المثقف - نصوص أدبية

صرخة مشنقة

حسام عبد الحسينفي غابة مسحورة تملؤها النجوم

كانت حبيبتي راقدة هناك

وهناك ايضا جميلة هي الذكريات

تذكرت قبلتها الأولى

فتجسدت امامي بخصرها المشدود

همتُ خجلا الى اعنان الفضاء

لاجمع لها قلادة من النجوم

ويكون خيطها ثمالة ليل

تتربع على صدرها الخمري

واعزف لها من عود الماضي

حكاية رجلٌ قديم

لقى حتفه في المجهول

وجلس على مدرج الثلاثين من المسرح

يضحك على قصص السيادة

ومشاهد دراما الشعوب

حتى التفت اليه الحاضرون

فخرَ صامتا، وقال: يحيا المؤلف

ويحيا المخرج وعاش المنتج

ثم شنقَ على مشارف خشبة المسرح

لانه مكتوبٌ على جبينه

هناك غابة جميلة خلف الكواليس

***

حسام عبد الحسين

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4474 المصادف: 2018-12-05 09:00:51