 نصوص أدبية

ها انا.. قصائد

اطياق رشيدالبدايات

نقطة حبر موجعة

تحتاج الى سطر جديد

وحبل غسيل فارغ.

(٢)

ها انا

منذ عام

اقف عند نافذة

احدق بالعالم

نافذتي عارية وقلبي زجاج

وها الاصحاب

يمرون كشرر متطاير

من جمر العطش حينا

وحينا من الغدر

نبال الموت تمطرها حروب اسكرها الدم.

عند حافة عالمين

اترنح من شدة الظلام

اغني من شدة الصمت

اشتهي الرقص،

شفتاك وذراع اللهفة.

عند حافة عالمين

لا يصح التفكير

اعتدل في جلستي

ابدل لون الشال على احلامي

اغير قناة الراديو

واغفو باكرا

(٣)

تقول احبكِ،

وترسمني شجرة عند منحدر

تقول احبكِ

وترسم جدارا ...

وتقول:

كم انت جميلة

خلف الجدار.

وأنا ....

حلم

ضوء جنان غافلة

ورق الخيال

اعبث

بسيمياء الحقيقة

فتتلوني السطور قصائد حضور

 ***

أطياف رشيد - كاتبة وناقدة مسرحية وشاعرة

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (3)

This comment was minimized by the moderator on the site

تقول احبكِ،

وترسمني شجرة عند منحدر

تقول احبكِ

وترسم جدارا ...

وتقول:

كم انت جميلة

خلف الجدار.

وأنا ....

حلم

This comment was minimized by the moderator on the site

الاديبة القديرة
اعتذر ان نصف التعليق طار وبقى مقطع من القصيدة . لذلك اكرره مرة اخرى .
قصيدة شفافة ومرهفة في ارهاصاتها وهواجسها , تشكو الحب والحياة . تشكو من الجفاف والمخاتلة بالحب والحياة , في لعبتهما في مدارات الحب والحياة , لكي تترنح الحياة في شدة الظلام , في نبال الموت والمطر بالدماء . ان يكون الحب تحت مجهر السؤال والاستفهام في سيماء الحقيقة
تقول احبكِ،

وترسمني شجرة عند منحدر

تقول احبكِ

وترسم جدارا ...

وتقول:

كم انت جميلة

خلف الجدار.

وأنا ....

حلم
قصيدة انتهجت اسلوب الدراما الحوارية , في فعلها الصاعد والمتدرج نحو الضرورة القصوى
تحياتي

This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا لجميل كلماتك استاذ جمعه عبد الله وسعيدة لانها خلقت لديك انطباعا جيدا واثرا طيبا ..تحياتي وتقديري

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4549 المصادف: 2019-02-18 10:26:04