 نصوص أدبية

أستافُ رائحةَ الشتاءْ

عبد الله سرمد الجميلأستافُ رائحةَ الشتاءْ،

في شهرِ أيلولَ المُذهَّبِ حيثُ صَفُّ النملِ يدخلُ في الشقوقِ،

وزهرةُ الرمّانِ تسقُطُ ثُمّ يحمِلُها الهواءُ إلى ضفائرِكِ النديّةِ،

في حقولٍ من ضياءْ،

ها إنّني الغصنُ المُسهَّدُ بالسفرْ،

فبراحتينِ من السرابِ أنا قطفْتُ لكِ المطرْ،

تبكي عليكِ ملابسُ الصيفِ التي ودّعْتِها،

وطوَيتِها كالبحرِ يطوي موجَهُ فوقَ الحجرْ،

أخرجْتِ معطفَكِ الشتائيَّ المُزخرفَ بالسهرْ،

وكويتِهِ وسقيتِهِ ماءَ الزهَرْ،

ثُمّ افتتحْتِ مِظلّةً من قُبلةٍ،

ومعاً مشَيْنا وارتمَيْنا فوقَ أجنحةِ المساءْ،

***

عبد الله سرمد الجميل - شاعر من العراق

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (4)

This comment was minimized by the moderator on the site

الطاقة الشعرية المذهّبة بلغة صافية صادحة للشاعر المبدع عبد الله سرمد
تحمل وعيا تصويريا في مواجهة الابداع وتكوينات مُلذة منه ...

وهو ينحت بهذا مملكته وينجو بمفرده من كل تزويق و سرد .
انني ارى بوضوح المزج الشفيف بين الحسّ الشعريّ و الخيال الشعري وهي ليست مصادفة، بقدر ما تكون إرادة فاتنة.

أحييك أخي عبد الله سرمد

سلاما و أمنا

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الف شكر ومحبة من القلب.
دمت بخير

عبد الله سرمد الجميل
This comment was minimized by the moderator on the site

اجدت وابدعت سلمت يداك وشفافية احاسيسك دمت بخير

سمية العبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الف شكر ومحبة من القلب.
دمتي بخير

عبد الله سرمد الجميل
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4764 المصادف: 2019-09-21 04:25:10