 ترجمات أدبية

لستَ سوى لحن

ammar almotalibiإهداء التّرجمة: إلى كلِّ إنسانٍ في محنة..

إلى الإنسان في كلِّ مكان

 

 


لستَ سوى لحن!! / مولانا جلال الدّين الرّومي

ترجمة:عمّار يوسف المطّلبي

 

لا تلتفت إلى سائلٍ آخر

أنتَ تعودُ لنا وحدنا

لا تبعْ نفسكَ بثمنٍ بخس

أنتَ لا تُقدَّرُ بِثَمن!

 

شقّ البحرَ بعصاك

أنتَ موسى الزّمان

قدَّ رداءَ القمرِ إلى نصفَين

أنتَ نورُ مُحمّد!

 

أزِحْ قناني الخمر الجميلة عن الرفّ

أنتَ يوسُف، أوبلقيس الفائقة الجمال

هب النَّفَسَ المُحيي

كذاكَ الذي نفحَهُ المسيح!

 

إقتحمِ الوغى وحدك

أنتَ بطلُ هذا الزّمان

إقلعْ بابَ خيبر

أنتَ عليّ المرتضى!

 

إستعدِ الخاتَمَ منَ العفريت

أنتَ سليمانُ الرّوح

بعثِرْ جيشَ النّجوم

كما لا يفعلُ ذلكَ إلاّ شعاع الشّمس!

 

إمشِ إلى النّار، مثل إبراهيم

طاهراً و سعيداً

إشربْ منْ ماءِ الحياة الأبديّة

مثل الخضر الذي لا يموت!

 

إبتعدْ عنِ الفاسدِين

تحرّرْ منَ الإغراءاتِ الفارغة

أصلكَ نبيل، و طبيعتُكَ مُدهشة!

 

منيعُ الرّوح، جمالكَ منْ داخلك

أنتَ تعودُ إلى الجليل، شعاعٌ من نور الله!

 

ماالذي رأيتَ منْ جمالك الذي لمّا يزلْ خفيّا

يوماً منْ هذه الأيّام، في الفجر

ستبزغُ منْ داخلِ نفسكَ كالشّمس!!

 

إنّهُ لعارٌ أنْ يحجبكَ هكذا الخفاء

مثل قمرٍ وراء غيمة

أزحْ غيوم الجسدِ

واكشف عن وجه القمر ذاك!!

 

لا مَنْجمَ يملكُ ياقوتةً كهذه

ليس للعالَمِ روحٌ كروحِك

في هذا العالمِ كلُّ شيءٍ إلى زوال

لكنّكَ روحٌ مؤيّدةٌ بالرّوح!!

 

مثل سيفِ ذي الفِقارِ أنت

جسدُكَ غمدٌ منْ خشب

لم يا تُرى ينكسرُ قلبُكَ

إنْ حُطِّمَ هذا الغمد!

 

أنتَ شبيهٌ بِصقرٍ مُصفَّد

جسدُكَ ليس سوى قيدٍ خشبيّ

بمخالبكَ نفسها

فكَّ الأغلالَ عنْ قدَمَيك!

 

ما أسعدَ الذهبَ النقيّ

حين يدخلُ النّار

عنْ براعتهِ سيكشف

وجوهرهُ الحقُّ سيتبدّى وسطَ اللهيب!!

 

أخاهُ أختاه

من ألسنة اللهبِ لا تهربا

ما تُرى سيحدث إنْ أنتما خضعتما للاختبار!

أُقسمُ بالله: إنّها لنْ تحرقَك

يا طفلَ إبراهيم الغابر

أكثر إشراقاً

ستجعلُ وجهكَ الذهبيّ!

 

إرفعْ رأسكَ خارجَ التّراب

حلّق شجرةً باسقة

طائراً نبيلاً في جنّةِ القُرب!

طفْ بقمّةِ جبلِ قاف*

 

كسيفٍ ماضٍ

كنْ بلا غمد

طفْ حول نفسكَ

كما قطعة نقد!

 

لو كانَ للسكّرِ أنْ ينطق

فأيّ كلماتٍ حلوة ترى سيقول؟!

إعزفْ نايَ الهناءةِ

أنتَ نفسكَ، لستَ سوى لحن!!

 

* لما مرّ ذو القرنين على جبل قاف رأى حوله جبالاً صغاراً فناداه ياقاف ما هذه الجبال التي حولك؟

فقال: عروقي !!!!!!

جبل قاف هو مَنْ يمنحُ السماء خضرتها !!!!!

جبل قاف يحيطُ بالدنيا .. هو جبل القيّوم القاهر القادر القدير..

يرقاه المتصوّفة في عروجهم إلى الله !!!!!

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (36)

This comment was minimized by the moderator on the site

ماذا أقول ايها الرائع ؟؟؟
اي نصوص هذه التي ترجمتها؟؟ أي عمق واي سحر وجمال ، هذه هي الكتابة وهذه هي الترجمة..
من خلالك أحببت جلال الدين الرومي وقد قرات رباعياته لكنها لم تحرك مشاعري وتهزني مثلما فعل هذا النص !! ربما لأن الترجمة هي ترجمتك ؟؟!! وقد أضفيت على النص الأصلي شيئاً من روحك ونَفسك وموهبتك..
سعيد جداً بحضورك أيها الغالي فوجودك يعني لنا الكثير ، كل عام وانتم بألف خير ، ندعو الله ان يحفظكم ويرعاكم ويشفي زوجكم الكريمة..
محبتي لك استاذي الحبيب عمار المطلبي
جيكور

جيكور
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي و صديقي الحبيب القاصّ الكبير جيكور:
أيامكم سعيدة ، جعل الله أيّامكم كلّها عيداً .
لمولانا الرّوميّ فضلٌ عليّ .. قصائدهُ أردّدها في أحلك اللحظات ..
و برغم أنّي أظلّ على الأرض، لكنّ سماءهُ تمنحني الأملَ دوماً .
شكراً لتعليقك .. أُسعَدُ حين ينالُ نصٌّ أكتبهُ أو أترجمهُ رضاك ..
محبّتي، و سلامي للعائلة باركها الله .

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر والمترجم والباحث والقاص والمفكر الكبير صديقي عمار المطلبي
تحية لك
كلما تمر الايام وانت تزداد تالقا وابداعا
وانا ازداد لك محبة واعجابا
ويزيدني غيابك قلقا وخوفا
عسى ان يكون خيرا هذا الغياب الذي ابدع لنا هذه اللالئ الفريدة
دمت بالق ابا ياسر الرائع ايها العزيز

مسلم يعقوب السرداح
This comment was minimized by the moderator on the site

أيّامكَ سعيدة يا مسلم الحبيب ..
مهلاً يا صديقي، فأنا لستُ سوى إنسان يُحبّ الشِّعر ..
قلبي في بساطة العشب !
أمّا عن الغياب، لقد أخذتني المقادير إلى جبل الطّور .. مستشفى رأيتُ فيه الوجه الآخر الغائب عنّا .. يكادُ المرءُ يُمسي وجوديّاً هناك !!
لذا اعذرني إنْ لمْ أتّصل بك يا صديقي..
قصيدتكَ الأخيرة رائعة .. أنتَ شاعرٌ كبير .
محبّتي دوماً و امتناني.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

الكاتب والشاعر الرائع الاستاذ عمار يوسف المطلبي
عيد سعيد وكل عام وانتم بالف خير والى عائلتك الكريمة , ادعو من الله ان يرفع عنهم الغمة , ويعيد الفرحة لهم . انت في قمة الابداع الرائع , وحتى بصرخاتك المدوية , ضد القهر والظلم , حقا نحن بحاجة ملتهبة الى
اقتحم الوغى وحدك
انت بطل هذا الزمان
اقلع باب خيبر
انت علي المرتضى
وكذلك قول الاديب الكبير والشاعر الصوفي جلال الدين الرومي
لا تجزع من جرحك وإلا فكيف للنور ان يتسلل الى باطنك . . والق نفسك في نهر العشق , حتى وان كان نهرا من الدماء
تحياتي بالصحة والعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ العزيز الكاتب الوطنيّ القدير الأستاذ جمعة عبد الله:
شكراً لدعائك، و شكراً لحضورك أيّها الرائع ..
ما أجمل ما كتبتَ في تعليقك .. حقّاً :
لا تجزع من جرحك وإلا فكيف للنور ان يتسلل الى باطنك !!
قرأتُ لكَ مقالاً رائعاً أثار الأسى في النفس .. قارنتَ فيه بين نبل الراقصة لوسي، و حقارة العملاء مصّاصي الدّماء !!
يكاد المرء يجزع ، و هو يرى ما يحلّ بالعراق الحبيب .
شكراً لكَ أيّها النبيل .
محبّتي و امتناني.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

إنّهُ لعارٌ أنْ يحجبكَ هكذا الخفاء
مثل قمرٍ وراء غيمة
أزحْ غيوم الجسدِ
واكشف عن وجه القمر ذاك!
ماهذا النقاء والنور
الأستاذ عمار يوسف المطلبي
كلماتك نورانية ونصك ولا أبهى
تحياتي واخترامي
كل عام وأنت بألف خير
صحة عيدك

فاطمة الزهراء بولعراس
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة المبدعة الأستاذة فاطمة الزهراء بولعراس:
و كلّ عام و أنتِ و الجزائر بألف خير ..
شكراً سيّدتي لتعليقكِ البهيّ ..
في قصيدةٍ لكِ، هنالكَ بيت رائع .. أردّدهُ دوماً:
وطني، يا وطناً من ورق !!
جمع هذا البيت الأسى كلّه، و نطقَ باللوعة كلّها !
شكراً لكِ ثانيةً .. مع امتناني و مودّتي و تقديري.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ الكبير ترجمة وشعرا وأدبا عمار المطلبي المحترم
السلام عليكم وعيد مبارك
هذه الترجمة لرائعة جلال الدين الرومي هي خلاصة النفس الإنسانية من كل شوائب الرذيلة زالدنس والجبن والحسد والحقد ،هذه الصغائر التي تهبط بالإنسان إلى هاوية الشيطان



إنّهُ لعارٌ أنْ يحجبكَ هكذا الخفاء

مثل قمرٍ وراء غيمة

أزحْ غيوم الجسدِ

واكشف عن وجه القمر ذاك!!

شكرا لما تقوم به من جهد مميز نحو الهدف الأسمى للحياة ، احتراماتي ومحبتي

كريم مرزة الاسدي
This comment was minimized by the moderator on the site

أستاذنا و فخرنا الشّاعر و الباحث الكبير كريم مرزة الأسدي:
كلّ عام و أنتَ بألف خير ..
شكراً لتعليقكَ سيّدي العزيز .. ذلك فضلٌ منك ..
( يا أمّ زيد ) قصيدتكَ الرائعة إنْ هي إلاّ معلّقة من معلّقات الفنّ و الوفاء ..
و هي مرآةٌ يرى فيها العالم الأسرة العراقيّة العظيمة الصّابرة ..
قصيدة تُكتب بماء الذّهب ..
قصيدة تستوطن القلبَ و الذّاكرة ..
محبّتي و عظيم تقديري.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

أي كؤوس أسكرتنا بها عمار ؟
أكره أن تختبئ الكلمات بين الضلوع ..
أنت مزجتها بلبن لم يتغير طعمه
وصعدت بنا في معراج خرافي
..
تحياتي وإجلالي للقمرين

بلقيس الملحم
This comment was minimized by the moderator on the site

و أيّ عرشٍ حطّ لبلقيس ؟!
مليكة الشّعر : كنتِ حاضرةً في هذه القصيدة ..
( قال ربي اجعل لي آية!
وبقي في جذعها ثلاث ليالٍ,
دون أن يأتيه صوت الله!
فهمس ثم همس: كيف أنجو من تعاقب الماء فيَّ؟
ماذا لو حبلتِ مني. ستولد ألف سماء
يكاد يخنقني هذا الارتفاع) !!
الله الله يا بلقيس .. أصابني بالدوار هذا السؤال :
( كيف أنجو من تعاقب الماء فيَّ؟ ) !!!!
ألم أقلْ لكِ إنّكِ حاضرةٌ في القصيدة : إسماً و شِعرا ؟!
...
السّعادة و الإبداع دوماً ..

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المتألق عمار المطلبي
أضحى مبارك عليك و على الأحبة من حولك, أعاده الله عليكم بالخير و الصحة و العافية و السلامة, و بالخصوص حرمكم المصون, أسعدكم الله بتمام شفائها, و أطال سنوات أعماركم بفيض سعادة ولا ينضب.....غبت عنا طويلا أيها الرائع, و عدت بهذه الابتهالات التي تعانق شغاف القلب, و تصعد بالروح الى سماوات الحنين للنقاء و الطهرو التوحد مع المخلوقات جميعا في رحلة العروج و الكدح الى البارىء...تحياتي و خالص مودتي.

مصطفى المهاجر
This comment was minimized by the moderator on the site

و أضحى مبارك لأستاذي الحبيب الشّاعر الكبير مصطفى المهاجر رعاه الله..
أدعو لكم الله جلّ و علا، أنْ يُظلّكم برحمته و رضاه ، و أشكركم على الدعاء، جعل الله الاستجابة فيه بمشيئته و كرمه.
أجل يا سيّدي.. إنّه ابتهالٌ يستنهض الإنسان فينا .. الإنسان الذي كرّمهُ الله سبحانه، و أسجد لهُ ملائكته، و سخّر له الأرض و السماء ..
الإنسان الكبير الذي يحاولون تغييبه و تقزيمه .. الإنسان المستند إلى خالقه في رحلة الألم و الصّعاب ..
إمتناني لبهاء تعليقك .. و سعادتي .
المحبّة كلّها .

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

إبتعدْ عنِ الفاسدِين
تحرّرْ منَ الإغراءاتِ الفارغة
أصلكَ نبيل، و طبيعتُكَ مُدهشة!
-----------
أهنئك يا عمّار..على هذا الجهد النبيل ..الذي فجّرَ هذا النص المدهش.....
كل عام وأنتَ بخير
مودتي
وتقديري

بوعبدالله فلاح
This comment was minimized by the moderator on the site

الشّاعر القدير بوعبد الله فلاح:
أنا الذي يُهنّئ نفسه بمعرفتك حقّاً ..
( أقاصِرَةَ الطّرفِ التي لا أطالُهَا
وبيني وبيـنَ الجنّتَيـنِ ثوانِي )
قرأتُ كلّ ما فاتني من شعرك .. يا لشِعركَ الرّائع
كلّ أضحى و أنتَ بألف خير .. أنتَ و الجزائر التي أحبّها ..
إمتناني لكَ و محبّتي.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

ماالذي رأيتَ منْ جمالك الذي لمّا يزلْ خفيّا
يوماً منْ هذه الأيّام، في الفجر
ستبزغُ منْ داخلِ نفسكَ كالشّمس!!

إنّهُ لعارٌ أنْ يحجبكَ هكذا الخفاء
مثل قمرٍ وراء غيمة
أزحْ غيوم الجسدِ
واكشف عن وجه القمر ذاك!!
ــــــــ

كم للبهاء من بهاء..
دمت بمحبة و سلام و سمو.
محبتي و إعجابي.

سعيدة تاقي
This comment was minimized by the moderator on the site

( ما حاجتي للمرايا،
ما دمتَ أمامي
وأنا خلفـكَ )
سعيدة تاقي
سيّدتي الشّاعرة البهيّة سعيدة تاقي:
بل هما عيناكِ يحتفلُ أيّ نصٍّ بإطلالتهما عليه ..
سعيدٌ بتعليقكِ أنا، و شاكرٌ لكِ كلماتكِ الرّائعة ..
أمنياتي بالسعادة .
محبّتي و تقديري و امتناني.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي عمار
كل عام وأنت بألف خير .
هل يمكنك قبول هديتي المتواضعة عرفاناً لجهدك الجميل في هذا النص ؟

https://www.youtube.com/watch?v=MJyifJIzm9Y

محبتي الدائمة أيها الأروع .

د. سعد الصالحي
This comment was minimized by the moderator on the site

للشاعر و القاصّ و المترجم الرائع
لمبدع ( مراثي غيلان ) الجميل
لأخي الحبيب الدكتور سعد الصّالحي
أقول شكراً جزيلاً
هديّتكَ الجميلة تلقّاها القلبُ قبل اليدَين
و سمعتها الرّوحُ قبل الأذنَين
كلّ عام و أنتَ و أسرتكَ المُبجّلة بألف خير
شكراً و أنتَ هديّتي يا سعدُ
معكمْ أعيشُ و قدْ كواني البُعْدُ
محبّتي دوماً .

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

عمار المطلبي
قبل كل شيء حمدا على سلامتكم.قبل يومين كنا و الاخ جيكور في جلسة على السكايبي وحولنا الاتصال بك و بالاخ مسلم السرداح فلم نفلح.
هذه الترجمة العظيمة لواحدة من روائع الرومي فتحت افاق كبيرة و اطلعت الكثيرين على اعماله و عمقها و معانيها وعلى اسلوبه و عباراته المنتقاة و في هذا المجال بدون شك لا يضاهيه احد.
و بصدق اقول انبهرت بالترجمة الدقيقة و المعبرة للروح و الشكل.
سلمك الله
تحياتي

زاحم جهاد مطر
This comment was minimized by the moderator on the site

الله يسلّمك يا أخي الغالي
و يا أستاذ المقامة و باعثها من الرقاد
الشّاعر النبيل و العراقيّ الأصيل
الصديق العزيز زاحم جهاد مطر
يُشرّفني أنْ أتحدّث إليك
لقد أخبرني الأخ الشاعر الرائع مسلم السرداح بما قمتَ به اتّجاهه يوم ألمّ به المرض .. أعمالكَ مآثر تتحدّثُ عنكَ، في الثقافة و في كلّ ما تفعلهُ من أجل وطننا الحبيب ..
أشكرُ فيكَ العراق الحبيب ..
رعاكَ الله و رعى الأهل جميعاً في الوطن الأعزّ من النفس.
محبّتي و امتناني.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاستاذ الأخ عمـّـار المطـّـلبي
كل عام وأنتم والعائلة الكريمة بألف خير
مادمنا قد قرأنا لك نصا فمعنى ذلك أنكم بخير ونرجو من الله عزّ وجـَـل أن يديمه عليكم والحمد لله على سلامة أهلكم زهرة أدام لها الله الصحة والعافية
نشكرك لترجمة النص التي أبرزت حكمة وفلسفة الشاعر .
كونوا بخير دوما
أُختكم نسرين اليوسفي

نسرين اليوسفي / دهوك
This comment was minimized by the moderator on the site

( بعيدا عن جنون الحياة
قريبا من مباهج الموت
اسمع جيدا
ارتطام الايام ببعضها)
نسرين اليوسفي
هكذا لي أختٌ عزيزة
شاعرة كبيرة من دهوك الغالية
نسرينٌ من زهور كُردستان تقلق لغيابي
ما أسعدني بكلماتكِ سيّدتي
و ما أغلى تعليقكِ هذا على النّفس ..
لكِ و لأهلي الكرد الأحبّة تحيّتي
الشّاعرة المبدعة نسرين اليوسفي:
إمتناني لنُبل مشاعركِ و سعادتي بأنّ ترجمتي نالت الرضا و الاستحسان.
دعائي لكِ بالرعاية من الله .

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

يا لهذا البهاء!!
"أزحْ عن صدركً" جبلَ الوحشةِ
وفُكَّ القيدَ عن عِقالِ الروحِ!
فبالتشريقِ، والتحريقِ
تنطلقُ أجنحةُ القلبِ
لترتقيَ ذرى الحرفِ.

أزِحْ عن عينيكَ غشاءَ الغمامِ
ودعْ المطرَ ينزلُ غيثاً
فبالماءِ تنقى الكلماتُ
ياقوتاً يبرقُ بالتجلّي

ترجمانُ الروحِ عصفورٌ
من نارٍ
يُحلّقُ عالياً
فوقَ رؤوسِ أشجارِ المحبةِ
ليخطَّ على أغصانها
غناءَ العشقِ

ترجمانُكَ روحُكَ اللهفى
لجمراتِ الكلامِ المباحِ
في زمنِ القهر المباحْ
..........
أيامكم أفراحٌ وبهجةٌ وأناشيدُ العافيةِ في بستانكم العامر بالثمرِ الحلو وفاكهةِ المحبةِ.
عبد الستار

عبد الستار نورعلي
This comment was minimized by the moderator on the site

أستاذي العزيز المبجّل عبد الستّار نور علي
في ليل الوحشة و الألم
كان ( سفر الضلع )، القصيدة التي أهديتها لي، يداً حانية مُحبّة ربّتتْ على كتفي
أعودُ إليها بين الحين و الحين
كلّ كلمةٍ منكَ أيّها الشّاعر و المترجم الكبير مستقرّها القلب
كلّ كلمة تُزهر آلاف الأزاهير في هذه الغربة الشّاسعة
و كلّ كلمة تتفجّر آلاف الينابيع في روحي
لستُ أبالغ، فهذه محبّتي لكَ تكتب لا أنا ..
امتناني يتحدّثُ بهذا الحديث ..
مأخوذاً بالإبداع في كلّ حرفٍ من حروف قصائدك
أقولُ لكَ شكراً أيّها الشّاعر الكبير ..
شكراً لكَ يا نور العين، و يا عليّ المنزلة .

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

شاعرنا الغالي عمار المطلبي، كل عام وأنت وكل من تحب بخير..
نِعم الإختيار ونعم الترجمة...
لقد سبق لي أن دفعني بهاء قصيدة بروح مشابهة، لشاعر هولندي، بعنوان "موقدوا الشموس"، فتجرأت على محاولة ترجمتها، فكنت أتعثر بين اللفظ والمعنى كمن يدخل حارة ضلماء لا يعرف دروبها..رغم ذلك نشرتها، أما قصيدتك هذه فلا يبدو عليها أي أثر لخدش ههههه

نعم أخي الغالي، الإنسان، هذا المخلوق الممزق المرهق، بحاجة إلى من يمسح على جبينه ويشجعه ويذكره بقيمته، ويبعد عنه "الروح الثقيل" الذي "يعمي أصحاب الكنوز عن مثاويها" كما أخبرنا قبل قرن من الزمان، فردريك نيتشة..

لكن من يكتب للإنسان مشجعاً ومربتاً، غير الإنسان المرهق ذاته، الذي تثور في اعماقه روح متمردة على الضعف والظلم، وتحتج حتى على الحزن؟

شكرا لك وقبلاتي.

صائب خليل
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي العزيز و المبجّل الكاتب الكبير صائب خليل:
و كلّ عام و أنتَ و أسرتكَ الكريمة بألف ألف خير..
هذه القصيدة بالنسبة لي تُشبهُ أبيات الشِّعر التي كان يرتجزها المحاربون العرب في سوح القتال .. و هل ثمّة قتال أقسى من القتال ضدّ المرض ؟!!!
أردّدها مع نفسي ، كلّما خارتْ قوى النفس ..
أجل .. في ( المستشفى )، رأيتُ الصّورتَين .. صورة الإنسان طريح الفراش، و صورة أختهُ و أخيه، و هما يُوصلان الليل بالنّهار دفاعاً عنه !!
صورة المأساة و صورة البطولة معاً !!
هنا ضحكتُ من الحواجز المُصطنعة بين البشر .. هنا وحّدنا الألم و قهر الألم !!
سألتني سيّدة كنديّة من أصلٍ أوربيّ عمّا بي .. قلتُ زوجتي .. لكنّي نطقتُ الكلمة مصحوبةً بالدّموع .. عانقتني تلك السيّدة التي لا أعرفها .. إحتضنتني بالحنان نفسه الذي كانت القرويّات في ميسان يُشعرنكَ به !!
سألتُها عمّا جاء بها .. كان ابنها الشّاب ذو التسعة عشر ربيعاً هو مَنْ تقف معه !! و فجأةً فجأةً يا حبيبي الوفيّ رأيتُ الزَوج و الجدّ و الجدّتَين و الصبايا الحفيدات حولي .. لساناً واحداً من التشجيع و الدفء الإنسانيّ !
رأيتُ التركيّ الشّاب يُسلّم عليّ ذات يوم .. يُحدّثني عن زوجه الفلبينيّة .. يقول لي كنتُ أفكّر في الرّجوع إلى إسطنبول التي أحبّها، لكنّ فات الأوان .. سأبقى هنا معها !!
الهنديّة التي ترعى ابنها الشّابّ تقدّم لي يوماً بطاقة تشجيع ملأى بالعاطفة الإنسانيّة النّبيلة .. باقة ورد أقدّم أنا إلى سيّدة سودانيّة طريحة الفراش ، تعرّفتُ على أسرتها و ابنتها طالبة الماجستير تأبى أن تفارق أمّها، فتنام جالسةً على كرسيٍّ عند قدميها !!! ألا ما أنبل الإنسان !!
هنا أيضاً يا صديقي، رأيتُ الممرضات و رأيتُ مآثرهن .. أمومتهنّ الحانية إنْ شئتَ القول .. هنا رأيتُ جرّاحة تخرجُ من صالة عمليّات ، بعد أن أنفقتْ 8 ساعات متّصلة، لتنضمّ من فورها إلى 3 جرّاحين في غرفةٍ أخرى ، انكبّوا 12 ساعة متّصلة يحاربون من أجل الحياة !!!
ألا ما أنبل الإنسان و ما أجمله !!
و ما أعظم الإله الذي خلقه !!
مروركَ تركَ عطر الورد ، فلكَ منّي كل الحبّ ..
إمتناني أيّها العزيز ..

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

هل هذا الذي أبكاني، رد أم قصيدة إنسانية رائعة؟
قل لي أنت..

صائب خليل
This comment was minimized by the moderator on the site

و الله ما نقلتُ سوى جزء يسير ممّا رأيتُ و عشتُ هناك .. و أقول لكَ صادقاً إنّي كدتُ أفقد إيماني بالإنسانيّة منْ كثرة ما أرى و أقرأ أخبار المجازر في العراق و سوريا .. بكيتُ دماً على أهلنا في العراق تفتكُ بهم السيّارات المفخّخة كلّ يوم .. ألا لعنة الله على المجرمين ..
محبّتي لك .. لقلمكَ الشريف .. لدموعكَ دموع أنقياء السريرة و الضمير.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

ورد في ردّي على تعليق الأستاذ صائب:
و صورة أختهُ
بل: و صورة أختهِ
مع المحبّة و الاعتذار.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

الصديق العزيز الشاعر والقاص والمترجم المبدع عمار المطلبي
احسنت الاختيار ترجمة موفقة اضافت روحك الطيبة القا جميلا
على النص
مع خالص محبتي متمنيا لك وللعائلة الكريمة الصحة والسلامة الدائمة .

سالم الياس مدالو
This comment was minimized by the moderator on the site

( رايت ريشات حمائم بيض
مصبوغة بالدم
تطير في الهواء )
سالم الياس مدالو
صديقي المبدع شاعراً و مترجماً
أشكركَ على كلماتكَ الطيّبة و دعائك ..
لكَ محبّتي و امتناني أيّها الغالي العزيز.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

( رايت ريشات حمائم بيض
مصبوغة بالدم
تطير في الهواء )
سالم الياس مدالو
صديقي المبدع شاعراً و مترجماً
أشكركَ على كلماتكَ الطيّبة و دعائك ..
لكَ محبّتي و امتناني أيّها الغالي العزيز.

عمّار المطّلبي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ العزيز الشاعر الرائع عمّار المطلبي
ما أسعدَ الذهبَ النقيّ
حين يدخلُ النّار
عنْ براعتهِ سيكشف
وجوهرهُ الحقُّ سيتبدّى وسطَ اللهيب!!

ما أسعد نفحات مولانا جلال الدين الرومي
حين تدخل موقد أبجديتك
عن خفايا روحه ستكشف
وجوهر وجدانه يسطع كشمس لا تغيب.

إمتناني وتقديري لذكاء الاختيار وبهاء الترجمة

ميّادة ابو شنب
This comment was minimized by the moderator on the site

( أمارس طقوس التحليق
فأغدو نيزكاً
تقذفه .....
القوة الطاردة عن القلب ...
إلى القلب )
ميّادة أبو شنب
و ما أسعد أبجديّتي بكِ أيّتها الشّاعرة الرّائعة:
إستعدتُ و أنا أترجم رائعة الروميّ قول الأديب الفرنسيّ انطوان دي سانت اكسوبري :
( ما يُعذّبني هو موزارت الصّريع في كلّ فردٍ من هؤلاء النّاس ) !!!
أستعدتُ أيضاً هذه السطور من أحد روائعه:
( جلستُ أمام رجل و زوجه . و كان بينهما طفل حفر لنفسه مكاناً نام فيه . و بدا لي وجههُ في ضوء المصباح . يالهُ من وجهٍ رائع !
لقد أنجبَ هذان الشّخصان طفلاً كأنّهُ فاكهة مُذهّبة . هذه هديّة جميلة من الحياة ، و إنّ الأمراء الصّغار الذين كنّا نسمع عنهم في الأساطير لا يختلفون عنهُ في شيء، فماذا يُصبح هذا الطفل لو حُميَ و رُعيَ و ثُقِّف؟
عندما تنبتُ في الحديقة وردة جميلة يهبّ البستانيّون فيعزلونها و يعنون بها، و لكن ليس للناس بستانيّ . فموزارت الطفل سيترك فيه القالب آثاره كما يفعل ببقيّة النّاس، و سيجد مسرّاته في سماع الموسيقى العفنة بالمقاهي الفاسدة. إنّ موزارت هذا مقضيٌّ عليه بالإعدام ) !!
الشاعرة المبدعة و الصديقة الغالية ميّادة أبو شنب:
شكراً لوجودكِ معنا ..
شكراً لتعليقكِ الذي أبى إلاّ أن يكون قصيدة ..
محبّتي و امتناني

عمّار المطلبي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 2601 المصادف: 2013-10-19 13:22:04