 ترجمات أدبية

انتهى كل شئ، ولكن..

ضياء نافع قصيدة للشاعرة الروسية المعاصرة

 فالنتينا بوروفيتسكايا

ترجمها عن الروسية: أ. د. ضياء نافع

 


 

وهكذا،

كل شئ

قد انتهى.

انهارت حلقة الايادي

وعناق الايادي.

أمّا أنا،

فما زلت

كما كنت -

احب وجهك.

**

اريد ان انساك،

ولكنك

في الليالي

تأتي اليّ،

ومبتسما

-في عتمة الليالي -

تنظر اليّ..

 

.......................

من ديوان فالنتينا بوروفيتسكايا بعنوان: (شعر)، الصادر في موسكو العام 2009، والقصيدة في الاصل بلا عنوان، والعنوان هنا من وضعنا ... ض.ن.

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (1)

This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب والمترجم الكبير
قصيدة فياضة بروحها الانسانية وروح التفاؤل . بأنه لا يمكن ان نقول انتهى كل شيء , فلابد ان تكون هناك كوة أمل حية , تتشافى وتكبر وتعود سالمة ومبتسمة في عتمة الليل . يعني لا يمكن للحب ان يموت , فلابد وان تبقى هناك خفقات حية , تتعافى وتعود , هذه حكمة القصيدة , بأنها تشير لا يمكن ان ينتهي كل شيء , فلابد ان يظل بقايا من بقايا الامل , يبزغ اخيراً .
روعة كعادتك في الاختيار
ودمت بخير وعافية

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4693 المصادف: 2019-07-12 08:46:54