 روافد أدبية

خالد جيريك: أنا ثورة الهيام

khalid deerikلن أنقطع عن عطر الورد

رغم إثارة غبار الزوابع

 


 

أنا ثورة الهيام / خالد ديريك

 

صحيح تائه أنا

في متاهات تاريخك

ومثل طفل أبكي

أمام ملامح خيالك

 

صحيح الوداع

لم يكن في الحسبان

منذ كنا نستظل تحت

شجرة السنديان

.

لكن ،

لن أتوب عن حب حارق مثل البركان

رغم المجازر بحق الأشعار والديوان

لن أنقطع عن عطر الورد

رغم إثارة غبار الزوابع

لن ألحق إلى قافلة النسيان

رغم تهديد من أهل التتار

.

أنا على عهد الهيام باق ٍ

رغم الغدر والهوان

أنا الثورة. …ثورة بيضاء كحمام السلام

أحمل السنابل وأجوب الأجواء

باحثاً عن أمل

في جنبات الوجدان

عن حب

مزقت أوتاره

على يد جهلة الأزمان.

 

بقلم: خالد ديريك

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3689 المصادف: 2016-10-11 13:32:50