 نصوص أدبية

رَجْعُ صداه

فاطمة الزبيديأستأنفُكَ، بسملةً لازمتني 

أنتَ ...

وبعضُ تأريخكَ المطفأُ على عنقي

أدمنتُكَ ...

من ألف حكايةٍ وحكايتين 

أُأَرشفُ عمري من قارورة هواك ... 

و أتأرجحُ على حبال الوهم في عاصف شكي

مدنُكَ المضاءةُ كل حين ... 

تجلجلُ رعوداً وصحارى 

مَنْ سينتشلُ غلالةَ صبري من أكف الريح

ويطلقني حمامةَ وجدٍ في رياضكَ ؟!! 

أرتجي رعشةَ أصابعي في انتظار المسافات 

إمرأةً أثخنتها الوحدة بهديلِ صمتٍ 

وجلةً أمشي صوبكَ

وعلى أطرافِ ذاكرتي ...

أغفووووو  دونما " أنت "

 

فاطمة الزبيدي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (17)

This comment was minimized by the moderator on the site

اول مرة اقرا لشاعر يشترط على قارئه ان يبكي قبل ان يقرأ .

د.ريكان ابراهيم
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الأديب الدكتور ريكان ابراهيم
أحيي حضورك أستاذنا القدير ، وأغبطني وأنا أعتلي منصة الفوز
برأيك الذي أعتز به ، وأفخر بحرفك الغاطس في محابر الإبداع .

معلومة خاصة : مَنْ كتبتُ له النص هو صديقكم المرحوم دكتور عدنان العلي
والشاعرة أرملته فاطمة الزبيدي
أهديكم عاطر التحايا وأنثر لحضوركم بتلات الورد .

فاطمة الزبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

يا الله مااصغر الدنيا وما أقصر الزمن. انت ارملته وانا مفجوعه. اللهم ارحم عدنان. اللهم احفظ فاطمة. تحيات اخيك ريكان يا غالية.

د.ريكان ابراهيم
This comment was minimized by the moderator on the site

الله يحفظك ويبارك بعمرك أخي القدير الدكتور ريكان ابراهيم
ويرحم والديك ، الوفاء سمة الكبار أمثالكم بوركتم وبوركت مزاياكم

فاطمة الزبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

هذه ليست المرة الاولى اقرأ للشاعرة الكبيرة فاطمة الزبيدي ، وتكاد كل قصيدة من قصائدها تدفعنا ان نعيد السؤال الازلي ما هو الشعر؟ بل ما هي احدث نماذجه المعاصرة المتمثلة بقصيدة النثر؟
لا احد يجرؤ ان يعرف الشعر ، ربما لارتباطه بالمشاعر والاحاسيس او عدم امكانية حصره بكلمات مهما اتسعت تبقى دلالااتها محدودة .
والتعريف الاسمى ان تقرأ الشعر "الشعر الحقيقي" باحاسيسك ، وذلك هو شعر فاطمة الزبيدي .
لانه شعر حقيقي يخلو من الصنعة والقيود
بلغة فخمة لا تؤثر على انسيابيته بوقع موسيقي خفي ومؤثر في القاريء .
ولا عجب فشاعرتنا احدى وريثات نازك الملائكة
مع غيرها من الشاعرات العراقيات الفاضلات المبدعات .

قيس العذاري
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ القدير قيس العذاري
ممتنة جداً لإطرائكم والثناء على ما أكتبه في قصيدة النثر العربية
واضيف لرأيكم في الشعر فأقول :
الشِعرُ نطفةٌ من جمال ألقَتْها السماء في لحظة وفاقٍ مع الشاعر .
دمت فاره المعاني
تحياتي وذُرى التقدير

فاطمة الزبيدي فاطمة الزبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة القديرة
الحمد لله على السلامة والصحة
صياغة شعرية في منتهى الابداع الشعري المتألق في الابداع والاصالة في اللغة الشعرية الفخمة بتكوينها , في البنية الشعرية واللغوية . وكذلك في البنية التعبيرية في مدلولاتها البليغة , في التعبير والمغزى الدال . فقد افترشت روحها لسهام رجع الصدى وصداه, المحملة بأطنان المعاناة والحزن والشقاء , التي تجعل الروح مشلولة من عذابات رجع صداه . تجعل مشاعر الوجدان في جدب وقحط الصحارى , الجافة في ريحها السموم . تجعل مشاعر الوجدان غارقة في بحر الاحزان , من هذه الاسترجاعات التي تضرب بقوة بفعل المعاناة والحزن . تضرب بقوة لكي تجعل الروح في تيه العذاب والاحزان , في رعب مشاعرها المشلولة , وكيف يكون حجم العذاب والحزن , موجه بحرابه وانيابه القاسية الى المجنى عليها . أمرأة ؟! كيف تتكسر الروح وتتهشم ؟!
أرتجي رعشةَ أصابعي في انتظار المسافات

إمرأةً أثخنتها الوحدة بهديلِ صمتٍ

وجلةً أمشي صوبكَ

وعلى أطرافِ ذاكرتي ...

أغفووووو دونما " أنت "
قصيدة تعصر مشاعر الوجدان عصراً بالالم والحزن
ودمتم في صحة وخير

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ الأستاذ القدير جمعة عبد الله
لحضوركم تعظيم سلام
أسعدني رأيك الموشى بالطيب وغوصك في معاني الكلمات وقراءة ماوراء السطور بحرفية واقتدار
دمتم ينابيع علمٍ وأدب ، مع عاطر التحايا
شكراً يفوق المدى

فاطمة الزبيدي فاطمة الزبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة الغالية على قلبي ست الكل فاطمة الزبيدي ..
السلام عليك ايتها المجبولة بالابداع..

يحتفي بك الشعر وتسعد بك المثقف ..
وطوبى لنا نستأنفك في النص الشعري الحديث والرصين .. وفي اللغة الفخمة التي تفضي الى جميل المعنى.. وفي الالتقاطات النادرة والاستعارات التي لا تعطي نفسها الا للقارئ العاشق للشعر.

واهلا بالقصيدة النثرية الحديثة والراكزة والمتوجة بالموهبة والتجربة في اللغة والبناء.

سلامي لقلبك الشفيف وتحايا المحبة والصداقة .

ياسمينة حسيبي
This comment was minimized by the moderator on the site

ياسمينة الشعر وشذاه
حين أطلَ اسمكِ في رياض المثقف ، انتشر الطيب في أمكنتي
وتكحلت به عيني التي أذهلتها المصادفة السعيدة
كم اشتقتك ابنتي الحبيبة ، ومازلت
أين إجدك ياينبوع إبداع وشلال دهشة ؟
لأيامكِ أنا ظمآى
محبتي التي تعرفين يالغالية

فاطمة الزبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

للأخت الشاعرة فاطمة الزبيدي سمة شعرية تنماز بها ، هي البخل بالكلمات والكرم في المعاني ( وهذه سمة لا يتمتع بها إلا الراسخون في الشعر ، على العكس ممن ينطبق عليهم الرأي النقدي القائل : يكتبون شعرا بلا شعر ).

فاطمة كما عرفتها من سنين : شاعرة حقيقية ، جسد المعنى في قصائدها على مقاس ثوب اللغة ، فلا فضفضة كلامية ولا ترهّل . وللإنزياح اللغوي عذوبته في شعرها .

تحية بلون الشعر للشاعرة المبدعة فاطمة .

يحيى السماوي
This comment was minimized by the moderator on the site

شاعرنا الكبير علم العراق المتعالي
الأخ الأستاذ يحيى السماوي
كم أغبطني وشاعر كبير مثلكم يراني بعين الشعر
( سمة لايتمتع بها الا الراسخون في الشعر )
يالسعدي وأنا أعتلي دكة الفخر حين يقرأني شاعر متفرد
هذه القراءة الساحرة لغة ومعنى
أستاذي :
حرفك المعجون بسورة الإدهاش ، المحلق في شاهق معانيه
الوَضّاء سعة سماواته … فضاءُاللغةِ علامتُهُ الفارقة

فاطمة الزبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

ماذا ؟ ماذا قلت يا يحيى؟ بخل بالكلمات وكرم بالمعاني؟ الله ما اروعك . ان من بيانك لسحرا

د. ريكان ابراهيم
This comment was minimized by the moderator on the site

رجع الصدى قد يكون معنى لل‘ستجابة وتتحقق الآمال ويصل الصوت
والندى للبعيد ليسلك طريقه لمصدر الصوت حيث اللقاء وانفراج الأسارير
تحية تليق أستاذة فاطمة الزبيدي. ودمت في رعاية الله وحفظه.

الأستاذ / تواتيت نصرالدين - الجزائر
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ تواتيت نصر الدين
أحييك وأسعد لجمال رأيك الكريم
دمت وارف الصحة

فاطمة الزبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

كنسمة صيف مسائية حلت بنا عقب يوم قاحل ... ما أروع ما كتبت أختاه

سميرة بن نصر
This comment was minimized by the moderator on the site

مرحبا بحضورك البهي
شكراً لرضاك عن النص
محبتي والتحايا

فاطمة الزبيدي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4674 المصادف: 2019-06-23 11:12:49