 نصوص أدبية

خمسة أنخاب للعام الجديد

سامي العامرينخـبُ انتصارٍ لتــــــــــحديثٍ وعمرانِ

رفعتموهُ فيا للمشـــــــــــــــــهد الحاني

 

نريدُ دمعةً صـــــــــــدقٍ واحتفالِ ندىً

حول الأزاهر والصفصـــــــاف والبانِ

 

ودون ذلك تبقى الأرضُ زاهــــــــــرةً

بكل ما طاب من شــــــــجبٍ وعصيانِ

 

لا تعرضوا كلَّ يومٍ من لصوصــــكمو

فرداً ليغدو رئيســـــــــــــــــاً إثْرَ ثعبانِ

 

ولا عريقَ فسادٍ قد أُضيفَ لـــــــــــــهُ

بعضَ المساحيق، والطربوشُ عثماني!

***

مثلما الوعدُ وقد صار خـِــــــــداعْ

هكذا الفقر غدا مُلكاً مشــــــــــــاعْ

 

كـ ( نواعـــــــــــــيرِ حَماةٍ ) شعبُنا

باحثٌ عــــــــــن غدهِ دون انقطاعْ

 

باحثْ عن ثلةٍ قد ســــــــــــــــرقتْ 

كل ماضيه ومازالــــــــــــت تُطاعْ

 

وهو لا عونٌ ولا عضدٌ لــــــــــــهُ

حيث حتى الريح لم ترضَ السـماعْ

 

ونجومُ الكون حين اجتمـــــــــــعت

مثلُ قُـــــــــطّاع طريقٍ في اجتماعْ!

***

عشتارُ وابتهلتْ ليُبنـــــــــــى بيتُ

وكذلك ابتهلتْ لكَ افروديــــــــــتُ

 

ضـــــاعت لنا أعيادُ وجدٍ وانتهى

ماذا سيحكي القلبُ؟ كيتُ وكيتُ؟!

 

ها نحن منفيان مـــــــــــن أبدٍ ولم

تنفع لعل ولا عســـــى أو ( ليتُ)

 

يا طالمــــــا أغروا فمي لمديحهم

أو قـــــــــــلْ ليصمتَ عنهم فأبَيتُ

 

منذ الطفولـةِ ناحتٌ في صــــخرة

وتمــــــاثلت للرجمِ حين وعيتُ !

***

عيونكِ محــرابٌ وخَصرُكِ أوثانُ

فيا عجباً: كفرٌ هــــــــواكِ وإيمانُ

 

ولــــــــــكنْ رضينا بالعبير وظلهِ

وظِلَّ عبيرِ الوردِ ما خالَ إنســانُ

 

ولا رُفِعتْ يمناهُ عُشــــــاً لكوكبٍ

بما فاض من بوحِ الشـقائق يزدانُ

 

فمن قبلُ كان العـــــامري مُكافَأً

بتقبيل مريمَ حيـــث باركَ عمرانُ

 

وباركَ كلُّ البابليين جَنَّتـــــــــــي

فأمـستْ جنائنَ ثمَّ عَجَّلَ طوفانُ !

***

يا شذراتِ الجرحِ الغــــافي

مَن غرسَ الأرضين منافي

 

غيمٌ يحــــــسدني على نَفَيي

ويجازي دمعي بأضـــعافِ

 

هل قلقٌ ؟ لا أعلمُ لـــــــكنْ

مَــــرضُ الأكوانِ المتعافي

 

توقي لهــــــواها أمرضني

وظلالي لبســــتْ أصوافي

 

فعلوت بها حتـــــــى زُحلٍ

وَمَخَرْتُ النورَ بمــــجدافِ

***

سامي العامري - برلين

31 ـ 12 ـ 2019

.......................

خمس مقطوعات تتألف كل مقطوعة فيها من خمسة أبيات وقد وضعتُ كفاصلة بين مقطوعة ومقطوعة خمسَ نجوم !

 

   

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (26)

This comment was minimized by the moderator on the site

بالاضافة للتجديد في البنية نلاحظ العاطفة الصادقة و البوح الهامس. النبرة تدل على حزن أصيل و خيبات أمل متتالية.
عام جديد و اتمنى ان تتفتح فيه براعم و ازهار جديدة.

صالح الرزوق
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر البهيّ سامي العامري
هذه المقاطع الشعرية ترجمة فيها بعض من سيرتك الذاتية
وأشير هنا إلى:
ضـــــاعت لنا أعيادُ وجدٍ وانتهى

ماذا سيحكي القلبُ؟ كيتُ وكيتُ؟!



ها نحن منفيان مـــــــــــن أبدٍ ولم

تنفع لعل ولا عســـــى أو ( ليتُ)

وفيها مأساة شعب وأشير هنا إلى:


لا تعرضوا كلَّ يومٍ من لصوصــــكمو

فرداً ليغدو رئيســـــــــــــــــاً إثْرَ ثعبانِ



ولا عريقَ فسادٍ قد أُضيفَ لـــــــــــــهُ

بعضَ المساحيق، والطربوشُ عثماني!

صور شعرية جميلة ولكن فيها الكثير من الوجع والألم . لقد عبّرت عن واقع الحال بصدق
عام جديد
تمنياتي لك فيه بما يسرّ ويفرح

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

شكراً للشاعر العميق
في صوره الرومانتيكية المرموقة جميل الساعدي
سررتني وحبرتني بمرورك وإضاءاتك
وكما أوَّلتَ بعض المعاني في نصي فقد كانت الذاكرة حاضرة معي وتجالسني وأنا أكتب فهي التي كانت تهديني حيناً وتصوّب بعضاً مما ضعف وقعُهُ بسبب تقادم السنين ..
امنياتي الصميمية بسرور موصول

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

تحيات الزهر والنهر للأديب الراقي صالح الرزوق

الرقم 2020 استفزني فكتبتُ عنه كما استفزني من قبل الرقم 2000 ـ 1 ـ 1 فكتبت عنه !
أن تروق لك المقطوعات هنا فهذا مدعاة لسروري
تمنياتي القلبية وموصول الشكر

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

فعلوت بها حتـــــــى زُحلٍ
وَمَخَرْتُ النورَ بمــــجدافِ

العامري سامي شاعراً مبدعاً وصديقاً عريقا
ودّاً ودّا

فرحت بخماسيّاتك الجميلة وليتك تستمرُّ في كتابة هذا اللون من الشعر الموزون المقفى .
الخماسيّات لا تُتعب الشاعر من حيث اصطياد القافية فخمسة أبيات مقدورٌ عليها بلا
إنهاك ولا تَصنّع وهي نافذة للكتابة على بحور نادرة واستدراج قافية ٍ نادرة ,
ولكنَّ الأهمَّ في الخماسيات هي انها تُعلّم شاعرها التكثيف والإختزال وعلى العناية
بالبناء فليس كل (خمسة أبيات ) خماسية , إذ لكي تكون الخماسية مستوفيةً لشرطها الفني
لا بدّ لها من بعض الشد والتشذيب والعناية بالبيت الأخير باعتباره بيتَ القصيد أو البيت
الذي يجعل القارىء يعامل الخماسية كقصيدة قصيرة مكتفية بذاتها وذات بناء وتصميم
استدعيا هذا الشكل تحديداً وليس غيره .

الخماسية إذنْ ليست مجرد خمسة أبيات يمكن حشرهما في أو انتزاعهما من قصيدةٍ ما .
اتطلّع الى قراءة المزيد والمزيد من خماسيات ــ نعناعيات العامري .
دمت في صحة وإبداع يا صديقي وكل عام وأنت في أحسن حال .

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز المبدع المشاغب ( هذا مديحٌ عراقي )

سامي العامري


يا شذراتِ الجرحِ الغــــافي
مَن غرسَ الأرضين منافي
*************

زدنا أنخاباً كي تحظى

صدقاً بثوابِ الداريْنِ

خمسةُ أنخابٍ إن زادتْ

ينْسَ الشاكي قُرْبَ الحيْنِ

إن شحَّ الوجدانُ بأخرى

فلْتعْصرْ دمعاً من عيني

ما بينَ الشاربِ والساقي

قد يُصلِحُ من ذاتِ. البيْنِ

عامٌ قد مرَّ و لا عُتبى

ولْنقرعْ فيه الكاسيْنِ

مغفورٌ ذنبُكَ أو ذنبي

لسْنا من خانَ الحرميْنِ


لاحَ العشرونَ كما عِنَبٌ

يُعْصَرُ في دنِّ الألفيْنِ


خالص الود. Cheers 😄

مصطفى علي
This comment was minimized by the moderator on the site

الله أيها الشاعر المحلَّق مصطفى علي
إذا كانت أبياتك ارتجالاً، وهي كما أحسب كذلك، فما أبدعها من أبيات وأرقّها بل هي أغنية مكتملة متكاملة
وأقترح عليك نشرها بعد أن تضع لها عنواناً مناسباً بالطبع...
فرحتُ حقاً لأن نصي حرَّك كوامن روحك بسمو
ودمت في سعادة وعطاء

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

معذرة يا سامي , فقد اقترفتُ أغلاطاً في تعليقي على خماسياتك يجب ذكرها وهي :
(حشرهما في أو انتزاعهما ) والصحيح طبعاً : حشرها في أو انتزاعها .
دمت في أحسن حال

ج م

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

منذ الطفولـةِ ناحتٌ في صــــخرة
وتمــــــاثلت للرجمِ حين وعيتُ !

لله درك واحسنت التعبير في هذه الخماسيات المنوعة مبنى وقافية ولكنها تشترك في المعاني.
كل الخماسيات جميلة ومبهرة في التعبير وتنم عن مقدرة ادبية كبيرة.
ربما انجذابنا لها لانك تشركنا معك، فنحن من ارض كل من عليها يبكي همه.

دمت شاعرا فذا

عادل الحنظل
This comment was minimized by the moderator on the site

محبة لجمال مصطفى الشاعر الأهيف
لا أخفيك وأنا الآن أضحك أو أبتسم فلا أدري لمَ لم يضع الأخ والأستاذ محرر الصفحة الأدبية خمسَ نجوم كفاصلة بين مقطوعة وأخرى مع أني وضعتها خمساً عداً نقداً !!!
أما بعد:
أشاركك الرأي بقوة حول البيت الأخير إذا كان مفارقاً وغير متوقَّع ومدى تأثيره في ترك انطباع رائق لدى المتلقي عند الإنتهاء من قراءة الأبيات كاملة وهذا ما حرصتُ عليه وأرجو أني قد نجحتُ بذلك بعض النجاح
وبصدد التكثيف والإختزال فهنا بعض المعاناة فأنت أمام تحدٍّ فأمامك فرصة لكتابة أبيات محدودة بينما أفكارك تتزاحم ولكن المعاناة هذه لا تخلو من لذة بالطبع ......
فرحتُ بتفاعلك وأناقته ودمت في صحة وفرحة وعطاء

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

أجمل الأماني بالسنة الجديدة وكل عام وانت مع الإبداع والإمتاع صديقي العزيز

سُوف عبيد
This comment was minimized by the moderator on the site

تحايا من قرنفل للمبدع المتوهج الحروف سُوف عبيد
أمرٌ مفرح أن نتواصل بعد انقطاع
مع أجزل عبارات الشكر والود

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
تملك براعة في صوغ الخماسيات الشعرية . التي تملك الصياغة والتعبير . الحقيقة برعت في هذه الانخاب الخمسة في تسليط الضوء عليها للعام الجديد . لقد فتشت عن نخب واحد صريح , يرفعه بتحقيق انتصار واضح , وليس أمنية وطمو وحلم , فلم اتلمسه بشكل واضح رغم الجهد والمعاناة , وهو جهد حياتي في العمر الطويل . في رحلته الحياتية الطويلة . لم اجد سوى شفافية الحزن والالم , في القهر والغث الحياتي الذي تطاول اكثر من اللازم في الواقع المليء بالغث والغثيان . اجد في هذه الانخاب الخمس , تفتش عن ضالتك الموعودة . مثل الشخص الذي يفتش في السوق عن بضاعته المنشودة , فلا يجدها , او يجد بضائع اخرى تملئ القلب والروح سروراً . ربما مثل هذه الحالة كما ور ( اوديسيا ) عن بضاعته المنشودة ( ايثاكا ) ولكنه لم يجدها في النخب الخامس , لكنه وجد ( ايثاكا ) في النخب العاشر .
تملك خاصية شعرية جميلة تسكب ما في الوجدان والخيال الشعري , بما يحفزك بمرارته . وتسكبه في قوالب شعرية متنوعة حتى لا تكرر نفسك على قالب واحد , وتسكب بما حملت موهبتك الشعرية دون زيف او بطولات مزيفة . وحتى تسكبه في اطار السخرية التراجيدية او ( المضحك / المبكي ) مثل هذه الخماسيات , بما تحمله من الداخل تخرجه الى المكشوف . هذه المرة جاء في قالب الخماسيات . والمرة السابقة جاء بقصيدة سريعة الحركمة والفعل والديناميكية المتولدة . بكل براعة بما تحمل
باحثْ عن ثلةٍ قد ســــــــــــــــرقتْ

كل ماضيه ومازالــــــــــــت تُطاعْ



وهو لا عونٌ ولا عضدٌ لــــــــــــهُ

حيث حتى الريح لم ترضَ السـماعْ
تحياتي في العام الجديد ان ترفع نخب الانتصار بالخير والصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

مودة خالصة للأديب والناقد الثر جمعة عبدالله
تقول :
"لم اجد سوى شفافية الحزن والالم , في القهر والغث الحياتي الذي تطاول اكثر من اللازم في الواقع المليء بالغث والغثيان"
نحن شعب عجيب يا عزيزي فالحزن والألم كالأُذَين والبُطَين بالنسبة لنا !!
فحتى في أفراحنا، وهي قليلة، ترانا نغمسها في كأس التأسف على ماضٍ لم نعشه كما ينبغي !
قراءتك بديعة وسررتُ بها وكيف لا وأنت المحلل الحاذق ؟

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

سامي العامري المدع الملهم .هل تعلم انك شاعر القوة بمعنى الكلمة اي تشد في الهجوم وترخي في الهدوء شعرا . شعرك في يدك وليس يدك في شعرك . خماسييات زادها اختلاف الوزن بسالة شعرية . بورك شعرك

د.ريكان ابراهيم
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر البارع ريكان إبراهيم
تحيات من جلنار
نعم فقد تقصدتُ التنويع في العروض وما ذلك إلا دفعاً للرتابة
فأنا حريص على الإتيان بالجديد الذي يجعل القارىء الذي أحترم،
يتعاطف ما مع أكتب ويفرح ولو قليلاً
ـــــــــ
تمنيات مخلصة بالصحة والإبداع الدائمين

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

السكسفون شدا ألحانَ هيمانِ
وطاف في روضه الحاني بالحانِ

فزقزق الروضُ والاطيارُ وابتسمتْ
شمسُ الصباحِ وقالتْ هيتَ يا عاني

فجاوب الشاعر الصداح في شبقٍ
أريدُ اشرب كأسي بين اقراني

نخبَ انتصارِ شبابٍ قال قائلهْم
النصرُ للشعبِ يبقى وهو عنواني

خالص ودّي عاطر بأطيب التحايا وازكاها لك شاعري السكسفون السامي سامي العامري .

دمت في الق في عامنا الجديد .

الحاج عطا

الحاج عطا الحاج يوسف منصور
This comment was minimized by the moderator on the site

أحلى تحاياي للشاعر العريق الحاج عطا
حضورك يعني لي حضور الدواء الناجع لمريضٍ بداء اسمه الحيرة !
سلام لارتجالك أبياتاً زاهية كمثل عاطفتك
ودمت في تألق

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

{ فمن قبلُ كان العـــــامري مُكافَأً
بتقبيل مريمَ حيـــث باركَ عمرانُ

وباركَ كلُّ البابليين جَنَّتـــــــــــي
فأمـستْ جنائنَ ثمَّ عَجَّلَ طوفانُ ! }

سامي العامري : الشاعر النعناعي
خماسيات مدهشة تدخل القلب بلا اسئذان
شكراً لك على شعرنة التفاصيل والذكريات

كل الأيام والاعوام وانت ابهى واروع

سعد جاسم
This comment was minimized by the moderator on the site

أهلاً بالشاعر الحافل شعره بالتجديد سعد جاسم
وتحية القلب لانطباعك النبيل وحسن ظنك....
جميعنا يحاول إرجاء الخريف بزقه نبيذاً لكي يتباطيء في السير !
مع أجمل مناي

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الغرد العامري سامي

مودتي

تمسك بنا من معاصما لنسبح في اقاليمك السبع.. مكوما ايامك حول
نار نهاية العام.. وحيث تحيط بك غدران السنوات الشاردة.. فتفليها
كخواصر حبلى تجتاز خنادقا مملوءة بالمواعيد

مقطوعات تغتسل بضوء الاصالة وهي تحمل على منكبيها
المستطرف من الصور وطراوة الافاقة..

دمت بصحة وعافية وعام جديد سعيد

طارق الحلفي
This comment was minimized by the moderator on the site

محبات للشاعر النضر طارق الحلفي
ولك الشكر كله على مرورك البهي
وكلماتك الشعرية الدافئة
مع التمنيات بعام جديد ممهور بالعافية والوهج والحبور

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

العامري البهي الباهي...

مودتي و اعتزازي...
خماسية طافحة بألم و اسى صادق
مع تصوير دقيق لواقع مزر مثقل
بأحزان وطن .

دمت بخير و سنة حلوة عليك يا رب.

حسين يوسف الزويد
This comment was minimized by the moderator on the site

أحلى تحايا ظهيرة مشمسة من السنة الجديدة
للشاعر الأصيل حسين يوسف الزويد
قلتُ لنفسي بماذا أودِّع سنة أخرى من العمر المضطرب هذا ؟
فكان الجواب : فلأشطح !
وقد سرني رضاك عن هذه الأبيات التي إستغرقت معي ثلاثة أيام ...
تمنياتي لك بعام جديد زاهٍ ودمت في عطاء وصحة

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المكين الجميل سامي العامري>>

الذي يرسم الحدس برهافة نادرة
برفقة تنظيم رحب للحزن – ان صح تعبيري - يغري القراءة
بذلك أرى جوانب القصيدة متنوعة الجمال
وبيانها مثير كوشم..

منذ الطفولـةِ ناحِتٌ في صــــخرة
وتمــــــاثلت للرجمِ حين وعيتُ !

عام .. نأمل ان لا بالنذور والأضحيات نرتديه
وان ثوب ما ينجزه الشعراء والانبياء منه
ما هو سوى اكمامه فحسب!

سعدت بقراءة القصيدة أخي الحبيب سامي العامري

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

تحية محبة للشاعر الثقيف
زياد كامل السامرائي
أسعدتني كلماتك جداً جداً وهي انطباع شاعر رهيف يعرف الكلمة وموقعها وزمنها
ــــــــــــــ
عاماً جديداً حافلاً بكل ما ترغب وتأمل، أتمنى لك
ودمت ودمت

سامي العامري
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4866 المصادف: 2020-01-01 04:05:50