المثقف - روافد أدبية

شهادة زور

فاطمة الزهراء بولعراسوراء الغيوم تختفي بسمة الحرف

عندما يصل مخنوقا بالإهمال

استعدوا أنا قادم

أهدم رمال شواطئه بمعول

يقول حرأ

يسجن نظرات حيرى تخشى الانطفاء

يخفي يريقها وينام

يتوسد البهتان بجرة ذيل

لم يترك من القصيد سوى زخات خوف

ويدا يرتجف فيها اليراع

أصفق الباب في وجه التعالي والغرور

أرمي أوراقي في وجه التاريخ

لعله يدون حيرتي

أسال عن سر الغياب

في خطب المساء المليئة بالأخطاء والملل

قالوا انقطع تيار الكبرياء

الكون يحمل أسرارا وأوزارا

لكنه لن يخلط الماء بالطين

سيمشي كل إلى أقداره صفا صفا

التاريخ ينتظر في محطة قديمة

الغيم يحمل حملا كاذبا

يشهد عليه زورا

أولئك الظالمون

 

فاطمة الزهراء بولعراس

 

تعليقات (12)

الأستاذة الأديبة والشاعرة القدير فاطمة الزهراء بلعراس ، مساء يليق بهامتك العالية وحرفك الباسق

التاريخ وحروف التاريخ ، والماء والطين والحبر والأوراق ، والجلود والأرواح ، والأعمار والأحداث ، الحب الغياب اللقاء الإنتظار ، والجُناة والمجني عليهم ، والمجرمون والقتْلى ، والحزن والوجع والآه ، كلها عناقيد تختمر في آنيات حياتنا ، تُسكرنا بوجع وتلازمنا حتى الممات ، أبدعتِ سيدتي الكريمة وأيّ ابداع ، كالشمس في الشروق

التاريخ ينتظر في محطة قديمة

الغيم يحمل حملا كاذبا

يشهد عليه زورا

أولئك الظالمون

لك أرق تحياتي وتقديري وسلامي ..

 

الشاعرة الأنيقة فاتن.عبد السلام بلان
لاشك أنك تعرفين بأننا لا نختار كلماتنا بقدر ما نلتقطها من ذواتنا
مثل أشياء حادة تخز لغتنا فنحفر بها في عمق مشاعرنا وهمومنا
ممتنة لجمال المرور
دمت راقية ويليق بك البهاء

 
  1. صالح الرزوق

ترددت كثيرا قبل تسجيل هذا التعليق ، التزوير يأكل من اعصابنا و حقيقة الواقع الذي نعيش به.
اليوم مثلا و انا احلق انتبهت ان الوجه في المرآة لا اعرفه.
حتى المحاكاة الدقيقة لا تعرف كيف تعبر عما في النفس من مشاعر ايجابية و بناءة.
نعم لقد زوروا ملامحنا و قراءتنا البريئة و حولوا كل شيء لنوع من نباح كلاب بافلوف. ترتفع اصواتنا عند المغانم فقط للأسف، و نسينا ان الشاعر العربي قال منذ جاهليته: و نعف عند المغنم..

 

ولماذا تتردد يا صاحب الحرف الجميل والموقف النبيل
نحن نكتب ونعلق لنحارب هذا المسخ الذي طال صورتنا وأرواحنا
لنستنكر ما حل بنا من مجازر ومكاسر
لم تبق لنا سوى هذه الحروف التي يريدون طمسها في صدورنا
لا تتردد أيها الأديب الكبير فأنا أسعد بمرورك الوارف دائما
حفظك الله وأنار لنا بك درب الكلمات
كل الود والتقدير

 
  1. يحيى السماوي

إنه عصر التزوير بامتياز ... التزوير هو القاسم المشترك بين أنظمتنا العربية ... اللغة العربية لم تعد القاسم المشترك الأول بعدما تماثلت كلمتا " العربية والعبرية " في الممارسات السياسية العربية ـ فحروف : ع ر ب ي ة / هي ذاتها حروف الكلمتين " عربية " و " عِبرية " ..

شهادة الزور وحدها المقبول عنها في محاكم قصور الخلافة العربية ـ ولسبب جوهري هو أنّ " ولاة الأمر " ذاتهم زائفون .

تحاياي أختي الشاعرة المبدعة .

 

تتتوارد على خاطري عبارة شوقي كلما حللت ضيفا عزيزا كريما توشح نصي بكرم حروفك
السماوي الكبير عندنا؟ يا مرحبا يا مرحبا
نعم أخي الشاعر القدير
اختلطت حوابلنا بنوابلنا ومن اعتقدناه أمس ظالما صار مظلوما بقصر نظرة حكامنا وسياستهم الخرقاء
وطالت شهادة الزُّور كل شيء عندنا
من تزوير الشهادات إلى تزوير الانتخابات ونحن في طريقنا إلى تزوير الواقع بعد أن زوروا التاريخ
من هنا استلهم العدو قوته وعرف أننا ذلك الغثاء الذي لم يعد يصلح سوى لشهادة الزُّور
تبقى الحروف تحفظ لنا ماء الوجه لولا أن المعاني التبست كما ذكرت
دام تاج شعرك يتلألأ فوق جبينك نستوحي منه مجد الحروف وبهائها
صحة رمضانك
وصحة فطورك أخي الكريم

 
  1. جمعة عبدالله

الشاعرة القديرة
قصيدة تملك المعنى الغزير والعميق , في اشاراتها الدالة , على واقع مأفون بالتزوير والتحريف والكذب . واقع مزور , حين غزت غيوم الزور لتزور التاريخ , لكي تحتل الواقع والحياة . واصبح التاريخ لعبة مزورة , وعملة كاذبة , يتداولها اصحاب الشأن والامر , فأصبح الواقع ملوث بوباء الزور والكذب , وان تكون عجلة الكذب السباقة بالفوز بالجائزة الاولى , ولكن مهما بلغ الظالمون العدا والجبروت , سيجدون بضاعتهم , بائرة وكاسدة غير صالحة للاستعمال والاستهلاك .
ودمتم بخير وصحة

 

أن نعرف تاريخ الزُّور فنحن لازلنا نقاوم ومأدمنا نقاوم فنحن أحرار
يبقى الظلم من شيم الناس في كل زمان ومكان
لكن الحرف يتحداه
وكذلك الصراخ
وكذلك النظرة
شكرا الناقد الكبير جمعة عبد الله لأنك تسمع صوت الحرف وتحس معاناته وتعرف خباياه
أهلا بك مقيما بي حروفنا بعينك الثاقبة في رصد ما يدور في أيكته
صحة فطورك

 
  1. محمد المهدي

سيدي الغالية في بهاء القصيد ..لقد حلقت معك وبك فعلا في عوالم من سنا الروح الفاضلة التي ترون على جنبات الأرض ، فتزكي الفضيلة وتبخس الرذيلة ..ذتك ما يفعله حرفك الناري والنوري بالواقع ..واقعنا العليل
دام وهج حرفك الراقي وبورك نبضك البهي

 

أعتز بهذه النظرة الجميلة لحرفي ولشخصي
وفخورة بمرورك بين سطوري
فشكرا ووردا لقلم جاس بعطر الورود والرياحين
تقديري العالي أ محمد المهدي
صحة فطورك

 
  1. ذكرى لعيبي

التاريخ ينتظر في محطة قديمة
الغيم يحمل حملا كاذبا
يشهد عليه زورا
أولئك الظالمون
--------
صباحكِ ندى الحرف أيتها الفاطمة
ما أقسى الزور صديقتي، وما أبشع من يمتهنه
محبتي لقلبكِ النقي

 

أهلا وسهلا ذكرى
نحاول تذكير التاريخ بمرورنا وبشهادة الزور التي شهدها علينا الظالمون
محبة لقلبك
صحة فطورك

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4278 المصادف: 2018-05-23 13:25:13