 نصوص أدبية

ظلٌ لا وقتَ لديه.. لينبح

زياد كامل السامرائيإنْ تكتُبَ باصابعِ ظلّـكَ

تاريخكَ الأرضيّ

وتغادر..

وتنسى..

كيفَ يجوسُ الظلام شفتيكَ،

الجسد الذابل من خيول الدمع

وأميرة تغرق فيه؟

بينكَ وبين آخر بذرة للنجاةِ،

ظلٌ أنتَ فيه سِرُّ الكلمات.

فتختارَ الليل عَرْشا لسُهادك.

أبق على سريرِ الوهمِ، وتهجّى

من أعلى شرفة الحشا،

حروف بقائكَ.

تخشى ان لا يَكتُبَ اسمكَ،

كحارسٍ للصمتِ، يلوذ بضراوة الخيال

فلا وقتَ لديه

ليتحرّى شطآن عينيكَ،

رمال صحرائكَ التي تنبض

كالجمرِ في قلبكَ،

طول ساقكَ المبتور منذ عامين،

وأسباب جنونك؟

الظل ..... وفيّا

كلما كان للآمال زيف،

يمدُّ من نهايتكَ الممهورة بالطين

يُخصّب قامتكَ المؤجلة،

يُعِدُّ الخطو.. من شفاه الموسيقى اليه

ومن فرط نشوتهِ بك

يعبر كل الحواجز التي عجِزْتَ أنْ تصلَ اليها

ليُقبّل خُصلة من شعرها الطويل.

ظلكَ المعافى

عفى عن جهلكَ، أخطائكَ، وهزائمكَ

منذ أول سراب بدَّدَ مائك.

نبحَ في مجابهة الحزن

فتح الباب عنك وارتدى ثمار روحك

وألقاكَ... لحظة عابرة.

أيها الظل الذي رسمني من تُخُوم الكونِ

ما أضناكَ مني؟

تمهّلْ، ريثما أُكحّل عينيَّ بمنفاي

وأشدّكَ بحرير اللونِ

مِنْ خاصرة شمسي اليّ

 ***

 زياد كامل السامرائي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (16)

This comment was minimized by the moderator on the site

التمهّل في القصيدة أراة قيمة القصيدة وبؤرة مرآتها ، بل ومدار أفلاك القصيدة ..
ثمة صراخ صامت في القصيدة يصرخ :
أيها العذاب تمهّل ، خفف الط على الوطن ..
وأنت ايها الوطن ، تمهل ولا تسلم قيادك للذين حببوا لنا البحث عن اوطان مستعارة ..
ووأنت ايها التاريخ تمهل لا تفتح صفحاتك البيضاء ليكتب عليها الساسة منجزاتهم الوهمية ..
وأنت أيها الظل تمهل قليلا ريثما أستعيد أنفاسي .
وأنت ايها المنفى تمهل ريثما أنصب خيمتي ..
*
هل قالت القصيدة كل ما تقدم ؟
جوابي : أنا شعرت بذلك .

أحييك صديقي الشاعر المبدع ومحبتي الشاسعة الود .

يحيى السماوي
This comment was minimized by the moderator on the site

سيدي الشاعر المجيد
يحيى السماوي السرمدي.

لقد قلتَ قبل القصيدة
و أشرقتْ، بما قلتَ بعدها
و حاولتُ أن أعبر الجسر
- جسر الحزن - الى الوطن
فوصلتَ انتَ وحدك َ قبلي
الى منتهاه.

فلا يعني هذا سوى يقين نجمك
وتيه صحراء قصدي و قصيدتي!

محبة و سلاما لشمسك.

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

عذرا .. ثمة سهو طباعي في جملة " التمهّل في القصيدة أراة قيمة القصيد "
الذي أقصده " ثيمة " وليست " قيمة "..
حدث هذا السهو بسبب جلوس القاف والثاء متلاصقين على مصطبة لوح هاتفي ، ويبدو أن إصبعي عمياء ، فالتمس لي عذرا ياصديقي

يحيى السماوي
This comment was minimized by the moderator on the site

سيدي الشاعر المجيد
يحيى السماوي السرمدي.

لقد قلتَ قبل القصيدة
و أشرقتْ، بما قلتَ بعدها

و حاولتُ أن أعبر الجسر
- جسر الحزن - الى الوطن
فوصلتَ انتَ وحدك َ قبلي
الى منتهاه.

فلا يعني هذا سوى يقين نجمك
وتيه صحراء قصدي و قصيدتي!

محبة و سلاما لشمسك.

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

اخي زياد السامرائي الشاعر الجلي . انا اسمي هذه القصيدة قصيدة المحاذير. وكل قصيدة تحذير قصيدة تحتوي على الخوف . وكل خوف قلق . سيد الادلة في البناء الشعري على وجود صيغة الخوف هو وجود أفعال الشرط واجوبته. ان البطل هنا هو بطل النصيحة حيث ينصح الذي يحاطبه دون الحاجة الى ممارسة كتابة شعر الحكمة. احييك ايها المبدع

د.ريكان ابراهيم
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المجيد الذي أرخى ستائر الفلسفة على شرفات الشعر البهي..
الدكتور ريكان ابراهيم.

إن اسقاط القلق في النمط الأدبي لهو جانب من الحساسية المفرطة لما في الداخل من بناء..
ولما في الخارج من عوالم ( تراجيدية ) طموحات و معتقدات أو عذابات فردية كانت أم جمعية
فكلما نضج البناء الداخلي .. صار البون أوسع

لتصبح الأسئلة اكثر مشاكسة و عبسا ..
حتى ندلقها في قفص القصيدة على انها ( الحل الوحيد ) !

محبتي المعطوفة على طراوة روحك

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

ما أجمل حروفك وهيةتخط مسيرة الحزن المتأصلة في جذور هذا الوطن منذ أن كان العراق نبع مع فراتيه نهر ثالث بين ضفتيه تجري دموع المغادرين والمرابطين تحياتي ابو احمد الغالي

علي عبدالحسين عزيز الشمري
This comment was minimized by the moderator on the site

صديقي العتيد النبيل
علي عبد الحسين الشمري

محبة من هنا... الى سدة الهندية
و ورد أوسع من سكة ؛ بغداد - برلين.

بين المغادرين و المرابطين
ضفة مضيئة
وعمر أثقل من حجر.

سلاما و أمنا

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المبدع زياد كامل السامرائي
ودّاً ودّا

يعتني الشاعر زياد كامل بالصورة عنايةً كبيرة .
العناية بالصورة تنقذ الشعر الحديث من الوقوع في اللغة النثرية ,
ثم ان الصور الشعرية في قصيدة النثر تزيد من ظلال المعنى وتجعل القصيدة
ككل بستاناً من التآويل .
عنوان هذه القصيدة وحده صورة جميلة جداً والشاعر زياد كامل من الشعراء
الذين يبرعون في اختيار العنوان .
تكتظ هذه القصيدة بالحركة الداخلية , بوفرة المشاهدات ويبدو ان الشعور الذي
الذي يحس به القارىء بوفرة أو تعدد عوالم القصيدة سببه الرئيسي هو التقنية
التي يشتغل بها الشاعر على توزيع الصور وتتاليها داخل النص وهي صور متباعدة
شكلاً ومحتوى من صورة الى أخرى وهذا يجعل القصيدة إطاراً يندرج داخله ما لا يمكن
أن تراه مجتمعاً خارجها ومن هنا يتأتى الشعور بوفرة الألوان والمسموعات والأشكال
وتشابك العلاقات وهذا كله متعة حسية تنتشي بها حواس المتلقي .
أبق على سريرِ الوهمِ، وتهجّى ( وتهجَّ )
من أعلى شرفة الحشا،

الصورة في شعر زياد استعارية تنبثق من اللغة ذاتها وهي ليست صورة بصرية خارجية
وهذا النوع من الصور هي الصور التي لا يمكن اجتراحها إلاّ في الشعر , فما أسهل أن يأتي الشاعر
بصور بصرية مثل : دببة تطير في السماء , أو سكاكين تنزل من السماء وغيرها فهذه الصور
جميلة في لوحة زيتية ولكنها بسيطة جداً في الشعر , والصور في شعر زياد من النوع الشعري
مثل : يخصّب قامتك المؤجلة فهذه الصورة وأمثالها تنبع من صميم عمل الشاعر ولا يمكن حتى
رسمها على لوحة , انها صورة محض شعرية .
دمت في صحة وإبداع أخي زياد .

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

العالِم في البيان و التبيين
والشعر وما حوى..

الكبير الأستاذ جمال مصطفى
الذي يمتطي صهوات الشعر و اللغة و النقد.

ظلالك هنا ..أوسمة و روافد تحيل عظام القصيدة
الى طفلة،
الى خيط حياة
رؤيتك.. المدينة كلها
وقصيدتي بيتٌ من طين.

محبتي أيها المعلم النبيل
سلاما وأمنا

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
هذه اللغة الشعرية الحديثة الخلاقة والمتجددة في اختيار مفرداتها الشعرية , التي لها صدى ورنين ووقع مؤثر في الشحن المشاعر . هذه القوة الشعرية , المتجسدة بالصور الفنية الملتهبة ومحترقة بجمرة النار . وهذه التقنية الحديثة للشعر , ان يقوم الشاعر في دور الساحر , ليقدم لعبته السحرية , في براعة خطف انتباه المشاهدين وادهاشهم في اللعبة , لذا عندما تكون القصيدة منطوقة نفسها بنفسها دون وسيط , ان تهيج عواصف الوجدان والمشاعر , ينبغي ان تملك . الاحساس . الفكرة وتقنيتها وكيف طرحها ولماذا , ان تحمل رؤية ومقومات تثير الانتباه . لذلك جاءت القصيدة محملة بالشجن والاشجان , محملة بمعاناة السؤال والتساؤل . في هذه البقعة الارضية , التي كانت تسمى قديماً وطناً , ولكن عصفت الريح الصفراء والسوداء , حتى انهكته , وتمزقت خيمته , واصبح الناس عراة من الخيمة , في ظل هذا الليل الطويل والثقيل , اصبحوا وسط رمال الصحراء الحارقة , فيكون الصراخ يدور في فلك الصمت او الفراغ , مهضومة ومنكسرة الجناح تتجرع معاناة الصمت التي تشتعل بجمرتها في القلب , وذهبت كل الاحلام والامال ادراج الرياح , وحلت الكوابيس تطارد عراة الوطن . بعدما خطفوا حرف الطاء منه , وتكلبت الهزائم بلا عد وحساب . حتى لم تمهل عراة ( الون ) وليس الوطن ان يتنفسوا الصعداء
أيها الظل الذي رسمني من تُخُوم الكونِ

ما أضناكَ مني؟

تمهّلْ، ريثما أُكحّل عينيَّ بمنفاي

وأشدّكَ بحرير اللونِ

مِنْ خاصرة شمسي اليّ
قصيدة برعت بدهشة في كشف الحزن والمعاناة في خاصرة الوطن , وما ظل منه من بقايا , تصرخ بالحزن والقهر , بصمت وفراغ , رغم ان تتكوى على جمرة النار
تحياتي بالخير والصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد الكبير المشرق دوما في بساتين المعرفة
الصديق المضيء جمعة عبدالله.

يقلّب فصول النص بين يديه
ليشرق هو كفصلٍ خامس لا يغيب
بل ينشد كراعٍ للحقول
يكد بروحه الخصبة
يشم نسائمها، ويفتح الباب للخلائق
لتحلم بلمس أكمام ورده.

تحية من نور لقلبك
أيها المبدع الملهم

سلاما و محبة

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المبدع زياد كامل السامرائي
تحية عطرة
قصيدة نابضة بالحس النساني وزاخرة بالصور الشعرية
هذ القصيدة من روائع ما كتب في قصيدة النثر
لقد سبقني الأخ العزيز الشاعر جمال مصطفى وقد أنصف القصيدة وصاحبها ولم يدع لنا شيئا نقوله
لك مني عاطر التحايا مع خالص الودّ وكلّ الإحترام

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المبدع الزلال جميل حسين الساعدي

يحييك النبض
كلما لامستْ قصيدتي، رشفة من ظلالك
أليستْ همومنا نبيلة!

طابت أيامك بعافية فوق عافية.

سلاما و محبة

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

آسف قصدت نابضة بالحسّ الإنساني
أعتذر عن السهو

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

يا أخوان في هيئةتحرير المثقف
قبل أكثر من عشر ساعات أرسلت تعليقا لماذا لم تنشروه
شئ يثير الإستغراب

جميل حسين الساعدي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4695 المصادف: 2019-07-14 07:34:52