 نصوص أدبية

عيناكَ دفءُ المشاعرِ

الهام زكي خابطعيناكَ دفءُ المشاعرِ وعبقها

وأنشودةُ  الصبحِ وعطرها

ولهفةُ العاشقِ المأخوذِ

بنبضِ اللهفةِ وسرها

ولهفةُ الاشجارِ رغم عريها

لوقفةِ طيرٍ مشتاقٍ لغصنها

وضحكةُ طفلٍ

في وجه أمّه وحضنها

ومشيةُ فتاةٍ مزهوةٍ بحسنها

عيناكَ مرساةٌ

لأحلامي الشارداتِ وحزنها

ولهداةِ سنواتي التائهاتِ وعسرها

أبدرٌ تجلى في السماءِ وما اختفى؟

والسعدُ من طولِ انتظارٍ مني قد دنا

لتكونَ أنتَ الربيعَ ونسائمه

يغازلُ فنجانَ قهوتي في صبحها

والروحُ ترقصُ ولَهاً

عند ذكراكَ أحسُّها

فألملمُ شتاتَ الحنينِ

لنفسي الثائرةِ وشموخها

ولأيامٍ زاهياتٍ ما زلتُ أذكرها

فأضرمُ النارَ في قلبي تولعاً

فكيف لي للنار أن أطفئها

وأنتَ شوقُ السنينِ وعطرها

ولحنُ وجودي

وأيامي الآتياتِ وخمرها

***

إلهام زكي خابط

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (6)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة القديرة
تملكون اسلوبية أبداعية مدهشة , تغرف عطر رياحينها من ينابيع الرومانسية العذبة والجميلة , المتدفقة بحلاوتها الطرية بشفافيتها الناعمة والخفاقة في الزهو والغنج والدلال , بمشاعرها المتدفقة في عبقها , في لهفة العاشق الذي يتمرح بزهوٍ في سرها النابض في سويداء الفؤاد , وتشعل خفقات الروح والوجدان . كلهفة الطيور الى الاشجار . لتداعب وترقص على اغصانها بمرح . كلهفة الطفل في براءة ضحكته في وجه أمه ويتداعب بزهوٍ في أحضانها الحانية . بهذه الشغاف الرومانسية الحريرية تتدفق نغمات حروف الشعر الرومانسي الجميل , بالصياغة مشبعة بتخمة الرياحين وعطرها الفواح. تجعلون من ابجدية الحب والعشق , حروفاً تبزغ في اشراقة الصباح , كلحن صباحي جميل بأعذب تغريدة الالحان . التي تجعل القلب يرقص على انغام قيثارتها . اشراقة للحياة والحب . اشراقة للاحلام بزهو دلالها وغنجها . مثل مشية هذه الفتاة الزاهية بحسنها ومراسيل عيونها المشرقة للصباح . كما ه زاهية بحبها واحلامها . كما هي واثقة في طريق الحب يمشي ملكاً , لتفضي الى ربيع النسائم العليلة . كما هي واثقة بأن طير السعد سيحط لا محالة على شعر رأسها , ليحط عليه تاج الحب , بكل دلال وغنج ومرح وبهجة , لينطلق الربيع الزاهي بنسائمه العليلة يهدر في فواحته الشذية بالندى الصباحي . وكما هي تتغازل مع فنجان القهوة الصباحية . تراى في قعر الفنجان حبها يكبر بفسائله الخضراء بهجة ونضرة . فتلملم الشوق والحنان في نار العشق المضرم بناره في القلب . تلملم شوق السنين وعطرها , في لحن الايام وخمرها العابق بالهوى والهيام
فألملمُ شتاتَ الحنينِ

لنفسي الثائرةِ وشموخها

ولأيامٍ زاهياتٍ ما زلتُ أذكرها

فأضرمُ النارَ في قلبي تولعاً

فكيف لي للنار أن أطفئها

وأنتَ شوقُ السنينِ وعطرها

ولحنُ وجودي

وأيامي الآتياتِ وخمرها
هذه الدهشة الرومانسية , تجعلون القهوة الصباحية في احلى طعم ومذاق .
دمتم بخير وصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد المبدع جمعة عبد الله المحترم
تحية طيبة
كنت ولم تزل تسعدني بل وتطربني بكلامك الجميل الطيب حيث يقف الكلام عاجزا عن الرد ، فما عساي أن أقول فكلمة شكرا قليلة عليك
ولا يسعني إلا أن أقول ... ربي يسعدك ويهنيك كما أسعدتني وأسعدت كثيرا من الكتاب والشعراء
دمت بألف خير
تحياتي
إلهام

إلهام زكي خابط
This comment was minimized by the moderator on the site

ألشاعرة المبدعة السيدة ألهام زكي

فكيف لي للنار أن أطفئها

وأنتَ شوقُ السنينِ وعطرها

ولحنُ وجودي

وأيامي الآتياتِ وخمرها

تعبير جميل عن العشق الصادق والمتأصل في النفس والذي لا تمحوه الايام، ذلك النوع من الحب الذي يُسكِر ويجعل الحياة حلوة ندية.

أحسنت الوصف وكل القصيدة تبث أحاسيسا جميلة..

عادل الحنظل
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير عادل حنظل المحترم
تحية طيبة
مع بالغ شكري وامتناني لحضورك الجميل وكلامك الأجمل الذي أسعدني بلا شك ويا رب تكون حياتك حلوة وندية
تحياتي
إلهام

إلهام زكي خابط
This comment was minimized by the moderator on the site

عزيزتي إلهام
سلاماً ومحبّة

مااروعك وأنتِ تُشيعين دفء المشاعر
في النفوس المتعبة

دمتِ بعافية وفرح

سعد جاسم
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر والكاتب المبدع سعد جاسم المحترم
تحية طيبة
لقد اسعدني مرورك الجميل مع بالغ شكري وامتناني لكلماتك الطيبة
تحياتي
إلهام

إلهام زكي خابط
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4762 المصادف: 2019-09-19 04:20:24