المثقف - روافد أدبية

نوافذ على اللا شيء

adonees_hasanكل الأوتار مشدودة إلى أوتاد الجهات

من الجذع السميك

إن رقص على خشبة الريح

تحطم المدار

 

دهنتْ الجثةَ طلاءَ الأناقة

حلقتْ بين الأغصان.. في فضاء العينين

فراشات ملونة

أخذتك الجثث

سحر الدهشة

 

كبرت اليد

لم تغتسل عطرا.. وتتنشف لونا

من فيض الجسد

غرقت الأصابع في أخضر العشب

تفجرت شظايا

تلك العفة

 

جمَّدتْ الطاعةُ الماء

من أبيض الجوف إلى بشرة النظر

في عروق الرأس.. ومحيطاته الزرقاء

رفعتْ جدران الانهيار

بسواعد العطش

 

سحبوا الأقدام

تناثر الضرع في شقوق الزرع

تصدع ضباب الوجه

بحجارة البرق.. بدوي السمع

من تحت الأرض

بفأس الرعد

 

الضوء صادق

لكن ترتدي عباءته أكتافُ العتمة

العتمة كاذبة

لكنها تنصب الخيمة فوق أرواح الضياء

 

دفن السكين في بصيرة الأزل

تسرب نخيل القامة من الفجوات

بقي صغيراً ذلك الصغير

 

............................

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها: (العدد: 1828 الأثنين:25/07/2011)

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 1784 المصادف: 2011-07-25 15:20:35