المثقف - نصوص أدبية

حِصانُ جُنون

abdullah alfifiيـا طِفْـلَ الكَوْنِ، ودَمْعُ الكَوْنِ هَتُـوْنْ

عَقْـلًا فاعْقِلْ؛  فالعَقْلُ حِصَانُ جُـنُوْنْ

والعَقْلُ عِقَالُ الرُّوْحِ، نَوَى ذِيْ النُّوْنْ!


 

حِصانُ جُنون! / عبد الله الفَـيْـفي

 

هذا  الحـاسُـوْبُ الكَـوْنِـيُّ   العُرْجُوْنْ

لا يُرْوِيْ مِنْ عَطَشٍ عَـقْـلَ   المَـجْنُوْنْ

عِلْـمٌ جَهْــلٌ، والجَهْلُ العِلْمُ  فُـنُـوْنْ!

*  *  *

الطِّـفْلُ مَـتَى كَسَـرَ المَعْـنَى ،  مَلْعُـوْنْ

سَبَـرَ الأَسْرَارَ، ونَـاشَ نَوَى المَكْـنُـوْنْ

ويَخُوْنُ الطِّفْـلَ غُرُوْرُ الطِّفْلِ.. يَخـُوْنْ!

*  *  *

أَمَّـا العَـرَبِـيُّ ،  فأَغْـرَبُ  ما  يَـرْوُوْنْ:

طَـيَّارَتُـهُ الوَرَقِيَّـةُ: جُدْ،  (جِـدْعُوْنْ)!

سَيَّارَتُـهُ  الخَشَبِيَّـةُ: عِـشْ، (أَنـْـتُـوْنْ)!

يَغْزُو  بحِصَانٍ فـارِسُـهُ (Pokémon

مِنْ غَزْوَةِ (مَنْهَاتِنْ).. لـ(بَنِيْ دَعْشُوْنْ)

وتَـسُـوْطُ  سَـنَـابِكُــهُ  شَـرَفًـا  بِذُقُــوْنْ!

*  *  *

أَطـفـالٌ  بـاعُـوا  أَطـفـالًا   يَـشْـرُوْنْ

بِاسْمِ  الجَـهْـلِ  العِلْـمِـيِّ  إذا  يُـوْرُوْنْ

يـَمْـرُوْنَ   ولا  يَــدْرُوْنَ  بِما  يـَمْـرُوْنْ

يَـجْـرُوْنَ ولا يَـدْرُوْنَ لِـمَنْ يَـجْـرُوْنْ

قُلْتُ: المَـعْنَى؟  قالوا: المَـعْنَى مَخْـتُوْنْ!

*  *  *

أَ مَعارِفَ عالَـمِنا، للصَّمْتِ   شُجُـوْنْ

فِـيْكِ الأَعْمَى يَعْدُو والدَّرْبُ  ظُـنُـوْنْ

لِتُـؤَسْطِـرَ أَجنِحَـةَ  الفِيْـنِـيْـقِ  أَتـُـوْنْ

لِيُقَوْلَبَ  في الأَفْعَـى القَلْبُ الشَّمْشُوْنْ

المَوْتُ شَفَى وادِيْـهِ .. الحُـزْنُ حُـزُوْنْ!

*  *  *

عَصَفَتْ بِثَمُـوْدَ  رُقَـى شَفَـةٍ   أَفْـيُـوْنْ

تَتَـهَجَّـأُ في كَـفِّ المُـفْتِـيْ  (شَمْعُـوْنْ)

آيـاتٍ مِنْ تَـنْـزِيْـلِ بَـنِـيْ  صُـهْـيُـوْنْ

مِنْ شَعْـوَذَةٍ.. في أَدْلَـجَـةٍ..  ومُـجُوْنْ

لا عَقْـلَ؛ وعَقْـلُ ابْنِ الأَهْوَاءِ  فَـتُـوْنْ

يَـبْـنِـيْ مِنْ شَهْـوَتِـهِ  ما ليسَ  يَـكُـوْنْ

فيَـظُـنُّ عَصَاهُ سَنَا سَيْـفِ (المَـأْمُـوْنْ)

وبِأَنَّ رُبَـى (صَيْدَا) وادِيْ (سَيْـئُـوْنْ)!

*  *  *

يـا طِفْـلَ الكَوْنِ، ودَمْعُ الكَوْنِ هَتُـوْنْ

عَقْـلًا فاعْقِلْ؛  فالعَقْلُ حِصَانُ جُـنُوْنْ

والعَقْلُ عِقَالُ الرُّوْحِ، نَوَى ذِيْ النُّوْنْ!

*  *  *

أَشْعِلْ عَيْـنَيْ «إِلْـزَا» بِدَمِيْ، (أَرَغُوْنْ)

أَطْلِـقْ  رُوْحِيْ  يا حاسُوْبِـيْ  المَـأْفُـوْنْ

أُبـْصِـرْ  ما وَارَتْ   في عَيْـنَـيَّ  عُـيُـوْنْ

عَـلِّـيْ أَدْرِيْ:  أَنْ لا أَدْرِيْ؛   لِأَكُـوْنْ!

 

شِعر: أ. د. عبدالله بن أحمد الفَـيْـفي

الأستاذ بجامعة الملك سعود

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4114 المصادف: 2017-12-10 05:08:28