 روافد أدبية

طريقي لا يؤدي إليك

سأكون ممتناً

لو ترفعي مشرطك عن قلبي

 

طريقي لا يؤدي إليك / علي سليمان الدبعي

 

سأكون مبتهجاً

حين تطير فراشات الحرف

ستخوضين بحورك

وأنا أحزم حقيبة حلمي

وهمي الساخر مني

 

بالله

يكفيني عذاباً

سأكون ممتناً لو ترفعي مشرطك عن قلبي،

لو تقفلي بابك في وجهي لو تكتبي لافتةً على قلبك

(قلبي ليس للحب، قلبي مملوء بكأس آخر).

 

كيف غاب حدسي؟! كيف ابصرتُ طريقي؟!

كيف قرأتُ لافتةً حمراء؟!

كيف ولجتُ باب مدينتك؟

كيف سكنني الوهم؟ كيف سكنتُ الوهم؟ كيف أسقطتي قلاعي وحصوني؟

 

يا سيدتي هل أرضاك بعثرتي؟ هل يفرحك وجعي؟ من أنا؟ من أنت ؟ أسطورة حلم

لن تتحقق

 

سيدتي

بكل ما حواه القلب فيك من كل عزيز بكل ألوان حياتك المملؤة بهجة

هبيني حريتي المكسورة

فأنا ورقة منثورة في وجه الريح .

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3832 المصادف: 2017-03-03 13:14:46