المثقف - نصوص أدبية

أحاديث

almothaqafnewspaperقبل أن تسأل، في همس حزينْ:

يا حبيباتي، ملايين الزهور!


أحاديث / حسن البياتي

-1-

 

حديث النجوم

نجمة قالت لأخرى، رددت كل النجومْ:

كم أضأنا من دروب معتمات ودروبْ

وروت أنوارنا شتى التخوم

من جنوب لشمال وشمال لجنوب!

علّنا نوقظ، يوماً، هؤلاء المعدمين الغافلينْ،

ألذينْ

غُلبوا عن أمرهم، لكنهم مستسلمون،

أبدَ العمر تراهم هائمين

في متاهات سبات مستكين مستكين،

صامتٍ صمتَ قبور الغابرين!

 

-2-

حديث الطيور

بلبلٌ غنى على غصن نضيرْ،

معه غنت، بصوت بلبليّ ذي شجونْ،

كل اسراب الطيور:

يا ترى هل يسمعون

شدوَنا العذْبَ الحنون

فيعودون الى أنفسهم من رحلة العيش الذليلْ

لينالوا من تنامي جبروت الغاشمين؟

أم تراهم سيظلون أسارى، قابعين

بين جدران الدجى القاسي الطويل؟!

 

-3-

حديث الزهور

زهرة فاتنة، بين الزهورْ،

أرسلت، باسمة، أطيبَ انفاس العطور،

قبل أن تسأل، في همس حزينْ:

يا حبيباتي، ملايين الزهور!

ما لهذا النفر الغائب، شمّاً، عن عبير

عطرِنا الشافي، الذي ينعش حتى الميتين؟!

 

-4-

حديث الأحاديث

صرخت، غاضبة، كلُّ كيانات الطبيعهْ:

آهِ تبَّاً، ثم تبَّاً للذينْ

يبصرونْ،

يسمعونْ

ويشمونَ، إذا لم يفهموا، فهم اليقين،

ما نثرنا من أحاديثَ وديعه

واستمروا، في عمى غفلتهم، مسترسلينْ!!

 

 

لندن 14 تموز  2011

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4109 المصادف: 2017-12-05 10:34:15