 روافد أدبية

عراقٌ شامخٌ

الهام زكي خابطعراقٌ شامخٌ

وعلى الأهوالِ صابر

فيه الغيومُ تلبدتْ

وبدمِ الشرفاءِ ماطر

كيف يغيرُ وجهَ الظلامِ

وهو ما بين الأعداءِ غائر

يبثونَ السمومَ بشتى أنواعها

وهم رابضون خلفَ الستائر

وبرداءِ الدين يفسقونَ ويقتلون

وكل منهم بالله كافر

ولكن مهلا وتباً للفسادِ كله

فشبابُ اليومِ على الظلمِ ثائر

يصارعُ الأوباشَ بكلِّ عزيمةٍ

وبصدورٍ عاريةٍ ودمٍ زكيٍّ طاهر

ها قد حانت منيتهم

على يدِ كلِّ منتفضٍ بالحقِ شاعر

وما جاءوا به من طائفيةٍ

ففي ساحة التحريرِ قد دفنت

وبين طياتِ السواتر

فاسمكَ يا عراقُ

سوف يبقى مرفوعاً شامخاً

فوقَ الجبالِ والرياضِ

و فوقَ الباسقاتِ

وعلى جنحِ طائر

ما طالَ الظلامُ يوماً

إلاّ وتباشيرُ السماءِ

بالفرجِ القريبِ تنبأُ

حين ثارَ على الظلمِ أولُ ثائر

***

إلهام زكي خابط

 

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (4)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة القديرة
شفافية وطنية في حماسها ووجدانها الوطني الناصع المنتمية الى العراق الشامخ . الذي تكاثرت عليه الغيوم السوداء وعواصف السموم . واصبح الفساد يد اجرامية وارهابية , وليس فقط يد لصوصية وسرقة . ان وجه العراقي الوطني الاصيل يتمثل في ساحة التحرير وساحات الوطن الاخرى , بشبابه الثائر والجسور . والعراق اليوم يمر في امتحان عسير . أمتحان الوجود . امتحان الحياة او الموت . لكن عمر الظلم والطغاة والسفاحين والقتلة المأجورين والمرتزقة والذيول , عمرهم قصير , ويبقى العراق مرفوعاً اسمه بشموخ ثورة تشرين المجيدة . رغم أنف الاعداء والمحتلين
فاسمكَ يا عراقُ

سوف يبقى مرفوعاً شامخاً

فوقَ الجبالِ والرياضِ

و فوقَ الباسقاتِ

وعلى جنحِ طائر

ما طالَ الظلامُ يوماً

إلاّ وتباشيرُ السماءِ

بالفرجِ القريبِ تنبأُ

حين ثارَ على الظلمِ أولُ ثائر
تحياتي بالعام الجديد كل عام وانتم بالف خير وصحة , عيد سعيد

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد الراقي جمعة عبد الله المحترم
تحية طيبة
مع بالغ شكري وامتناني على شفافية كلامك الجميل الذي يشرح القلب
ربي ينصر العراق بشبابه الواعي وإن شاء الله قريبا يكون الفرج وينتهي عهد الملالي الذي دمر العراق
كل عام وأنت بألف خير
تحياتي
إلهام

إلهام زكي خابط
This comment was minimized by the moderator on the site

سيبقى العراق شامخا بك وبمثيلاتك ومثلائك سيدتي الأخت الشاعرة المبدعة .

صدقتِ :

ما طالَ الظلامُ يوماً

إلاّ وتباشيرُ السماءِ

بالفرجِ القريبِ تنبأُ

الغد المرتجى بات قريبا بإذن الله ومن ثم بإرادة شبيبة العراق في ثورتهم السلمية الصامدة .

يحيى السماوي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الكبير يحيى السماوي المحترم
كل عام وأنت بألف خير
كم أفرحني حضورك البهي مع كلامك اللطيف
نعم فالغد القريب قادم بإذن الله ومهما فعل الطغاة فسوف يبقى العراق شامخا
شكري وامتناني
إلهام

إلهام زكي خابط
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4870 المصادف: 2020-01-05 08:15:53