المثقف - نصوص أدبية

مسدسات فصيحة جدا

فتحي مهذبيدهسني قطار

من الذكريات المروعة..

تحفر الكوابيس تحت كاحلي

نفقا تمر منه الغربان

الى مرتفعات رأسي المهوشة..

تمر القوارض

بمسدسات فصيحة..

لا مباليا أركل مخيلتي

مثل سحلية نافقة..

أنا رجل الهاوية

أنتظر زورقا ضحوكا

يهبط من أعلى موجة صدري

الى شباك الجارة

التي تنتظر معجزة..

قيامة بعلها

الذي افترسته مكيدة

غامضة جدا..

في القاع

حيث الأفعى ممسكة

بذيلي المعقوف..

لم تسندني يد المسيح

ركبتاي تصطفقان

ومفاصلي تثغو..

يمر زنجي

عميقا مثل كهف

وعلى كتفيه غراب الأضداد..

في القاع

حجر يناديني باسمي

تلاحقني وحوش السهو

جذعي طريق جبلي

لا تعبره غير الأفعى المجلجلة..

هل مر الخيرون الجدد

لمنحي وسام الغيمة..

هل مر قوس قزح

لاضاءة كتفي المظلمتين.

كل صاعقة أخت صميمة

تحرس قلعة رأسي

من ذئاب الحمى..

النهار يد ميتة..

كل طعنة مرفأ

لايواء باخرة الضوء..

كل زفرة حمامة جريحة

سقطت من نافذة قلبي..

وفي مرتفعاتي

تغرد الكهوف

وتبني الحكمة برجها

فوق طابوق رأسي .

فتحي مهذب

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (2)

This comment was minimized by the moderator on the site

الاستاذ والشاعر القدير تحية واحترام
كل زفرة حمامة جريحة
سقطت من نافذة قلبي
كلمات تنضح شاعرية ومعان صور شعرية رائعة صاغهاالشاعر بمنتهى البلاغة فابدع دام حرفكم ودمتم بخير وامان

This comment was minimized by the moderator on the site

فتحي مهذب

قرأت تعليقك الطاوي لمقاربة أو اشارات نقدية خاطفة وأعتقد جازما أنك قناصة فذة بسلاح ذوقك الشفيف تمكنت من قنص حمامة جميلة تطير في سماء نصي وسلطت عليها هالة من ضوء روحك الذي ينضب.

أشكرك وأرجو لك طول العمر والصحة والعافية والتميز.

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4299 المصادف: 2018-06-13 11:12:44