حوارات عامة

حوار مع الشاعر صدام فهد الاسدي

sadam alasadiتحية اعصر هديرها من نهر المحبة ومن اغصان الصداقة التي امتدت بيننا خمسين عاما من الاجهاض القسري على محطات الانتظار وانني حلمت في الربيع مرارا ولم استقبل من ايامه نورسا وكم حلمت في ربيع عودة و وجدت شواطئ محبته ملائ بالصدق والشفافية والوفاء

 

س1/ ما سر هذا التدفق المعطاء؟ ما سر هذا النزيف الثر؟

- لقد كتب على العصافير ان تحلق بأجنحة للطيران وكتب على النملة ان تجني جنيها للشتاء القارص وكتب علي مرض الكتابة المتنوعة فكما لا تسأل الظمآن لماذا يشرب الماء لا تسألني عن سر وجعي ومسالك حيرتي وسر الانين والحريق في اعماقي لقد ولدت مفطوما على الكتابة وقد القت امي سري المرتبط بها في مدرسة عام 1953 فهذا بداية الوهم الاكيد والمرض الدائم وما اجمل هذا المرض .

 

س2/ لماذا لم يسلط عليك الضوء؟

- تعرف البساتين الملائ بالثمر كثيرة وكما لا يتقن أي عالم شم الرائحة بدرجة مطلقة هكذا وجدت المبدعين مغيبين عن الحقيقة دائما ولهذا خلق المبدع منتجا ً فزدني عذابا ازدك كتابة

 

س3 / كتب عنك نقاد كثيرون؟؟

- لقد رزقني الله نعمة الكتابة والحقيقة وصفني متمردا منذ طفولتي على الخطأ حيث الفت مسرحية عنوانها الحلاق وانا في الثاني الابتدائي على حلاق في القرية لا يتقن حلاقته وكبرت وهكذا معلما ومدرسا واستاذا لا تتغير منهجية درسي مع الاجيال وقد ظلمت وهمشت وبعدت فشكرا لأعدائي كثيرا واقدم لهم الامتنان لأنهم خنقوا الربيع امامي فتنفست الحرية وسدوا نوافذ الشمع فرأيت النجاح .

لذلك كتبت عن اغلب الشعراء الذين همشوني وابعدوني عن اتحاد الادباء وبإمكانك ان تقرأ قلائد نقدية وتجد خمسة منهم اول من طردني من الاتحاد يوم كان مسؤولا فأنا كالنخلة ترميها حجرا وتعطيك ثمرا ولم يكن جبار الوائلي اخر من كتبت عنه بل الشاعر حبيب السامر صديق طفولتنا معا وسوف اكتب عن اخر شاعر عراقي فالفن الشعري اهم ما اطلب اما الاسماء فلا تقف امامي حجر عثرة اعداءا ً ام احبة .

 

س4 / ما هي المشاريع ما الطموحات؟

- لو شرفتني بزيارتك صومعة بيتي ومكتبتي لرأيت بعينك منضدا من الطموحات والسؤال الادق هل يمر يوم لم تكتب فيه وهل توجد ساعة لم تقرأ فيها فأقول لك اني يومي كله قراءة ونومي كله تفكير ويقظتي تتناوب بين الغفو والصحو فمشاريع الايام كثيرة واهمها ملحمتي الشعرية الغرابيل متكونة من اربعة الاف بيت عن الامام علي عليه السلام بدأت بها عام 2002 وما زلت مستمرا اتابع فيها بيعة السقيفة حتى يومنا هذا .

 

س5 / ما مفهوم الشاعر للكلمات؟

- زهرة ذابلة – سوف ابكي عليها مطرا من الدموع لأنها ماتت وذبلت قبل اوانها .

شموع الميلاد – لن اسمح للهواء ان ينفخ عليها كي يطفئها لأني اريدها ان تبقى كما خلقت لا تحترق لأن قلبي يحترق قبلها .

فرح اليتيم – اخلع روحي له كي البسه ثوبا منها فما اقسى الزمن على ضحكة يتيم محروم فلو كان الامر بيدي لعلقت الجميع في حبل المشنقة من جعلوه يتيما لا يفرح في حياته .

السكاكين التي طعنت البريكان – جريمة العصر الكبرى التي عتم عليها الزمن فلو قتلت الف مليون لص لما قلت قتلت ولكنها ذبحت الفكر وبترت الضياء من مطلعه ِ وحرمت البصرة من شاعرها الكبير الرائد.

 

اجراه القاص والكاتب القدير ربيع عودة

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3390 المصادف: 2015-12-17 02:47:01