 نصوص أدبية

صِراطُ الحُكم!!

صادق السامرائيصِراطُ الحُكْمِ جَوْهَرُهُ اعْتدالُ

وإنَّ العقلَ زينتهُ اكْتِمـــــــالُ

 

ونفسُ المَرءِ منْ شرَرٍ وسُوءٍ

إذا انْطلقَتْ تولاّها انْعِضــالُ

 

وخَيْرُ الناس مَنْ يَسْعى لعَدْلٍ

فلا عَسَفٌ ولا قيــــــلٌ وقالُ

 

يُعالِجُهـــــا بتأليفٍ وَودٍّ

وتوْحيدٍ إذا برَزَ الهوالُ

 

لنا وطنٌ قهَرْناهُ بجَهْــلٍ

ونازلةٍ، وقد سَئِمَ القتالُ

 

لنا وطنٌ عَشِقنــاهُ ونَبْقى

كإخوانٍ إذا حقّ النزالُ

 

أرى كفًّـــا بإبْهامٍ تباهتْ

وأرْبعةً بما اخْتلفتْ تنالُ

 

سَبيكة شعْبنا مـزجُ اخْتلافٍ

وضُعفُ وجودِنا هذا الخَبالُ

 

هوَ التأريخُ يرْويها صَريحا

قواعدُ دينِنا نورٌ رِســــــالُ

 

وذا الفرقانُ مِنْ أحدٍ عَليمٍ

يُآصِرُنا فيَعْصِمُنا امْتثالُ

 

يُريدونا على بَعضٍ وكلٍّ

كأعداءٍ وقدْ كًسبوا وجالوا

 

فلسْنا مـــــن مَناسيل ابْتقالٍ

لنا شرفٌ حضاراتٌ سِجالُ

 

عراقيّون يجمَعُنا اعْتراقٌ

ومُشتركٌ وأيَّامٌ عِســـــالُ

 

فلا نخضعْ لغائلةِ المَنايـا

ولا نخنعْ فيدْهَمُنا الزوال

 

فقــــــــلْ نَحيا بأفئدةٍ تساقتْ

عَبيرَ الحبّ ، يَرفِدُها الجَمالُ

 

فلا يأسٌ ولا فرَقٌ وعَجزٌ

تفاؤلنا سَيُطلقهُ انْفتــــالُ

 

فإنْ عَسُرَتْ وإنْ طالتْ بعُسْرٍ

أرى يُسرا يُبَرْهِنُهُ انْصقـــالُ

 

عراقُ الروح يا وطنَ انْتماءٍ

ومُبتدءٍ إذا انْبثقَ الســــــؤالُ

 

بنا يبقى بأفْلاكِ ارْتقـــاءٍ

سنُعْليه وإنْ عزّ الوصالُ

 

سُطوعُ الضوءِ من جَمْعِ اهْتلالٍ

وكلّ مُضيئةٍ فيهـــــــــــا اقْتبالُ

 

إذا عَزَمَتْ عُقولٌ واسْتنارتْ

بأجْمَعِها ، يُكلّلها الجَـــــلالُ!!

 

سلامٌ مِنْ جَوى قلبٍ وروحٍ

إلى وَطنٍ سَيَصْنعهُ الخَيالُ!!

***

د. صادق السامرائي

28\9\2014

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4809 المصادف: 2019-11-05 07:09:22