 نصوص أدبية

أمنيات ما قبل المخاض

صحيفة المثقفلحامل رايتنا في زحام الريح

نحن منك

دع الباب مشرعاً

دعنا نرى آخر المنهزمين من تاريخهم

تلك ألأقدام التي أوشت بأسرار القلب

كيف تمر؟؟

أني أراها

تسحق أنفاسنا في مخاضات القيامه

وها نحن نخوض ثانية مسرات ألأحلام

نافضين الرعب منها وساعات الجحيم

نصون ما بقي منا

فأن نبضات قلوبنا التي يسمعها ألأصم

ستشي بنا لأطفالنا القادمين

إ ن غفلنا وعودنا... !

فموعدنا لازال مشرقاً

إرفع مطرقتك عالياً

وقبل أسنان منجلك

فالحصاد قادم

والحقول لازالت زاهية

لا يخدعك الوهم

فتلقي بمناديلنا البيضاء تحت اقدام المرعوبين

أطلق سفينتنا.. فالريح لا تنتظر التمنيات

فها نحن نفتح إليك قلوبنا

فادخلها آمناً

***

ناصر الثعالبي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (5)

This comment was minimized by the moderator on the site

عزيزي الثعالبي

أحببْتُ هذا النص الهامسُ بالثورةِ بعيدا عن الخطابيّة

الفجّة والحالمُ بمواسم الحصاد كما تحلمُ العصافيرُ

بموعد البيادرِ حين تملأ سلال الفقراء

خالص الود

مصطفى علي
This comment was minimized by the moderator on the site

سيدي الكريم مصطفي علي
تحية طيبه
الحياة لم تمنحنا فرصة ان نثور. ولكنها منحتنا مساحات الثوره ...اصافحك صادقا فلقد اوجزت ما بنا

ناصر الثعالبي

nasir althaalibi
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
قصيدة تحمل أمنية يتطلع اليها كل شريف وغيور على العراق , لتنتهي فصول معاناة العراق , ان ينهزم الطغاة والمجرمين ويتحرر العراق منهم . دعنا نرى آخر المنهزمين من تاريخهم . نعم سينهزمون وسيلعنهم التاريخ , وتبقى بصمة عار سوداء في جبينهم , سيكون سقوطهم أو انهزامهم أسوأ من سقوط النظام الطاغي سابقاً . فالحصاد قادم والحقول ستزهر بالسنابل الخضراء الزاهية , والنصر قادم لا محالة . وهي فرصة اخيرة الى المخدوعين والمغفلين من السذج والاغبياء , الذين وضعوا مصيرهم في سلة الاصنام الحقيرة والتافهة والكريهة
فالحصاد قادم

والحقول لازالت زاهية

لا يخدعك الوهم

فتلقي بمناديلنا البيضاء تحت اقدام المرعوبين

أطلق سفينتنا.. فالريح لا تنتظر التمنيات

فها نحن نفتح إليك قلوبنا

فادخلها آمناً
تحياتي

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز جمعه عبد الله
منذ وقت ليس بالقليل وانا اتابعك..نحن يا صاحبي بالسفبنة نفسها . فأن غرقت لم نجد الواح النجاة ..هكذا افترض انك رفيق في الدروب المتعبه
اقبلك ..ثمة ما يبشير الى الفجر

ناصر الثعالبي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الجميل ناصر الثعالبي

محبتي

لكلماتك ظلال الحنين الذي يستنهض الهمم.. مشبعا بالامل الذي اخفقنا
ان نحققه ذات نضال..
عسى ابناؤنا هم القادرون..

دمت لي صديقا لدودا مجللا بالعافية

طارق الحلفي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4826 المصادف: 2019-11-22 01:58:53