 نصوص أدبية

ومضاتٌ شَقِيَّة

صحيفة المثقفيحرقون الحنطة والقهوة،

ويدعوننا للتبرُّع صَدَقةً من أجل "خبز الجياع"!!

*

القنوات الفضائية شركاتٌ تعتاشُ على ضحاياها،

بدَلَ أن تدفعَ لهم تعويضات عمّا تُلحقه بهم من أضرار !!

*

ماذا ينفعُ الفئرانَ حين تُغادرُ سفينة جانحةٍ للغَرَق في لُجَّةِ البحر ؟!

*

ليس صعباً أن تتحدث بلغة أجنبية،

لكن الأصعب أنْ تكون لك لغتك الخاصة !!

*

الإبداع هو الأبقى، لأنه لا يشيخ ولا يبلى !!

*

عليكَ أنْ تقولَ بعض الحقائق كي تستطيع العيشَ،

وأنْ تكتم بعضها للسببِ نفسه !!

*

البومُ الأخرق يظنُّ أنَّ الليلَ يأتي من أجله !!

*

بسببٍ من ذُعرها أَنْ تحُطَّ على بقعة صَمغٍ،

طارت الذبابة وإنتهت في بلعوم العصفور !

*

أجملُ ما في علاقة حب طويلة، أنْ تشبعَ دونَ أنْ تفقدَ الشهيَّة !

*

الأكاذيب الأبدية لا تشترط وجود حقائق أبدية !!

*

الربُّ هو الإلاه الوحيد في العالم،

الذي يقول عن نفسه أقلّ مما يقوله خَدَمُه عنه !!

*

راديكاليتي فكرية، أما راديكالية الأديان والأحزاب الإصولية

فأنها تمشي على جُثَثٍ !!

*

يُحرّمُ رجالُ الدينَ الإجهاض بحجة حماية ما في أرحام النساء ...

 

لكنهم سرعانَ ما يصدرون الفتاوى بزج الناس في المَقاتِل،

كأنَّ أرحامَ النساء مستودعاتُ ذخائرَ للحروب !!

*

خيالي قاصرٌ عن تصوُّر "العالم السفلي" أرذلُ مما فوقه !!

*

ماكس بلانك قال أنَّ الإنسان يحتاج العلوم الطبيعية كي يُدركها،

والدينَ للتعامل معها ...

من جانبي ما إحتجتُ لأيٍّ منهما، فما كنتُ غبياً ولا خاملاً فاقد الإرادة..!!

*

أسمحُ لنفسي بالحصولِ على مالٍ، لكن لن أبيع نفسي،

فلستُ محتاجاً إلى عملٍ !

أحتاجُ مالاً كي أتمكن من مواصلة عملي !!

*

روبرت فالتسر: "السابق يسدُّ الطريقَ أمام القادم".

أنا أزعم العكس !

من يريدُ التنبؤ بالقادم، عليه أن يتطلّعَ إلى ما فاتَ ..!

*

يمكن للرأي العام أن يعرقل حصول الأفضل،

لكنه لم يمنع، ولا مرةً واحدة، وقوع الأسوأ !!

*

مَنْ يغيرُ موقفه لا يحتاجُ إلى تغييرِ قناعاته ...

إذا كان تغييرُ المواقف أُسَّ قناعاته !!

*

هل أنَّ تأميمَ وسائل الإنتاج يتضمنُ تأميمَ العقل؟؟!!

*

أيهما يقود إلى ساحات الحرب ... الإيمان أم الشك؟!

*

" ما هي الحقيقة ؟"

إذا قُلت هي الواقع ... فهذا أسوأ توصيفٍ لها ..!!

*

كل شيء في إزديادٍ مضطرد: النمو الإقتصادي، المضاربات، الارباح ...

وكذلك إتساع الجريمة والفقر والجوع والهجرة ...

كأنَّ هناك علاقة سببية بين هذه وتلك ؟!!

*

الغريزة بالمطلق: هي القدرة على التصرف بشكلٍ ملائم، دون وعي بالهدف ..

بالملموس: هي تلكَ، التي مَنَعَتْ بقية الأصناف من القِرَدَة أنْ تتحوَّل إلى إنسان !!

*

كل عاشقٍ لديه شيءٌ من العمى !!

*

أكره الحكمة إذا كانت تعني الإستسلام، والتطامن

مع ما هو قائم أو الإنسجام مع كل شيء رغم كل شيء !!

***

يحيى علوان

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (2)

This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب القدير
براعة في خلق العبارة الدالة على واقعنا المنكوب , بهذه الروح الانتقادية الساخرة والمتهكمة , لاننا نعيش عالم المهزلة في مهازل الكوميدية التراجيدية ( المضحك / المبكي ) لذلك ارجو ان تسمح لي ان استخدم اللغة الساخرة , لاننا نعيش في عالم غارق بالسخرية المضحكة والهزيلة . حتى المجانين يضحكون على عقونا الخاوية والمليئة بالمهازل القذرة والعفنة , كقذارة وعفونة مياه المجاري الصحي , لان عقولهم تربت وتعلمت وتشبعت منها . لذلك خلقوا عالم من المهازل السخيفة والعقيمة بالسخرية , كأنهم يتعاملون مع قطيع خرفان . لذلك اعلق على البعض منها , رغم ان كل العبارات الدالة تستحق التوقف والتعليق .
× يحرقون الحنطة والقهوة ولا يصدقون عليها على الجياع والفقراء . اصبح للفرهود رب يقوده بعقل يفوق حتى عقول الشياطين , تصور عصافير تأكل 572 طناً من حبوب الحنطة في اقل من عام واحد . اي ديناصورات تثقبت عقولها بهذه الحجة .
× القناوات الفضائية , هي قنوات المياه الصرف الصحي , تقذف بقاذوراتها العفنة والكريهة في عقل الاعلام المنحرف عدو الحقيقة
× كل لغات العالم عاجزة عن فهم لغة اللصوص
× قول الحقيقة اصبح اكبر جريمة لا تغتفر , حقها العادل كاتم الصوت .
× البومات او البوم الاخرق والارعن والاحمق الجالس على عرش الكرسي . كأنما يتصور انه امتلك عصا موسى اسحرية . هذه البومات تعيش في عام اخر في ابراجها العاجية , وهذه القرود تتسلق على شجرة السلطة بالتنافس على الكعكة او الحلاوة . ولا تشبع منها
× نحن نعيش في عالم المهزلة المغلف بالاكاذيب بما صنع الشيطان الرب الاعلى لا شركاً له .
× نعم كل شيء والحمد لله ببركات الاحزاب الاسلامية الطائفية . كل شيء في ازدياد مضطرد في النمو والتطور . السرقات . الفرهود . القتل بكاتم الصوت , نهب الدولة , السجود والصلاة والتمجيد الى رب العلى الاوحد خامئني , المانح مفاتيح الجنة . وكذلك كل شيء في ازدياد في النمو والتطور . الفقر . الجوع . الحرمان . الاغتيال . الجحيم . الهجرة . يعني نحن نعيش في فردوس النعيم . بالجحيم الذي يحيطنا في كل زاوية . هذا النعيم والرفاه والسعادة من فضائل الاحزاب الطائفية الفاسدة . فالف شكر الى الرب العظيم الشيطان . وملحد وكافر من يشكك بعظمة ربنا الاعلى الشيطان
تحياتي

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الصديق العزيزأبا سلام
تحية حارة حرارة كلماتك ، التي تعكس وجعاً أصيلاً إزاء ما يجري في الوطن من أمورٍ تعجز القواميس عن توصيفه والإحاطة به ... من جانبي أحاول عبر المفردة الموحية أن أقفز علي الألم الشخصي إلى فضاءاتٍ أخرى ، قد تعينني والقراء .
آمل أن أكون قد وُفّقت في ذلك وهو مشروع واسع صدر منه كتابان وأشتغل على الثالث.

مودتي الخالصة لك

يحيى علوان
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5059 المصادف: 2020-07-12 04:45:54