لم يكن

يهدأ وهج ناره

تنور أمي

16

السواد كانت تطل منها العيون

اختفى

العباءة العراقية

17

يا لروعتي

وجهي بلا تجاعيد

صورة قديمة

18

لا أخشى بحرك

بل

أعاصيرك

19

من يقرر الهجرة

يفقد ذاكرته

حتى لا يتذكر الوطن

20

في السماء

ألوان تتآلف و تنعطف

قوس قزح

21

المنديل

ليس بِمُعَطَّرٍ

لكنها مسحت به وجهها

22

بدأت تموج بلونها الذهبي

إيذاناً بموسم الحصاد

حقول القمح

23

لا يخشى

عديم القرن

صاحبَ القرون

24

كلب يخاف من قطة

و قطة تخاف من فأرة

صورة بالمقلوب

25

تتناسل

مع العصور

النائحة السومرية

26

نظرة الى صورتها القديمة

و نظرة الى المرآة

فرق السنين

27

بعد عقود

أعود إلى ايام الصبا

لقاء بالصدفة

28

عندما تتوضح الصورة

أنقلها كما هي

الهايكو

29

تمشي

الهوينا بين النسوة

إمرأة حامل

30

شيئا فشيئا

تتخلى عن مراديها

المشاحيف

31

بعض

السواقي بدأت تتسربل

بالطحالب

32

على ضفاف دجلة

يبكي

إله الماء أنكي

33

ما عادت

صور الأشياء

تنعكس على وجه النهر

34

أي

وجه خلف

هذا النقاب ؟

35

لم يعد صالحا للتنزه

بل للتسكع

شارع الرشيد

***

 

زاحم جهاد مطر

 

 

حبات ماس

تتناثر من قمة جبل

شلال

-2-

يملأ او يسكب الدلال

لافرق عنده

ناعور

-3-

روعته

بمرارة طعمه

زيتون

-4-

تجمدت البحيرة

احتفاءً

موسم تزلج

-5-

غاوٍومفزع

تحتذيه الان سيدة انيقة

ثعبان

-6-

لا يهمه سكون البحر

اوهيجانه

فنار الهداية

-7-

سرقت حباتها

من دوالي الكروم

شجرة الكرز

-8-

رغم قساوتها

يترقرق الماء عليها

صخور

-9-

يشعر بالبرد وبالحر

لكنه يفتقد الدفئ

طير مهاجر

-10-

تنتحر

على صدره الامواج

البحر

-11-

اخر سلالة

من الشجرة

عود ثقاب

-12-

يضحك

خلف الوانه باكيا

المهرج

-13

مع الليل

تناغمت خصلات شعرها

غجرية

-14-

لاتزال تجدف

حتى تذوب اخر حبة سكر

ملعقة شاي

-15-

حمراء ام صفراء

متهمة بالغواية

تفاحة

-16-

الغيوم تحته

كبحر هائج

راكب في طائرة

-17-

حبات لؤلؤ نائمة

على وريقات الشجر

قطرات ندى

-18-

فلت الخيط سهوا

خسر راسماله

بائع البالونات

-19-

بدموعه

يصطاد فرائسه

تمساح

-20-

عمود كهرباء

بفوانيسه ضوء متجمد

غربة

-21-

كثرة الثقوب

لم تمنع اختناقه

ناي

مريم لطفي

 

 

زاحم جهاد مطرأخيراً

تحقق اللقاء ليلاً

في الحلم

2

كيف ؟

سالتقيك في الحلم

و أنا لا أنام

3

السفينة غرقتْ

لا من كثرة الأعاصير

من كثرة الملاّحين

4

كثرة الماء

تقتل

الورود

5

العندليب

مهما غرّد

لا يُطرب الأصمّ

6

تهب بقايا عطرها

قبل الذبول

طوق الياسمين

7

أناقتك

غير متكاملة

تنقصها إبتسامة

8

تشرب الماء

من الصنبور

بائعة قناني الماء

9

صانع الحلويات

لا يتناول مما يصنع

مصاب بالسُكَّري

10

باكية

تشاركنا الأفراح و الأحزان

الشموع

11

حتى في الأحلام

لم تتحقق

أحلامي

12

يتململ القارب المشدود

على الضّفة

والحبل على وشك الإنقطاع

13

عندما لَحَسَتْ البوضة

إكتشفتُ

طول لسانها !

14

لم تكن كافية

لاستيعاب عشقك

أيام عمري

15

تُقلق مَنْ في الغابة

حتى الوحوش

نباح كلاب الصيد

16

في قاع النهر

إنتشرت

بيوت النمل

17

لا حاجة

للقنطرة

النهر جفّ

18

مبكراً

آن وقت الذبول

وردة مقطوعة

19

بعض الأيادي

التي تقطع الورود

رقيقة

20

عندما تسير

أردافها تترجرح

بائعة السمك

21

عندما تتعامل

تتغنج

بائعة العطور

22

أردتك نسيما يداعب أزهاري

يا لخيبتي

جئتني ريحا تقلع آشجاري

23

زرعتك قمحاً

يا لبؤسي

حصدتك زؤانا

24

الأطفال

في أكواخ الطين

ضِّعاف مهازيل

25

حتى في الظلام

لا يغادر الأحمر شفتيها

وردة الجوري

26

ايتها البعيدة

في الأقاصي أراك

في قلبي

27

كم أشتهيك

قبل منامي

أيتها الوسادة

28

ماذا لو بدلت

معطفك الفرو

انه يُظهركِ كثعلبة

29

مطلوب عشائريا

لعدم دفعه تكاليف الإعلانات

مرشح خاسر

30

يا دجلة

ستغادرك ضفافك الخضراء

حتى الطحالب

31

من يصدق ؟

دجلة الخير

دجلة الجفاف !

32

لغاية الآن

ما يزال مجاناً

الهواء !

33

بصمة وردية

على الجيد

يا لقسوتك أيتها البعوضة

34

زادُه الأحلام

كطالب القمر

الشاعر

35

يوميا

أسمع سجع

بائع شعر البنات

36

بصيرنا مثل بشّار

لم ير فاتن حمامة

لكنه يعشقها

37

في الليل لا تضيء

لكنها ترقص و تغني

نجمة

38

كانت غصناً للعندليب

واليوم صارت له قفصاً

السعفة !

39

أغصاني تتبدل مع الأيام

ولكن

جذوري راسخة

40

يخاف مني

وأنا لا أملك

غير قلمي

 

توفيق النصاريمن خطبة الشيخ

كلُّ مابقيَ في ذهني،

السجعُ البليغ

(٢)

منذ سنین

والمسکینُ ذا یصيحُ:

(خَرَز رِزِق)!

(٣)

في الصف الأخير

شيوخ مؤتمر الصحوة

يتثائبون

(٤)

أذان الفجر،

امرأة تركعُ

في الحاوية

(٥)

زمیلتي في الصف

کنت أظنها أعجمیة

إلی أن عطست!

(٦)

یکرهني

ولکن کلما رآني

حضنني بقوة!

(٧)

حصةُ الرَّاحة

البوفيةُ تزدحمُ

بلغة الأم !

(٨)

يا لَلْغَرَابَة!

فِي جيبِ قميصِ الأمّي

قلمٌ مُذهَّب

(٩)

بُعيدَ الانتخابات

ظهورُ اللافتاتِ

أسمطةٌ للفقراء

(١٠)

ياللعجب

الخمّارُ لايفتح الباب

في شهر مُحَرَّم

 

توفيق النصّاري

 

 

لا يهمني سقوط المطر

خرجت للتو

من البحر

2

شبوي..

واضواء متلئلئة

ليل بلادي

3

ادمنت اكوابه

على الصهيل

بائع عرق السوس

4

تعرّت الاشجار

من اوراقها

ايلول قادم

5

انها تشرق دائما

لايهمها من بقي نائما

الشمس

6

تفترش الرصيف

ثقافة..

الكتاب

7

اعتاد على الرحيل

حتى وان الف المكان

النورس

8

لم يزل يفخر

باكاذيبه..

نيسان

9

كمنسأة سليمان

تموت واقفة

الاشجار

10

رغم الجفاف

ظلت صامدة

نخلة

11

ستسقط..

اولا او اخيرا

ورقة خريف

12

شناشيل..ومياه تجري

وسط الحي العتيق

زقاق

13

لايلتقيان

رغم قربهما

مرج البحرين

14

تستمد دفئها

من تكورنا حولها

مدفئة نفطية

15

رغم غفوة المصلين

لازال يؤذن فجرا

الديك

16

كنت اسالها بالامس

واليوم هي تسالني

المرآة

17

اعتادت البحيرة

ان يراقصها مساءا

القمر

18

يتشارك معنا

لاسترجاع ذكرياتنا

كرسي هزاز

19

بالامس زينت الحياة

واليوم تزين الموقد

شجرة الارز

20

وجهه المشرق

يخفي وجها مظلما

القمر

21

الى حتفها

تذهب راقصة

الفراشة

مريم لطفي

 

احمد الحليقطُّ لا تتشابهُ مع بعضِها

شأنُها شأنُ القُبلةِ الأولى

بصمة الإبهام

2

نشوانةً

تركضُ طريدتُهُ أمامَهُ

إلى حيثُ يُريد الذئب

3

وخزُ أشواكِها

تثملُ بهِ الأنامل

وردة الجوري

4

لا أحدَ يُبددُ وحشتَها

عندما يحلّ المساء

زهرة عبّاد الشمس

5

يهربُ الماردُ منهُ

متسوّلاً كسرةَ خبز

المصباح السحري

6

إيقاعٌ ساحرٌ

تطيرُ بهِ بلا جناحين

رقصة زوربا

7

الينابيعُ من حولِهِ

لكنّهُ يختار الجدبَ

الأعزب

8

يرتابُ كثيراً

لتحركاتِ الثعالبِ من حولَه

أسد عجوز

9

رميةُ نردٍ تتحكمُ بكَ

ارتقاءٌ أو حضيض

حية ودرج

10

صورةٌ جامدةٌ في مخيلتِهِ ؛

غصنٌ تتدلّى منهُ ثمرة

عكاز مكسور

11

العالمُ مختزلٌ لديهِ

على شكلِ خطوط

قارئ الكف

12

يهمسُ الجبلُ في أذنِهِ محذّراً ؛

لا تستهن بي

متسلّق الجبال

13

الليلُ مملكتها

تخفي فيه أسرارَها

البومة

 

أحمد الحلي

 

 

احمد الحليعزفٌ على وتر الهايكو (8)

فرصةٌ أخيرةٌ للغريق

طوقُ نجاة

قبلة الحياة

2

من الأعلى

يرى الأرضَ برتقالة

رائد الفضاء

3

يدخل في غيبوبةٍ

حينَ تبدأ أناملُهُ بالعمل

عازف العود

4

لا ينقصهُ شيءٌ

سوى الصهيل

حصان خشبي

5

تستدرجُهُ إلى خلوةٍ

تكافئهُ بعدها بلسعةِ الموت

أنثى العنكبوت

6

شرنقةٌ هو من نوعٍ ما

لكنّهُ أيضاً قبرٌ أبديٌ ليرقتِهِ

الكفن

7

مستأثراً بالهيبةِ لنفسِهِ

لم يترك لغيرِهِ نصيباً

فحل التوث

8

يتوجَّس البعضُ أنْ

يصلَ إليه عطبُ الرأسِ

ذيل السمكة

9

جناحا الزهرةِ

عطرُها

جناحاي لقاؤكِ

10

مفتقداً رضاكِ

لن أكونَ سوى جرمٍ

يخرجُ عن مدارِه

11

يغادرُ صيرورتَهُ

إلى صيرورةٍ أخرى

أكثر بهاءً

ما تلمسُهُ يداكِ

 

احمد الحلي

 

 

فتحي مهذبموجعة

هشاشة الأشياء

على جدار مائل .

Painful

Fragility of things

On a slanted wall

*****

ذهابا وايابا

حفلة تنكرية لقطاع الطرق

النمل الأحمر .

To and fro

A masquerade for the outlaws

Red ants

*****

على سرير الجسد

ملاك وشيطان

يتفاوضان بالاشارة .

On the body structure

An angel and a devil

By sign language negotiate.

*****

رفرفة

لا أدري أزهرة فاوانيا

أم فراشه .

Flutter

I do not know if it is

A peony flower or a butterfly

*****

بجوار الدير

يواصل قرع الأجراس

اليعسوب .

Next to the monastery

Constantly ringing the bells

A dragonfly

 

نص فتحي مهذب

ترجمة الشاعر Isam Zodi

 

 

مريم لحلوحقل الذرة

‏كأنه يدلني عليك

‏الغصن المزهر

2

شجرة التوت

ألم يحن الوقت بعد لتهبينا

أوراق العفة ؟

3

باب المؤسسة الخلفي

الكثير من القلوب الصدئة

وبائع متجول

4

جِرارٌ عند النبع

الحسناوات يوزعن ماءه

بين القبائل

5

-فراشة

وجه وظهر

هذا الثوب

6

شمس المغيب -

غزالة تتنقل

من جبل إلى جبل

7

أحبا في الترحال

تترك نفسك للشمس والريح

أيها البحر ؟

8

‏عُرْفُ ديك -

‏تتفتح في حديقتي

‏أول زهرة

9

رجل ثلج وفزاعة

يتجاذبان

أطراف الحقل

10

الشجرة الواقفة

عند بابي

لم تتعب من الانتظار

11

أم الأربع والأربعين

إلى أين

بكل هذه الأرجل ؟

 

مريم لحلو - وجدة المغرب

 

 

احمد الحليمهداة إلى صديقي

د. عباس محمد رضا

..........................

1

ألوذُ بهِ حينَ تنفرطُ

حباتُ اللؤلؤ من يدي

صمتي

2

سعيدٌ هو الآنَ

بلا ترانيمَ تعذّبُهُ

قفص بلا طائر

3

تبرِزُ الطبيعةُ من خلالِهِ

عناصرَ جمالٍ مخبوءة

قوس قزح

4

يُسعِدُ الأرضَ

الجرحٌ الذي تتركُهُ بها

المجرفة

5

بلا بوصلةٍ تمضي

جذلى لما ترسمُهُ الريحُ

الغيمة

6

حَسَدٌ يتملّكهُ لبني الإنسان

على الشيبِ الذي يعروهم

الغراب

7

موظفُ تشريفات البيدر

يدعو الطيورَ الى الوليمة

الفزّاعة

8

من حزازاتِ النفوس

تتكوّرُ ثمّ تتدحرجُ بكل اتجاه

كرة النار

9

في صخرةٍ تنقدح

فتصيرُ زهرة

الشرارة

10

جُرحٌ ضاحك

في المرج

زهرة الصبار

11

حَسَراتي تصعد

برأسٍ مُدبب

ثقب الأوزون

12

ينظرُ إلى الفجوة

في السرب حيثُ سيكون

طائر مكسور الجناح

 

أحمد الحلي

 

 

marim alholowبعيون الأمس

أتأمل

قمر الليلة

2

في ليلة الاكتمال-

لمَ يخفي عني هذا القمر

وجهه الآخر ؟

3

القمر -

بعدَ ليلةٍ منَ التألُّق ها هو

شاحباً في كَبدِ السماءِ

4

هذه الليلة أيضا لن أستحم

يقول القمر الحزين

للبحيرة المتجمدة

5

‏غيمةٌ تمُرّ-

من كأس أبي المُترعَة

يفيضُ القَمَر

6

ضوء القمر-

على ذرى الأشجار

خصلة شيب تلمع

7

القمرُ مكتَمِلٌ الليلةَ -

أودُّ أنْ أتذكرَ

شيئاً مَا

8

حديث القمر للصحارى

على كثبان الرمال

تدونه الريح

9

على حافة البئر

تتحلق النجوم -

القمر يستحم

10

اقترب أكثر أيها القمر-

الخيط يرتجف

في يمنى جدتي

11

القمَرُ المُكْتمِلْ

مُهَرْوِلاً يَمْضي

بَيْنَ قَرْنيْ وَعْل

12

فزاعة مهجورة

فوق قبعة القش

القمر بيضة رخ

13

الغصن الهش

يكاد يكسره

القمر المكتمل

14

الهلال البعيد

قضمةٌ أخرى

ويختفي

15

يا لهذا القمر

متئدا يتسلق

شجرة الخيرران !

16

داخل غيمة

منشيا

يذوب القمر

17

ضباب -

بين سيقانِ الأَشجَارِ ذوبُ الفِضةِْ -

أين اختفى القمر؟

18

الأرزة العالية

جرَّحتْ القمر

شقائق هنا شقائق هناك

 

مريم لحلو -المغرب

 

 

احمد الحليمتخمةٌ سيرتُهُ بمنحرفين

لا يدري كيف يواري سوأتَهُ

الكرسي

2

ثمةَ اناملُ ونغمةٌ فيهِ

تأبى أن تغادر

كيتار محطم

3

لا ترصدُ الأعينُ

الشبقَ الذي يعروه أحياناً

حبل الغسيل

4

لا وعدَ في كينونتِهِ

لبذرةٍ ما

طين اصطناعي

5

تجسيدٌ مبتكرٌ للخديعةِ

صهيلُ شجعانٍ بداخلِهِ

حصان طروادة

6

تختطِفُ الروحَ

بأسرعِ من لمحِ البصر

رصاصةُ الرحمة

7

مُحفّزٌ لا غِنى عنه

لاستكشافِ عوالمَ مجهولة

القلق

8

النخلةُ التي تحتضنُ عشّهُ

يُقلقها غيابُه

بلبلٌ ميت

9

يعجزُ أحدُهم

عن كتابةِ هايكو واحد متقَن

شعراء العمود

10

بأسىً وصمت

يجترُّ ذكرياتِهِ

بابٌ عتيق مقفل

 

أحمد الحلي

 

 

احمد الحلييتلذذُ ببعضِ الرقابِ

وتخنقهُ رقابٌ أخرى

حبل المشنقة

2

بُحيرةُ عسَلٍ مُصَفّى

نبعُ عذوبةٍ

حضورُكِ

3

بقليلٍ من الماءِ والضوءِ

والموسيقى تزهرُ

نباتاتُ الظل

4

تتناسبُ طرديّاً مع صوتِهِ

سِعةُ الفراغِ بداخلِهِ

الطبل

5

يعجز أمهرُ العازفين

عن مجاراةِ عذوبتِها

كركراتُ الأطفال

6

ليس لها أن تفخر

أنها لا تذبل

زهرة اصطناعية

7

مَعلومٌ ومُعرّفٌ هو للحشائشِ

التي تحوطه كإطار

الجندي المجهول

8

لم يتسنَّ له بعدُ

أن يُدركَ فداحةَ ما يقومُ به

مقبض المنشار *

9

يتنازعانِ حقّ السكنِ فيهِ

عنكبوتٌ وصرصار

شقٌ في جدار

10

الوردةُ تقفُ في طريقِهِ

كشوكة

البصطال

11

تتخوٌفُ أن يأتيَ يومٌ

تتحوّلُ فيهِ إلى روبوت

الدُمية

 

أحمد الحلي

.....................

* معلوم أن مقبض المنشار يتم صنعه عادة من الخشب . وهو يساعد على قص جنسه .

 

 

فتحي مهذبمناصفة

تضيئان الممر الجبلي

أنت والقمر .

ا***

ساعة معطوبة

يدق بلا منها

قلب اللص .

ا***

أيها النوم

في انتظار عبورك مسافران

عيناها المتعبتان .

ا***

أوركسترا صراصير

تحت شباك الأرملة

النجمة راقصة باليه .

ا***

ضفدع نافق

بجوار الكنيسة

يا لجناز الجدجد .

ا***

غلاصم الأسماك

تصعد رائحة الغرقى

باتجاه المراكب .

ا***

في الحديقة

ناداه برعم ضاحك :

أدن يا أبي .

ا***

في الحديقة

الأشجار القليلة تساوي

ما بقي من عمري .

ا***

مطر

يرافقه الى المدرسة

الطفل الضرير .

ا***

حبات القمح

تجأر بمرارة في المطحنة وداعا

يا بيتنا الجبلي .

ا***

دموع الأسلاف

في الجذور المهشمة

رفقا يا حطاب .

ا***

أسرعي أيتها البزاقة

الطريق الى الضوء

مليئة بالرهائن .

ا***

أخر السهرة

تفتح النار على أذني

بعوضة متطرفة .

ا***

حين هاجمها

المطر اختفت بين أصابعي

الفراشة .

ا***

موحش هذا

الفراغ الذي كان ممتلئا بظلالك

يا شجرة .

ا***

في المشرحة

يتهجى أسماء الموتى على ضوء

دموع الشمعة.

ا***

بريد المطر

وحده الضفدع العجوز

يئن كأرمل .

ا***

ضوء

عتمة

ضوء .

ا***

على فوهة المدفع

لم يمسسه سوء

بيت العنكبوت .

ا***

صليبي على ظهري

وجرحي زورقي وعمق المدى

نهري (ومنه تدفقي) .

ا***

ماذا تصنعين

أيتها النحلة في المقبرة

بصوت أجش؟

ا***

على أديم الأرض

جنازير وجنود عميان

رفقا برفات الأسلاف .

ا***

الفراشة التي يلاحقها

تانيقوشي بوسون

بعينيه القناصتين

ليست إلا برعما .

ا***

أول الفجر

في طريقه إلى حجرة النوم

قمر متعب جدا .

ا***

الكوخ المهجور

الفراشة التي تئز بهشاشة

ليس إلا روح باشو .

ا***

الى روح زوجتي المختبئة في مكان ما. الى كل امرأة لا تتكرر.

في أذار

يحصي الأرمل فساتين زوجته

بعينين ذابلتين .

ا***

ملأى جيوبه

بسيقان الحشرات طفل

مقطوع الساق .

ا***

نواح الجدد

على مساحة خمسين

زفرة .

ا***

في ألبومها

جواد فارس أحلامها

دائم الصهيل .

ا***

قطعوا

كل أغصانك الا غصنا واحدا

قاوم حتى الموت .

ا***

حرب شوارع

كل بعوضة مدججة

بحزام ناسف .

ا***

أخر النهار

قلب المومس يضيء

الحشرات تدق الباب.

ا***

الراعي

على ايقاع نايه تغفو

شجرات السرو.

ا،***

من اللكمات

كم تلقيت وكم أزعجوا

روحك يا باب .

ا***

أمام باب

المشرحة سمعنا الريح

تخاطب الأموات .

ا***

كم أنت مدينة

الى باشو يا ضفادع

البركة .

ا***

دقات قلب

المطر لا تنامي الأن

يا براعم البرقوق .

ا***

ماذا يقول

طائر الغاق في الأعالي

المطر المطر .

ا***

يشبه الهايكو

في مشيته القصيرة

حظ الشاعر .

ا***

القمر ذاته

الذي أضاء كوخ باشو

يضيء صومعة الشاعر .

ا***

ذهابا وايابا

حفلة تنكرية لقطاع الطرق

النمل الأحمر .

ا،***

الى الشاعر الكبير

Nasser-Edine Boucheqif

الله مضيء جدا

أعلى من صرخات الطيور

في ساحة الشهداء .

ا***

حذاء الجندي

مقطوع الساق تلبسه

نبتة الفاصوليا.

ا***

رغم براهين

الفراغ لم يزل يطارد

عطرها الفاخر .

ا***

رغم زئير

الحتميات لم تغير ثوبها

زهرة الأقحوان.

ا***

في بيتنا

كلما انكسر مصباح تضيء

شجرة برقوق.

ا***

أنقاض

معبد روماني لا تعني شيئا

لطائر الواقواق .

ا,***

القميص

الذي يلبسه الغراب

من تصميم الليل .

ا***

ضباب العام

الفائت لم يغادر حديقة جارنا

الضرير .

ا***

مجرى الماء

كم عذبك الترحال

يا ورقة .

ا***

ما بقي من سواد

في حديقة رأسي غيبته

ندف الثلج .

ا***

صفير عيدان

الخشب في المدفأة

الأسلاف قادمون .

ا***

البتلات المنكسة

أخر أيام العجوز

في المنفى .

 

فتحي مهذب تونس