 نصوص أدبية

ماكنت أرثيك

1103 ابراهيم الخياطالى روح صديقي الراحل:

 الشاعر ابراهيم الخياط

***

ماكنت أرثيك لولا زاد بي ألمي

                       واستوحش الذكر في عليائه بفمي

كم لي من الطيب في ذا الذكر مفخرة

                            ثوت لمثواك حتى تهت بالكلم

هذا صباح به ندب يؤرقني

                     قد ألهب النبض في قلبي وفي قلمي

ياسائرا في الليالي بين ظلمتها

                          قد أطفئت شعلة سعيا الى الظلم

كم طاب لي فيك اطياب ومكرمة

                         والكل يعرف نبع الطيب والكرم

نم يا ابا احمد فالخيل قادمة

                       من حيث انت فلن تنزل من القمم

تبقى المكارم مرفوع علائمها

                           وقد جزيت وقد جازوك بالعدم

قد اسقطوا راية للعز شامخة

                            ياويلهم انهم قد اسقطوا علمي

كم عاهدوك ولم تامن لعهدتهم

                           حتى تعبت ولم يجزوك بالذمم

هم نازعوك ولم ياسوا لما فعلوا

                         اذ مرغوا جسدا بالترب والرمم

يانائح الطلح اشباه الرجال سمت

                         لتنزع العرش ممن صمته المي

عاثت باجيالنا ارجاس امتنا

                       لترتضي الذل مصحوبا مع السقم

قد اقبل الليل ماللصبح وااسفى

                         لا ينزل الضوء ميالا الى الهرم

تابى المروءات ان تاتيك نادمة

                            لتسقط النسر مذبوحا بغير دم 

ماللرزايا وقد ازرت بنا وجعا

                              ومزقتنا ولم نسجد الى صنم 

لا يستقيم لنا صرح الحياة اذا

                        لم يقطع النصل مايدميه من ورم

تابى المروءات ان تصبو مقنعة

                           لكل ما يعمل الاذناب من جرم

قدمت للارض عز النفس مؤتمنا

                             ولم تكن ترتضي ذلا بمحتدم

بغضا اضاعوا طريق الحق حين سرت

                          اصواتنا في طريق الحق بالنغم

تبقى النسور وان ضاعت مواطئها

                          بالعز تعلو ولن تبقى على الندم

فليسمعوا صوتنا يابؤس موعدهم

                       فقد اصيبوا بداء الصمت والصمم

***

جاسم العبيدي

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (2)

This comment was minimized by the moderator on the site

رثاء يليق بمكانة الفقيد رحمه الله ، أبدعت استاذ

آلاء محمود
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
مرثية بحق الاديب والشاعر الراحل ( أبراهيم الخياط ) تغمده الله برحمته الواسعة واسكنه فسيح جناته , وألهم الصبر والسلوان ذويه واحبته واصدقائه , ان رحيله خسارة للثقافة العراقية
تحياتي

جمعة عبدالله
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4751 المصادف: 2019-09-08 03:28:45