المثقف - نصوص أدبية

نص من نوع آخر

fadia aissaوقفت الشاعرة على المنبر ...

قالت بصوتها الأنثوي الحاد بعد أن فردت أمامها صفحة بيضاء :

 

 

- مقطع 1

أمومة ........

ثم أخرجت ثدييها..... فحبس الحضور أنفاسهم .

قلبت الورقة البيضاء . وقالت :

 

- مقطع 2

رجولة .

ثم خلعت ثوبها ورمته على الصف الأول للحضور ... فشهق الحضور شهقة الموت الأخير

قلبت الورقة الثالثة البيضاء أيضاً وقرأت بصوتها الناعس :

 

المقطع الأخير

الحرب والسلام

هنا خلعت آخر ما تبقى .. وجلست في زاوية ترتعد كفأر ....

يقال أن هذه أبلغ ما سمعه الحضور منذ أيام سوق عكاظ

 

فاديا عيسى قراجه

 

 

تعليقات (6)

  1. جمال مصطفى

المبدعة فاديا عيسى قراجه
ودّاً ودّا

هذا نص جميل بحق وله مزايا عديدة , منها الجرأة
والتشكيل والبناء المتنامي ومباغتة القارىء بما لم يتوقع
وهو الى ذلك نص يمكن اعتبارها قصة قصيرة جداً وكذلك
يمكن القول انه قصيدة نثر .
نص جميل وخيال وبراعة وجرأة وبناء وتشكيل وموقف أيضا .
دمت في صحة وإبداع سيدتي المبدعة

 

مختلفة دائما
من كثرة ماتبحثسن عن الدهشة تدهشين
اشتقت نصوصك المميزة

 

الأستاذ جمال ممتنة لألق حضورك وبهاء حرفك

 

الغالية المبدعة فاطمة لا شيء يجمّل نصّي إلا مرورك البهي

 
  1. جمعة عبدالله

الاديبة القديرة
الحمد لله على السلامة
اقصوصات تحمل ابداع في الصياغة والتكوين بتقنية فنية راقية , في التكثيف والاختزال , في التركيز على الصورة , التي تحمل دلالات تعبيرية في الايحاء والمغزى , واشارات ترميزية لمضاجع الواقع , في مشاكله الحساسة وقضاياه الملتهبة في الاذهان , وتعبير ( صفحة بيضاء ) تحمل معاني واشارات تعبيرية دالة متنوعة . اما الاقصوصة الاخيرة ( الحرب والسلام ) , حقاً اصبحت لغة السلام , تعني قيام الحرب واشعالها , التي يتبارى ويتسابق عليها المشتركون , مثلما كانوا الشعراء يتسابقون في المنافسة والتبارئ في سوق عكاظ
اقصوصات تملك مهارة فنية صياغة الاقصوصة الحديثة
ودمتم بخير وصحة

 

ممتنة حقاً لروحك البهية أستاذ جمعة .. جميل جداً تحليلك

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4205 المصادف: 2018-03-11 12:56:58