 نصوص أدبية

والفضلُ يعرف أهلَ الطّبِّ عُنوان

نسيم عاطف الاسدي

هذا قصيدي أتى بالفضلِ عرفانا

والفضلُ يعرفُ أهلَ الطّبِّ عنوانا

 

أمّا السّكوتُ فشكرٌ جاءَكُم خَجِلًا

يرجو أمامَ عظيمِ النّاسِ غُفرانا

 

ما الصّمتُ نسيانَ فضلِ الطّبِّ يقصدُهُ

من ذا سيقدرُ ذاكَ الفضْلَ نسيانا

 

علّمتُمونا بغيرِ السّيفِ مَن وقفوا

إذما تلفُّ بنا الأخطارُ فُرسانا

 

همُّ الخلائقٍ في البلوى نفوسُهُمُ

والهمُّ عندَ أهالي الطّبِّ إنسانا

 

غادرتَ بيتكَ نحو الموتِ متّجهًا

والنّاسُ ناموا وتبقى اللّيلَ سهرانا

 

آثرتَ غيرَكَ يحيا دونما خَطرٍ

والضُّرُّ جئتَ فِدًى للغيرِ مَيدانا

 

أطلقتَ علمَكَ عنّا الشّرَّ تدفعُهُ

والخيرُ جاءَ إلينا منكَ إحسانا

 

ساءلتُ ربّي إلهَ الكونِ حفظَكُمُ

يا مَن حفظْتمْ مِن التّدميرِ أوطان

***

للشّاعر: نسيم عاطف الأسدي

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (2)

This comment was minimized by the moderator on the site

آثرتَ غيرَكَ يحيا دونمــا خَطرٍ

والضُّرُّ جئتَ فِدًى للغيرِ مَيدانا



أطلقتَ علمَكَ عنّا الشّرَّ تدفعُهُ

والخيرُ جاءَ إلينا منكَ إحسانا



ساءلتُ ربّي إلهَ الكونِ حفظَكُـــمُ

يا مَن حفظْتمْ مِن التّدميرِ أوطانا

**
وأنا بدوري أحييك أستاذ نسيم عاطف على هذه الوقفة الساطع وميضها
من أنوار الكلمة وألف تحية لملائكة الرحمان من ممرضين وأطباء من
ذوي الفضل الكبير على البشرية .ودمت في رعاية الله وحفظه

الأستاذ / تواتيت نصرالدين - الجزائر
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ تواتيت نصر الدين
للحقيقة ما يبذله الأطباء من جهد لا يصفه الكلام، إنما - كما تفضّلتَ- وجب علينا شكرهم وهذا أضعف الإيمان.
بوركت على مرورك الطيب وتعقيبك الندي.
دمت بسعادة وخير

نسيم عاطف الأسدي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4955 المصادف: 2020-03-30 05:02:04